الأخبار |
كنداكات وجنرالات..بقلم: نبيه البرجي  كوريا الشمالية: مستعدون للحوار أو المواجهة مع واشنطن  إغلاق جسر جورج واشنطن في نيويورك بسبب تهديد بوجود قنبلة  بوشكوف ينتقد اتهام واشنطن لموسكو بانتهاك معاهدة الصواريخ  بوتين يطلب من وزارتي الدفاع والخارجية إعداد رد متكافئ على إطلاق واشنطن صاروخاً مجنحاً جديداً  مسؤول إيراني: قواتنا على استعداد كامل للتصدي لأي تهديدات محتملة  بعد إحكام السيطرة على خان شيخون بريف إدلب.. الجيش يسيطر على بلدات اللطامنة ومورك وكفرزيتا بريف حماة الشمالي  بوتين وأردوغان يتفقان على دحر الإرهاب في منطقة خفض التصعيد في إدلب  أميركا.. عجز الموازنة يصل إلى تريليون دولار عام 2020  لا انزياح نحو «الشرق»..بقلم: محمد نور الدين  نتنياهو والبحث عن أوراق للفوز في الانتخابات  القيادة العامة للجيش: تطهير مدينة خان شيخون وعدد من القرى والبلدات والتلال الحاكمة بريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي  الجيش السوري يصل إلى محيط النقطة التركية شمال حماة  هل ستنخرط تركيا في حرب مع روسيا في محافظة "إدلب" السورية؟  ظريف يؤكد من باريس أن إيران لن تتفاوض مجدّداً حول الاتفاق النووي  هيرست: على آل سعود الحذر من أبناء زايد!  ميركل وماكرون لجونسون: 30 يوماً لإيجاد حلّ لمسألة الحدود  ظريف بعد مقابلة الرئيس الفرنسي: إيران لن تتفاوض مجددا حول الصفقة النووية  مشروع خليجي لنزع التوتر… هل يسمح الاميركيون به؟  مندوب الصين لدى الأمم المتحدة: بكين غير مهتمة بمحادثات الحد من التسلح     

أخبار عربية ودولية

2019-05-16 18:16:56  |  الأرشيف

الرئيس الجزائري المؤقت يقيل النائب العام ومدير الديوان المركزي لقمع الفساد

عبد القادر بن صالح بعد تعيينه رئيسا مؤقتا من قبل البرلمان الجزائري في الجزائر العاصمة
 
أقال رئيس الدولة الجزائري عبد القادر بن صالح، اليوم الخميس، النائب العام بن كثير بن عيسى، وعين بدلا منه بلقاسم زغماتي نائبا عاما لدى مجلس قضاء العاصمة.
 
وجاء في بيان لئاسة الجمهورية أنه "طبقا لأحكام المادة 92 من الدستور، ينهي رئيس الدولة مهام السيد بن كثير بن عيسى بصفته نائبا عاما لدى مجلس قضاء الجزائر العاصمة ويعين السيد زغماتي بلقاسم نائبا عاما لدى مجلس قضاء الجزائر العاصمة"، وفقا لتلفزيون النهار الجزائري.
 
وشغل زغماطي هذا المنصب سابقا، وارتبط اسمه بقضية سوناطراك وإصدار مذكرة التوقيف الدولية ضد وزير الطاقة والمناجم الأسبق، شكيب خليل، قبل أن ينهي الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة مهامه.
 
كما عين رئيس الدولة مختار لخضاري مديرا عاما للديوان الوطني لقمع الفساد، وفق ما نقل التلفزيون العمومي، بدلا من مختار رحماني الذي أنهيت مهامه من ذات المنصب، بحسب صحيفة الخبر.
 
كان الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة (81 عاما) قد أخطر، يوم الثاني من نيسان/ أبريل الجاري المجلس الدستوري باستقالته من منصبه وإنهاء فترة ولايته الرئاسية قبل موعدها المقرر في 28 نيسان/أبريل الجاري.
 
وفي اليوم التالي أقر المجلس الدستوري الجزائري، رسميا شغور منصب الرئيس، مما يعني تولي رئيس مجلس الأمة (الغرفة العليا للبرلمان) رئاسة البلاد لمدة 90 يوما تجري خلالها انتخابات رئاسية.
 
وجاءت استقالة بوتفليقة والتطورات اللاحقة على خلفية مظاهرات حاشدة عمت الجزائر منذ 22 شباط/فبراير الماضي، رفضا لترشح بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة أو تمديد ولايته الرابعة.
 
وتعيش الجزائر منذ استقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في الثاني من نيسان/أبريل الماضي، على وقع اعتقالات واستدعاءات تكاد تكون يومية لأطراف عديدة أغلبها كان شديد القرب من رئاسة الجمهورية.
عدد القراءات : 3433
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019