الأخبار |
بوتين: قلقون من المواجهة بين واشنطن وطهران  مادورو: لن نقبل الضغط أو الابتزاز من جانب الاتحاد الأوروبي  بولتون وبومبيو: لن نهدأ حتى يرحل مادورو  بغداد ترفض افتتاح معبر مع «قسد» بغياب العلم السوري  ظريف: فكرة التعاطي مع الغرب فقدت مصداقيتها في إيران  رئيس "المجلس العسكري" السوداني: لن نسلم البشير لـلجنائية الدولية  إسرائيل تتجسّس على أكبر المواقع «الاجتماعية»  الشركة المشغلة للناقلة ستينا: الطاقم يتألف من 23 فردا من الهند وروسيا ولاتفيا والفلبين  ظريف: واشنطن تنتهج سياسة الإجراءات الاستفزازية بالمنطقة  «أستانا» في أول آب بمشاركة لبنان والعراق  لندن "قلقة للغاية" بسبب احتجاز السلطات الإيرانية لناقلتي نفط في مضيق هرمز  الجزائر تكتب التاريخ... «المحاربون» يرفعون الذهب  وزير الخارجية البريطاني يهدد إيران برد مدروس وقوي  الجيش الأمريكي يستعد لعملية عسكرية في الخليج  استشهاد يمني وإصابة آخر بغارتين لطيران العدوان السعودي على صعدة  9 غارات جوية على صنعاء والتحالف يعلن استهداف دفاع جوي ومخزن صواريخ بالستية  صفعة إيرانيّة للغرب: يدنا في الخليج هي العليا!  بحرية الاحتلال تجدد استهداف الصيادين الفلسطينيين شمال القطاع  ملحمة جديدة.. تحيا الجزائر ..!!.. بقلم: صالح الراشد  سفير روسيا بدمشق: سورية بمحاربتها التنظيمات الإرهابية تدافع عن مستقبل المنطقة بأسرها     

أخبار عربية ودولية

2019-01-12 20:03:42  |  الأرشيف

أردوغان: الراقصون مع الإرهابيين سيندمون يوم لا ينفع الندم

حذر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الجهات التي تدعم الإرهابيين في المنطقة من مغبة "الرقص" معهم، معتبرا أن هؤلاء الذين يعتبرون ذلك سياسة "سيندمون يوم لا ينفع الندم.
 
وقال أردوغان، في كلمة ألقاها اليوم السبت أمام حشد من أنصار حزب "العدالة والتنمية" في ولاية قوجة إيلي، إن تنظيمات "حزب العمال الكردستاني" و"وحدات حماية الشعب" و"غولن" و"داعش"، التي وصفها كلها بالإرهابية، "ستتحول إلى مصيبة على رأس الأطراف التي قامت بتسليحها لكي تهدد تركيا".
 
وأضاف: "هذه التنظيمات ستتحول إلى كابوس بالنسبة إلى الأطراف التي قامت باحتضانها وحمايتها، وذلك عبر وسائل مافيوية شتى، بدءا من المخدرات وحتى جمع الإتاوات والاتجار بالبشر والدعارة". واستطرد محذرا: "هؤلاء الذين يعتبرون الرقص مع هذه التنظيمات الإرهابية سياسة سيندمون كثيرا يوم لا ينفع الندم".
 
وتأتي تصريحات أردوغان في الوقت الذي تنفذ فيه تركيا تحضيرات مكثفة لشن عملية واسعة ستكون الـ3 لها في سورية تستهدف من تعتبرهم أنقرة إرهابيين من "وحدات حماية الشعب" الكردية ومسلحي تنظيم "داعش".
 
وانتقدت تركيا وخاصة رئيسها مرارا الولايات المتحدة لدعمها "وحدات حماية الشعب"، التي تمثل الهيكل العسكري لتحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، الحليف الأساسي لواشنطن في محاربة "داعش" على الأرض السورية.
 
وفي 21 ديسمبر أعلن أردوغان أنه قرر تأجيل إطلاق العملية نتيجة مكالمته الهاتفية مع نظيره الأمريكي، دونالد ترامب، موضحا أن الحملة ستبدأ في الأشهر المقبلة.
 
عدد القراءات : 3346
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019