الأخبار |
العرض الأميركي لطهران: رفع تدريجي للعقوبات  إشارات تهدئة روسيّة: أوكرانيا تُرحِّب... والغرب متوجِّس  وجبة الإفطار الواحدة تساوي عشرة أضعاف الأجر اليومي للفرد  ظريف في بغداد الاثنين: هل يلتقي مسؤولين سعوديين؟  «كابوس ديمونا» يؤرّق إسرائيل: حادث عابر أم فاتحة مسار؟  ماكرون يصل إلى تشاد... للعزاء في إدريس ديبي أم لمباركة ابنه؟  عام على انهيار أسعار النفط.. هل يفتح صنبور الذهب الأسود؟  بين المفروض والمرفوض.. بقلم: د. ولاء الشحي  أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ؟.. بقلم: ميثا السبوسي  بوتين لن يُحرق الجسور مع الغرب: من يُرِد التصعيد فلْينتظرْ ردّنا  الصين تدين هجوماً استهدف سفيرها في باكستان  زاخاروفا: لا يمكن تصور تنظيم مؤامرة ضد لوكاشينكو بدون علم الاستخبارات الأمريكية  منظمة الصحة العالمية تعتزم القضاء على الملاريا في 25 بلدا إضافيا  سورية تجدد التأكيد على أن الجولان المحتل جزء لا يتجزأ من أراضيها وستستعيده بكل الوسائل التي يكفلها القانون الدولي  ليبيا تفتح أبوابها أمام العمالة المصريّة  دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي بالصواريخ في محيط دمشق وتسقط معظم الصواريخ المعادية  «حجّ» جماعي إسرائيلي إلى واشنطن: محاولة أخيرة لعرقلة إحياء «النووي»  الولايات المتحدة: سنواصل تقديم السلاح لأوكرانيا  مجلس النواب الأميركي يصادق على الحد من بيع الأسلحة للسعودية     

أخبار سورية

2021-01-28 03:31:40  |  الأرشيف

خبير أمني: الدواعش يدخلون في أرتال الاحتلال الأميركي … العراق يؤكد تأمين أكثر من 450 كم من الحدود مع سورية

أكدت قيادة العمليات المشتركة العراقية، أمس، تأمين أكثر من 450 كيلومتراً من الحدود العراقية السورية، في وقت أكد خبير أمني عراقي، أن الإرهابيين يدخلون إلى العراق عن طريق الأرتال الأميركية التي تنتقل بين قواعدها غير الشرعية في سورية والعراق من دون رقيب أو حسيب.
وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة العراقية اللواء تحسين الخفاجي، حسب وكالة «واع» العراقية: إن «قيادة العمليات المشتركة باشرت بتأمين الحدود العراقية السورية»، مبيناً أن أكثر من 450 كيلومتراً مؤمنة بالكامل من الأبراج والأسلاك الشائكة.
وأضاف: إن قيادة العمليات بالتعاون مع وزارة الدفاع والوزارات الأخرى بالإضافة إلى الحشد الشعبي تقوم بتأمين الجزء المتبقي البالغ 610 كيلومترات من الحدود العراقية السورية ومنع تسلل دخول الإرهابيين.
على خط موازٍ، حذر الخبير الأمني العراقي أمير عبد المنعم الساعدي، من استمرار التواجد الأجنبي داخل العراق، لافتاً إلى أن الإرهابيين يدخلون البلاد عن طريق الأرتال الأميركية التي تنتقل بين قواعدها غير الشرعية في سورية والعراق من دون رقيب أو حسيب، حسبما ذكرت وكالة «فارس» الإيرانية.
وبيّن الساعدي، أن المصادر العسكرية السورية رصدت خلال الشهر المنصرم تحرك أرتال عسكرية من كردستان العراق إلى شرق الفرات السوري حيث تتواجد ميليشيا «قوات سورية الديمقراطية – قسد» ومن ثم تحركت باتجاه قاعدة التنف غير الشرعية على مقربة من الحدود العراقية السورية.
وأوضح، أن تحركات الاحتلال الأميركي ما بين العراق وسورية وبالعكس ترافقها تهديدات وهجمات إرهابية على نقاط حدودية وتعقبها عمليات لتنظيم داعش الإرهابي داخل العراق.
وحذر الساعدي، في العشرين من الشهر الحالي من محاولات الاحتلال الأميركي إعادة تدريب مسلحي تنظيم داعش الإرهابي في قاعدة «التنف» غير الشرعية وإرسالهم إلى بلاده.
والإثنين الماضي، كشفت مصادر أهلية، حسب وكالة «سانا»، أن قوات الاحتلال الأميركي، قامت بنقل 70 إرهابياً من الدواعش كانوا محتجزين في سجن الثانوية الصناعية في مدخل مدينة الحسكة الجنوبي الذي تسيطر عليه ميليشيات «قسد»، إلى القاعدة التي أنشأتها بشكل غير شرعي في منطقة التنف على الحدود السورية الأردنية.
عدد القراءات : 2714

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3544
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021