الأخبار |
بعد فرز 99 % من الأصوات… "أزرق أبيض" يتفوق على "الليكود" بمقعدين في انتخابات الكنيست  لافروف: موسكو تلاحظ إصدار إشارات من قبل واشنطن لإنهاء معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية  أنباء عن تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق  السفارة الأمريكية لدى سورية: الولايات المتحدة لا تشجع على المشاركة في معرض إعادة إعمار سورية  السعودية.. : الهجمات على أرامكو إجرامية وتستهدف أمن المنطقة وإمدادات الطاقة العالمية  ماكرون يعلن أن احتجاجات "السترات الصفراء" أفادته  بينس: لم نحدد بعد مصدر إطلاق الضربة على "أرامكو"  بومبيو من أبو ظبي: سأبلغ الرئيس ترامب بمعلومات هامة حول هجوم "أرامكو"  تركيا تهدد الولايات المتحدة بتنفيذ "خطط بديلة" في سورية  ميليشيا قسد يشكل "منظمات أممية وهمية" تحتال على فلاحي الحسكة بمليار ليرة  تونس.. ستة مرشحين يطعنون في نتائج الانتخابات الرئاسية  الجيش الليبي يعلن تدمير آليات مسلحة وأجهزة تشويش جنوب طرابلس  "داعش" يعلن مسؤوليته عن مقتل 24 جنديا في بوركينا فاسو  نيبينزيا: لم يتم تنفيذ أي عمليات عسكرية واسعة النطاق في إدلب ولا تنفذ الآن  نتنياهو لغانتس: لا داعي لإجراء انتخابات جديدة  OnePlus تكشف عن واحد من أفضل الهواتف في العالم  الاستخبارات الروسية: نجمع المعطيات حول هجوم "أرامكو" ومن السابق لأوانه اتهام إيران  شباب آرسنال يفترسون فرانكفورت في عقر داره  العلامات المبكرة لمرض السكري من النوع الثاني يمكن ملاحظتها منذ سن الثامنة  نقص في عنصر أساسي لدى الحوامل يؤدي لإصابة الطفل بالتوحد     

أخبار سورية

2019-08-22 03:42:44  |  الأرشيف

انتصارات الجيش شمالاً في مسار تصاعدي.. وصور «الجولاني» تُحرق

التطورات الميدانية المتسارعة التي يشهدها ريفا إدلب وحماة، تواصلت أمس في مسار تصاعدي لمصلحة الجيش العربي السوري الذي أحكم الحصار على جيوب الإرهابيين في ريف حماة الشمالي ونقطة المراقبة التركية، وسيطر على تل ترعي الإستراتيجي وخراج التمانعة بريف إدلب الجنوبي، ما مكنه من دخول خان شيخون وبدء عملية التمشيط فيها.
وأفاد مراسل «الوطن» في حماة بأن «الجيش شدد خناقه على من تبقّى من إرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» والميليشيات المسلحة المتحالفة معه بجيوب ريف حماة الشمالي، عبر فرض سيطرته على تل ترعي الإستراتيجي بريف إدلب الجنوبي، والذي يبعد عن خان شيخون مسافة 7 كم فقط، ما جعل مواقع الإرهابيين في جيوب ريف حماة الشمالي مكشوفة نارياً وسهلة الاستهداف».
بدوره بيَّن مصدر ميداني لـــ«الوطن»، أن وحدات من الجيش وفي خطوة مفاجئة اتجهت نحو مورك بريف حماة الشمالي، حيث نقطة المراقبة التركية التاسعة المحاصرة من جهة تل ترعي وسيطرت حتى ساعة إعداد هذه المادة على طريق مورك.
وأشارت مصادر أهلية لــمراسل «الوطن»، أن بعض الفعاليات والأهالي أجروا مباحثات مع الجانب التركي «لإبقاء نقطة المراقبة التركية في مورك على وضعها الحالي، حيث أن النظام التركي مصر على فتح طريق إمداد إلى النقطة من جهة الطريق الدولي «m5» الذي يمر من خان شيخون».
وأكدت المصادر أن أهالي مورك يرفضون رفضاً قاطعاً أي وجود لأي جندي تركي على أرض مدينتهم بعد أن يحررها الجيش من تنظيم «النصرة» وحلفائه.
الموقع الإلكتروني لقناة «روسيا اليوم» من جانبه، ذكر أن الجيش العربي السوري دخل خان شيخون بريف إدلب، وبدأ عملية التمشيط بعد انسحاب معظم الإرهابيين منها.
وأوضح الموقع أن دخول وحدات الجيش خان شيخون جاء بعد استعادة سيطرتها على تل ترعي وخراج التمانعة شرق خان شيخون، والتقائها مع القوات المتمركزة على الطريق الدولي إلى شمالها، ما أدى إلى إكمال الطوق على بلدات اللطامنة وكفر زيتا ومورك، في ريف حماة الشمالي وخان شيخون.
ونقل الموقع عن مصدر عسكري تأكيده، أن ما تبقى من إرهابيين في ذلك الجيب تجمعوا في مورك، حيث توجد نقطة المراقبة التركية.
وبدأ الجيش منذ أكثر من شهر عملية عسكرية واسعة النطاق لاستعادة السيطرة على المنطقة، إذ استعاد بلدات وتلال إستراتيجية، أهمها تل ملح والجبين في ريف حماة الشمالي، مما مهد للسيطرة على الهبيط وكفرعين في ريف إدلب الجنوبي.
في الأثناء، شن الطيران الحربي غارات مكثفة على نقاط للإرهابيين في التمانعة وجرجناز والغدفة ومعرشورين ومعرة النعمان والتح والدير الشرقي وتلمنس ومعرة الصين والبشيرية وحزارين وحرش بسنقول وسراقب وحيش والشيخ دامس وصهيان وركايا وتحتايا وبسيدا وكفر سجنة بريف إدلب الجنوبي، ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد منهم.
«المرصد السوري لحقوق الإنسان» المعارض، بدوره أقر بأن الجيش سيطر على تل ترعي، بعد اشتباكات عنيفة مع «النصرة»، وقتله لـ12 إرهابياً خلال تلك الاشتباكات.
بموازاة ذلك، ردت الطائرات الحربية أمس بشكل غير مباشر، على التهديد الذي أطلقه وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو، على خلفية استهداف سلاح الجو السوري أحد الأرتال التركية جنوب إدلب والذي كان متجهاً لإنقاذ إرهابيي «النصرة» المهزومين، من خلال استهدافها بعدة غارات جوية محيط نقطة المراقبة التركية التاسعة في مورك المحاصرة، وفق ما ذكرت مواقع إلكترونية معارضة.
وكان جاويش أوغلو قد تحدى دمشق وموسكو بالقول: «إن تركيا لا تنوي سحب نقطة المراقبة التركية التاسعة في ريف حماة إلى أي مكان آخر».
على صعيد متصل، تداول ناشطون مقطع فيديو بحسب قناة «الميادين، يظهر حرق صور متزعم تنظيم «جبهة النصرة» أبو محمد الجولاني في مدينة إدلب بعد انهيار دفاعات إرهابييه في خان شيخون.
ونقلت القناة عن ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي قولهم: «إن ما تبقى من مسلحي جبهة النصرة في ريف إدلب الجنوبي يطلبون النجدة ويعترفون أنهم باتوا محاصرين».
الوطن
عدد القراءات : 4033

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019