الأخبار |
الجيش يستعيد السيطرة على بلدة كفر نبودة في ريف حماة الشمالي الغربي  لبنان يقبل وساطة واشنطن في ترسيم الحدود مع إسرائيل بشروطه  الجزائر تغلق باب الترشح لانتخابات الرئاسة لعدم وجود مرشحين  بين الدراما الرمضانية وصفقة القرن.. حيّ على المقاومة  تراجع الجهوزية القتالية يلجم النزعات العدوانية الأميركية  التشاركية شفافية.. بقلم:سامر يحيى  مفاوضات بين «قسد» ونظام أردوغان حول «الآمنة»  ترامب: صواريخ كيم الأخيرة لم تقلقني بل أقلقت رجالي  ظريف: اقترحنا توقيع معاهدة بعدم الاعتداء مع دول الخليج  لا تقُل مؤتمر الازدهار الفلسطيني بل قل «وعد بلفور» جديد اسمه «صفقة القرن»  «تشاثام هاوس»: تركيا و«النصرة» يحتاجان إلى بعضهما البعض  واشنطن و«هيئة التفاوض» تريدان وقف عملية إدلب!  مهذبون ولكن..عفواً.. بقلم: أمينة العطوة  الأمن العام نفى إجباره السوريين على توقيع أي استمارة عودة إلى بلدهم … ضابط تركي يذل أحد صحفيي «الثورة».. و«المعارضة» تلوذ بالصمت!  تفجيران عنيفان يوديان بالعشرات من مسلحي "قسد" بالرقة  إنفاق 800 مليـار ليرة على 10 آلاف مشـروع صناعي.. اقتصادنا نحو التعافي ومنشآتنا تعود للحياة  شاب قتل صديقه وأخفى الجثة بالتعاون مع أمه وعمه  إصابة عدد من الفلسطينيين بجروح جراء اعتداء الاحتلال عليهم  شن حملة اعتقال استهدفت مدنيين بريف الحسكة الجنوبي … «با يا دا» يعوّم «أوجلان» ويلزم خطباء المساجد بالدعاء له!     

أخبار عربية ودولية

2019-04-20 15:43:26  |  الأرشيف

تفاصيل جديدة حول الجاسوسين الإماراتيين في تركيا

كشفت مصادر فلسطينية مطلعة، تفاصيل جديدة حول الجاسوسين الذيْن ألقت السلطات التركية القبض عليهما فياسطنبول بشبهة تورطهما في التجسس لصالح دولة الإمارات.
 
وكان مسؤول تركي، قال إن قوات الأمن التركي، ألقت في 15 أبريل/نيسان الجاري، القبض على كلّ من سامر سميح شعبان (40 عاماً) وزكي يوسف حسن (55 عاماً)، وهما مواطنان فلسطينيان ويحملان جوازي سفر فلسطينيين.
 
وفي التفاصيل التي كشفتها مصادر فلسطينية، حسب ما رصدت “وطن”، فإن أحد عناصر الاستخبارات الإماراتيين الذين ضبطهم الأمن التركي هو الفلسطيني  سامر سميح شعبان، مطلوب للداخلية في قطاع غزة التي تديرها حركة حماس.
 
وقال الناشط الفلسطيني معتز أبوريدة، إن شعبان مطلوب للداخلية بغزة بتهمة محاولة تفجير حجاج بيت الله في ملعب فلسطين قبل سنوات وهو هارب من العدالة.
 
ووجهت النيابة العامة التركية لكلٍ منهما، تهمة الحصول على معلومات سرية خاصة بالدولة التركية بغرض التجسس السياسي والعسكري.
 
وتشير التحقيقات وفقاً للائحة الاتهام التي أعدها المدعي العام الجمهوري في إسطنبول أن كلاً من المقبوض عليهما كانا على صلة بمحمد دحلان الذي يقيم في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتوجد أدلة على تورطه في محاولة 15 يوليو/تموز الانقلابية الفاشلة في تركيا عام 2016. الأمر الذي دفع قوات الامن التركية لمتابعة تحركاتهما واتصالاتهما حتى اعتقالهما يوم الإثنين الماضي.
 
وتوضح التحقيقات التي بدأت عقب تعقب اتصالات دحلان مع أفراد يقيمون داخل تركيا، أن زكي يوسف حسن كان أحد المسؤولين الكبار في جهاز الاستخبارات الفلسطينية، وانتقل بعد تقاعده عن العمل إلى بلغاريا مع عائلته قبل أن يتوجه إلى إسطنبول ويعمل في التجسس بتوجيهات من دحلان.
 
أما سامر سميح شعبان فقد انتقل، وفقاً للتحقيقات، من غزة إلى إسطنبول عام 2008 عقب اشتعال الأزمة بين حركتي فتح وحماس.
 
وتظهر التحريات التي تتبعت حساباته البنكية ورسائله الإلكترونية تواصله النشط مع دحلان والتورط في أنشطة تجسسية.
 
ووفقاً للتفاصيل الواردة حول مهمة الجاسوسين، فقد تركزت على متابعة أنشطة حركتي فتح وحماس في تركيا وأسماء منتسبيها ومسؤوليها، كما كان من بين المهام الموكلة للمتهمين الحصول على الهيكلية التنظيمية لجماعة الإخوان المسلمين في تركيا.
عدد القراءات : 4572
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3485
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019