الأخبار |
حرب البُنى التحتية..موسكو - كييف: قنبلة «زباروجيا»  فشل مفاوضات كوسوفو وصربيا... وجولة جديدة قريباً  أنقرة تبدي استعدادها للتوسط بين كييف وموسكو مجدداً  الجزائر تطوّق حرائقها.. والحصيلة 38 قتيلاً على الأقل  الأمم المتحدة: المفاوضات لوقف الأعمال القتالية في أوكرانيا ما زالت بعيدة  دور الأهل بمواجهة صعوبات الطفل في يومه المدرسي الأول  التصويب الهادف.. بقلم: أمينة خيري  مصر تحتفي بالسوريين وأموالهم: 30 ألف سوري يستثمرون مليار دولار  أمريكا تنفي تقديم تنازلات لإيران من أجل العودة إلى الاتفاق النووي  أصوات تركية مؤيّدة: حان وقت «تصفير المشكلات»  لابيد يهاتف إردوغان: تهنئة باستئناف العلاقات الديبلوماسية  اقتتال بين إرهابيي النظام التركي في «آمنة» أردوغان المزعومة  مستبعدون جدد من الدعم الحكومي … المستفيدون من الخادمات الأجنبيات وأصحاب مكاتب استقدامهن  مقتل 4 مسلحين من «كوماندوس قسد» قرب الرقة  رانيا يوسف: أنا الأكثر ذكاء بسبب "أخطائي"  نتائج الدورة الثانية للثانوية العامة الأسبوع القادم  الصين في رسالة حادة لـ"إسرائيل": ترتكبون خطأ إذا سرتم خلف واشنطن  مرسوم خاص بالأسواق القديمة والتراثية في محافظات حلب وحمص ودير الزور يحمل إعفاءات وتسهيلات غير مسبوقة  «الدفاع» الروسية تنفي نشرها أسلحة ثقيلة في محطة زابوريجيا النووية... وتوجّه اتهاماً إلى كييف  كييف تهدّد بفصل روسيا عن شبه جزيرة القرم     

أخبار سورية

2022-04-13 20:32:27  |  الأرشيف

أسعار الخضار إلى انخفاض.. ومقترح الاستيراد “خربان بيت” للفلاح

 ريم ربيع
مقابل موجة الغلاء غير المنطقي الذي سجلته أسعار الخضار بمختلف أنواعها طيلة الشهر الماضي، بدأت تظهر بعض التلميحات لتقليد تجربة العراق وفتح باب الاستيراد لجميع المواد الغذائية لتأمينها وخفض الأسعار محلياً، حيث كانت الحكومة العراقية قد أعلنت قبل أيام السماح باستيراد المواد الغذائية والخضراوات لمدة ثلاثة أشهر لضمان الأمن الغذائي في البلاد.
غير أن كمية الإنتاج المحلي من الخضار والفواكه وزيادتها مع تحسن الطقس أزاحت مثل هذه المقترحات عن الطاولة حمايةً للفلاح ودعماً للزراعة، حيث اعتبر رئيس اتحاد الفلاحين، أحمد إبراهيم، أن أي مقترح بفتح باب الاستيراد اليوم سيكون “خربان بيت” للفلاح، لاسيما مع بداية الإنتاج من الزراعات المكشوفة وليس فقط المغطاة.
وأكد إبراهيم أن الاتحاد ضد الاستيراد نهائياً، موضحاً أنه مع زيادة الإنتاج مع الأيام القليلة المقبلة سيكثر المعروض وتكسر الأسعار وتصبح خاضعة للعرض والطلب، مما يضمن توفر الخضار بأسعار مناسبة للجميع.
وعلى عكس ما تفعله معظم الدول اليوم، أعلنت لجنة تجار ومصدري الخضار والفواكه تصدير البندورة والتفاح إلى دول الخليج خلال شهر رمضان، ما أثار حفيظة المستهلكين غير القادرين على شرائها بسبب ارتفاع الأسعار، مطالبين بضم جميع الخضار والفواكه إلى قائمة المواد التي يمنع تصديرها لضمان استقرار الأسعار محلياً.
حديث إبراهيم جاء مطابقاً لتطمينات وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بانخفاض تدريجي للأسعار مع الأيام المقبلة، فبعد أن أصبحت الخضار والفواكه بأسعارها الفلكية خارج حسابات السوريين في رمضان، سجل اليومان الماضيان انخفاضاً طفيفاً على بعض الأسعار مع تزايد الإنتاج، حيث انخفض سعر البندورة لـ 3500 ليرة بعد أن لامس 5000 ليرة للكيلوغرام، والخيار 4000 ليرة، والبازيلاء 7000 ليرة والفاصولياء 9000 ليرة، والفليلفة 8500 ليرة.
وكانت الحجة الأخيرة لارتفاع الأسعار تتمثل بالبرد وموجة الصقيع التي ضربت المحاصيل بغير موعدها ما قلص واردات الخضار إلى سوق الهال، إضافة إلى أجور الشحن التي حلقت مع انقطاع المحروقات وارتفاع سعرها في السوق السوداء.
البعث
عدد القراءات : 3828

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3567
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022