الأخبار |
مسؤول أردني: ابن سلمان ساعد الإسرائيليّين مقابل وعد بـ«الوصاية»..«المشرق الجديد» عجّل بالمخطّط الانقلابي... والسفير الأميركي أدّى دوراً رئيساً  تعزيزات للجيش والقوات الروسية نحو القريتين واقتتال جديد بين إرهابيي أردوغان في عفرين … غارات مكثفة لـ«الحربي» تكبد الدواعش خسائر فادحة في البادية  انخفاض إنتاج الحمضيات 24.5% مقارنة بالعام الماضي والزراعة تجد المبرر في تقلّب المناخ  تحرّكات مكثّفة لتسويق التأجيل: «فتح» نحو إلغاء الانتخابات رسمياً  3.7 ملايين ليتر من البنزين و 4.5 ملايين ليتر من المازوت يومياً بجميع المحافظات  لقاء أوّل «إيجابي» وآخر الأسبوع المقبل: مفاوضات سرية سعوديّة ــــ إيرانيّة برعاية بغداد  مؤشرات إيجابية لمصلحة الليرة السورية … توقعات بانخفاضات مستمرة ستنعكس على أسعار الأسواق  آراء حول ارتفاع «متوقع» لأسعار الدواء ورفع السعر يجعل المواطن يستسلم للمرض! … القربي: ارتباك في «الصحة» ولا مبرر وطنياً لرفع الأسعار .. الفيصل: لا نطالب بزيادة كبيرة وإن بقي الحال فستغلق بعض المعامل  ليبيا.. مجلس الأمن يقرّ إرسال مراقبين: توحيد "العسكر" خارج البحث  لأنَّ المرأة تستحق.. بقلم: أمينة خيري  مصادر تؤكد عودة سورية للجامعة العربية قريباً وحضورها القمة المقبلة  أمانة ومسؤولية؟!.. بقلم: بشير فرزان  الزعيم الإيراني خامنئي يدعو الجيش إلى رفع جاهزيته وسط توتر مع "إسرائيل"  بمساعدة روسية.. رئيس بيلاروسيا يعلن توقيف مجموعة خططت لاغتياله  جمهورية التشيك تطرد 18 دبلوماسيا روسيا     

أخبار سورية

2020-11-16 13:48:09  |  الأرشيف

دعت مفتشي حلب إلى عدم التهاون والتراخي في كشف حالات الفساد ..القاضية الشماط : هناك من يستغل الظروف الحالية ولا بد من محاسبته

 أكدت القاضية آمنة الشماط رئيسة الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش أنّ توجهات العمل خلال المرحلة القادمة لاسيما في ظل الظروف الصعبة والطارئة التي تمر بها سورية نتيجة الحرب الاقتصادية وانتشار وباء كورونا ستكون البحث عن أي حالة خلل أو ترهل إداري في مختلف مؤسسات ودوائر الدولة والقضاء على كل أشكال الاستغلال والفساد بما يكفل عدم هدر المال العام أو اختلاسه والارتقاء بواقع عمل المؤسسات وأدائها إلى مستوى الطموحات التي ينشدها المواطن.
وأشارت القاضية الشماط خلال لقائها مع المفتشين العاملين في فرع الهيئة المركزية بمحافظة حلب على أنّ هناك من يستغل الظروف الحالية من أجل التلاعب والاحتكار والاختلاس ما يتطلب من الجهاز التفتيشي وبالتعاون مع مديريات الرقابة الداخلية في الجهات المختلفة بذل جهود مضاعفة لاستئصالها وعدم التهاون بها و ضبط هذه الحالات والتشدد في قمعها ومعالجتها بما يضمن حسن سير عمل المؤسسات على أكمل وجه ومحاسبة المقصرين .
ودعت القاضية الشماط المفتشين إلى التشدد في مكافحة مظاهر الخلل كافة والسرعة في إنجاز القضايا التحقيقية والمهمات ومعالجة القضايا العالقة التي تأخذ وقتاً طويلاً وعدم التأخير في معالجة الملفات التفتيشية وتنفيذ القانون على الجميع دون استثناء بما يحفظ المال العام مع مراعاة ﺍﻟﺤﻴﺎﺩﻴﺔ ﻭﺍﻻﺴﺘﻘﻼﻟﻴﺔ والتحلي بروح التعاون مع الموظفين بما يضمن تحقيق أهداف الهيئة في تطوير العمل الإداري وحماية المال العام بجميع القطاعات من دون استثناء.
واستمعت رئيسة الهيئة لمداخلات عدد من المفتشين حول أمور وقضايا تتعلق بالعمل التفتيشي والصعوبات التي تعترضهم وسبل الارتقاء بالأداء بما يضمن إنجاز المهام الموكلة على الوجه الأكمل وبالسرعة القصوى.
كما التقت القاضية الشماط مع مدراء الرقابة الداخلية في دوائر ومؤسسات محافظة حلب وجرى التأكيد على دور الرقابة الداخلية في معالجة حالات الفساد و تصويب عمل الإدارات للحفاظ على المال العام.
 وضمن أجندة الزيارة لحلب استقبلت رئيسة الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش عدداً من المواطنين ممن لديهم شكاوى أو اعتراض على تقارير تفتيشية صدرت بحقهم حيث تمّ الاستماع إلى الشكاوى والتظلمات المقدمة من قبلهم والتوجيه بتسجيل ما يدخل منها ضمن نطاق عمل الهيئة والرد عليه ومعالجته بالسرعة الممكنة.
وخلال لقائه مع رئيسة الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش أكد أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي أحمد منصور إلى أن للهيئة الدور الأكبر في محاربة الفساد والحد من الخلل الإداري والوظيفي وأنه سيتم العمل مع محافظة حلب وفرع الهيئة لوضع خطة عمل لتعزيز العمل الرقابي والوقوف على معوقاته وتفعيل دور مديريات الرقابة الداخلية  لما فيه تحقيق المصلحة العامة للدولة والحفاظ على مكتسبات المواطنين.
بدوره محافظ حلب حسين دياب لفت إلى أهمية دور الهيئة المركزية في تفعيل العمل من خلال المتابعة الدائمة وأنه لابد من التعاون والتكاتف بين الجميع للوصول إلى ما يخدم المصلحة العامة.
وتأتي زيارة القاضية الشماط إلى حلب ضمن الجولة التي انطلقت من طرطوس إلى اللاذقية فحمص وحماه وتستمر لكافة فروع الهيئة في المحافظات لتقييم أدائها , والوقوف ميدانياً على سير العمل الإداري وحلّ كافة الإشكالات والمعوقات التي تعترض عمل الجهاز التفتيشي.
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، ‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، ‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، ‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
 
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٨‏ أشخاص‏، ‏‏منظر داخلي‏‏‏
 
 
عدد القراءات : 3429

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3544
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021