الأخبار |
أنقرة تستنجد بـ«باتريوت الأطلسي»: رسائل روسيّة بالنار إلى تركيا  لا انسحاب إماراتياً من اليمن: أبو ظبي تعزّز أنشطتها  الانتخابات اليوم: تقسيمة «محافظين وإصلاحيين» انتهت؟  نكسة أولى لبلومبرع: بديل ساندرز ليس جاهزاً  الأسد ورسالة النصر المكتمل الأركان.. بقلم: د. حسن مرهج  «الناتو» يبدأ التحرّك في المنطقة.. بقلم: د. محمد عاكف جمال  كم سيبلغ سعر تذكرة الطيران من دمشق الى حلب؟  ما ثمن تهديدات أردوغان في إدلب؟  ارتفاع عدد قتلى فيروس "كورونا" في الصين إلى 2236 شخصا  سلطان عمان يأمر بتغيير النشيد الوطني والعلم  الذهب عند أعلى مستوى في 7 سنوات  حاكمة طوكيو ترد على رغبة لندن في استضافة أولمبياد 2020  مسؤول روسي: هناك محاولات أمريكية لاتهام روسيا بتوتير الوضع في إدلب بهدف إبقاء جنودها في سورية  أنباء عن توتر بينها وبين مرتزقتها … قوات الاحتلال التركي تنسحب من قرى بريف تل تمر  روسيا تدعو تركيا لإيقاف دعمها للإرهابيين وتزويدهم بالأسلحة  الجمعية السورية للخيول العربية الأصيلة تكرم الرحالة عدنان عزام بعد نهاية رحلته (سورية.. العالم)     

أخبار سورية

2019-07-24 02:43:40  |  الأرشيف

3173 «حرامي» سرقوا كهرباء بمئات ملايين الليرات في العاصمة منذ بداية العام

صرح مدير الشركة العامة لكهرباء دمشق هيثم الميلع لـ«الوطن» بأن عدد ضبوط الاستجرار غير المشروع التي تم تنظيمها في المحافظة منذ بداية العام الجاري حتى تاريخه بلغ 3173 ضبطاً.
ونوّه بأن الكمية المقدرة لها 18.8 مليون كيلو واط ساعي، وأنّ الضبوط تم تنظيمها لمختلف الاشتراكات المنزلية الأحادية والثلاثية والتجارية، وقد تم ضبط 16 مركز تحويل، علماً بأن القيمة المالية لهذه الضبوط تقدر بمئات الملايين.
وبيّن الميلع أنّ الشركة، وبشكل خاص مديرية مراقبة الشركات، تعمل بشكل مستمر على مكافحة ظاهرة الاستجرار غير المشروع، فالموضوع هو من صلب عملها، وضمن خطها، لافتاً إلى أنّ هذه الظاهرة مشكلة تعاني منها الكهرباء لما لها من أثر كبير في المنظومة الكهربائية، موضحاً أنّ زيادة السرقات يؤثر في ساعات التقنين.
وبيّن الميلع أنّ دوريات الضابطة العدلية تقوم بجولاتها على جميع مناطق دمشق ليلاً ونهاراً، لكون السرقات تؤثر سلباً في مراكز التحويل والشبكات بسبب زيادة الحمولات، التي تؤدي إلى حدوث انقطاعات في الشبكات المغذية للأحياء ما ينعكس سلباً على المواطنين بشكل عام.
وأوضح مدير الشركة أنّ من يقومون باستجرار الكهرباء بشكل غير نظامي يستخدمون الطرق المعروفه، مؤكّداً أنّ الشركة تتعامل مع كل من يعتدي على الشبكات وفقاً للقانون بعد تنظيم الضبوط اللازمة مهما كانت صفات الاشتراكات.
وعوّل مدير الشركة على المشتركين وخاصة أصحاب المنازل بضرورة إبلاغ الشركة بأي ظاهرة قد يشكّون في أمرها، وخاصة موضوع زيارات عناصر يدعون أنّهم من الضابطة العدلية وليس لديهم مهام رسمية يحملونها معهم، مؤكّداً أنّ الشركة تلقت شكاوى عدّة حول الموضوع حيث يوجد أشخاص ضعاف النفوس يقومون بانتحال صفة عنصر ضابطة عدلية ويقومون بابتزاز المواطنين.
وأشار الميلع إلى أنّ الشركة يومياً تزود كل عنصر من الضابطة عندما يكّلف مهمة بمنطقة معينة بمهمة ورقية رسمية إلى جانب البطاقة التعريفية الدائمة لديه، ليصار إبرازها خلال عمله في المكان الذي يكلّف بالذهاب إليه، مؤكّداً أنّ على كل موظف إبراز هذه الوثائق لأي مشترك يطلبها، لافتاً إلى ضرورة الإبلاغ عن كل من لا يبرز هذه الوثائق مباشرة.
وكانت قد نشرت الشركة العامة لكهرباء دمشق على موقعها الرسمي على «فيس بوك» أنّه قامت الضابطة العدلية في الشركة بتاريخ 18 تموز الجاري بجولات في منطقة أبو رمانة (التي تعد من المناطق الراقية في العاصمة)، ومحيط حديقة الفاندوم (ساحة المطاعم) ومنطقة عرنوس وذلك من أجل إزالة التعديات على الشبكة العامة، مبينة الشركة في منشورها أنّه تم سحب العدادات المخالفة وفصل التغذية عن الخطوط المستجرة للكهرباء بطريقة غير مشروعة وإزالة كل الأسلاك المتشابكة بعضها ببعض والمتعدية على الشبكة والخطوط التبادلية وتم تنظيم عدد من الضبوط اللازمة بحق المخالفين أصولاً.
عدد القراءات : 3459
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3510
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020