الأخبار العاجلة
  الأخبار |
باكستان.. أكثر من 2000 إصابة جديدة بفيروس كورونا  تونس.. مدينة سياحية هامة تعلن خلوها من كورونا طيلة 30 يوما  “سيعطيهم آملاً محدوداً”.. لماذا لا يجب أن يتفاءل الفلسطينيون كثيراً بجو بايدن إذا أصبح رئيساً لأمريكا؟  المغرب يستعد لبناء قاعدة عسكرية عند الحدود مع الجزائر  لماذا سمي عيد الفطر بهذا الاسم؟  في حمص.. مات قهراً صباح العيد!  تمشيط البادية السورية بتر لذراع الامريكي واعوانه  آخر حاكم بريطاني لهونغ كونغ يطالب لندن بالتدخل والدفاع عن المنطقة من مخططات الصين  وزارة الصحة: تسجيل 16 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء أربع حالات  مصير الاقتصاد العالمي في يد لقاح كورونا!  أردوغان.. الوجه القبيح للمساعدات.. بقلم: د.أيمن سمير  الولايات المتحدة تحظر دخول الأجانب الذين زاروا البرازيل خلال الـ 14 يوما الماضية  واشنطن ترسل ألف جهاز تنفس اصطناعي إلى البرازيل لمكافحة "كورونا"  ترامب: بوتين لا يريد فوزي في الانتخابات وأنا أسوأ ما حدث لروسيا  “الصحة العالمية”: تسجيل 110 آلاف إصابة جديدة بكورونا في العالم  موسكو: الولايات المتحدة تحاول زعزعة استقرار روسيا بضخ معلومات مضللة  العيد.. موجات حارة من الأسعار والناس “يجودون بالموجود”!!  مديرة مختبر ووهان تشكك في مصدر الفيروس التاجي  ارتفاع اصابات كورونا في الجزائر والمغرب والأردن  مستشار ترامب: تستر الصين على وباء كورونا يشبه كارثة تشيرنوبل     

أخبار سورية

2019-08-26 04:23:12  |  الأرشيف

آب شهر البنزين؟ … «محروقات»: الطلب على مادة البنزين ينخفض في أيلول ثم يعود للارتفاع في آذار

صرح مصدر في شركة المحروقات لـ«الوطن» بأن الطلب على مادة البنزين سينخفض مع بداية أيلول القادم مع افتتاح المدارس والجامعات وهذا الانخفاض سيكون بشكل تدريجي، لافتاً إلى أن الطلب على المادة سيصبح معتدلاً خلال تشرين الثاني وكانون الأول وكانون الثاني ومن ثم ليعود الطلب على المادة بالازدياد في شباط وآذار ونيسان بشكل تدريجي.
ولفت المصدر إلى أن ذروة زيادة الاستهلاك والطلب على مادة البنزين يكون دائماً خلال آب من كل عام، موضحاً بأن مادة البنزين متوافرة ولن يكون هناك أي اختناقات لهذا العام، مشيراً في الوقت نفسه بأن الظروف الخارجية هي التي تتحكم بالكميات المستوردة لكن على المدى القريب من الواضح أنه لن يكون هناك أي اشكاليات أو اختناقات بالنسبة لمادة البنزين، والازدحام على محطات الوقود يحصل حالياً في ساعات الذروة في المساء حيث يكون هناك إقبال على التعبئة من أصحاب السيارات وبطبيعة الحال فإن هذا الازدحام طبيعي ومقبول.
وفيما يخص موضوع مازوت التدفئة أوضح المصدر أن مادة مازوت التدفئة متوافرة حالياً، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن هذا الموضوع مرتبط بالإمكانات المتوافرة وبالتوريدات والمخازين، لافتاً إلى أن هناك وعوداً من وزارة النفط بأن تكون أمور التوزيع جيدة لهذا الموسم، مشيراً إلى أن عدد سيارات توزيع المازوت في دمشق وصل لما يقارب 500 سيارة توزيع.
وبين المصدر أنه لا يتم تحديد مخصصات معينة من مازوت التدفئة لمدينة دمشق عن كل موسم الشتاء، لافتاً إلى أن هذا الأمر يعود للمخازين وإذا كانت المخازين كبيرة يتم تخصيص مخصصات أكبر، وفي حين كانت المخازين قليلة يتم تحديد كمية معينة من مازوت التدفئة للتوزيع ومن المحتمل أن تكون طلب أو طلبان أو ثلاثة طلبات وذلك يعود للامكانيات المتوافرة لدى شركة المحروقات.
وعن إعادة تأهيل محطة وقود القدم أكد المصدر أن هناك دراسة حالياً لإعادة تأهيل محطة القدم.
مبيناً أن إعادة تأهيلها وعودتها للعمل أمر يحتاج لوقت ويشبه بناء محطة بالكامل، لافتاً إلى أن إعادة تأهيلها بحاجة لرصد اعتمادات مالية وموافقات من المحافظة فضلاً عن الإعلان عن مناقصة بهذا الخصوص وحتى تسري المناقصة على متعهد حينها يقوم هذا المتعهد بإعادة تأهيل المحطة، مشيراً إلى أن هذا الموضوع له مجرى زمني ويحتاج إلى وقت.
عدد القراءات : 4172
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3520
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020