الأخبار |
«عائلة» الفساد الكبير!.. بقلم: زياد غصن  تصاعد انقلاب نظام أردوغان على المهجرين السوريين.. وتفاقم الممارسات العنصرية ضدهم  الغنوشي يخوض الانتخابات البرلمانية في تونس  الحرب الصامتة.. بقلم: رفعت إبراهيم البدوي  مساعٍ لـ«الائتلاف» لشرعنة الاحتلال التركي لدى السوريين الأكراد!  حزب الرئيس الأوكراني يتصدر الانتخابات البرلمانية بنسبة 41.52 %  التصعيد الأميركي يصل إلى «أجواء» فنزويلا  الأموال القطرية تدخل غزة... سراً  قائد بالحرس الثوري الإيراني يكشف "الكذبة" التى قالها ترامب وصدقتها إيران  دلالات التحشيد العسكري الامريكي في السعودية  قوات الاحتلال تهدم منازل الفلسطينيين جنوب شرق القدس المحتلة  ظريف: الولايات المتحدة تمارس الإرهاب الاقتصادي وليس الحظر كما تزعم  استطلاعات الناخبين: حزب الرئيس الأوكراني يتصدر الانتخابات البرلمانية بنسبة 44%  بومبيو: المكسيك من أهم شركاء الولايات المتحدة  توتر على خلفية ترحيل لاجئين من تركيا إلى إدلب  مشاريع إسرائيلية في الجولان: نخدمكم... لتتركوا أرضكم  الاحتلال يعتدي على بلدة العيسوية ويلحق أضرارا بمنازل الفلسطينيين  نادلر: تقرير مولر يتضمن أدلة على ارتكاب ترامب جرائم  ريابكوف: اجتماع محتمل للدول الموقعة على الاتفاق النووي وإيران في فيينا     

أخبار سورية

2019-06-18 03:42:53  |  الأرشيف

«محروقات»: لم يتم إلغاء ترخيص أي محطة وقود سابقاً … محطات خاصة تخلط البنزين بمواد رخيصة الثمن مثل «النفتا»

صرحت مصادر في «محروقات» لـ«الوطن» أن الغاية من قرار الحكومة بإلغاء ترخيص أي محطة وقود تتلاعب بمواصفات المشتقات النفطية وآلية عمل البطاقة الذكية؛ ردع أصحاب محطات عن ارتكاب أي مخالفة أو حالة غش في هذا الشأن، لافتاً إلى أن التلاعب بمواصفات المشتقات النفطية يتم من خلال لجوء بعض أصحاب محطات الوقود إلى خلط البنزين والمازوت بمواد أرخص ثمناً من المشتقات النفطية بقصد زيادة الربح، على سبيل المثال يتم إضافة مادة «النفتا» وهي أحد منتجات النفط الوسيطة إلى البنزين، فضلاً عن قيام بعض أصحاب المحطات بإضافة الماء وتبين ذلك بعد لجوء بعض أصحاب السيارات لتغيير المضخات.
ولفتت إلى أن محطات الوقود الخاصة هي من تلجأ لارتكاب مخالفات الغش هذه في البنزين والمازوت، مبيناً أن محطات الوقود الحكومية لا تلجأ لارتكاب مثل هذه الحالات من الغش لأنها مراقبة بشكل كبير.
وبحسب المصادر، هناك عقوبات رادعة في قانون التموين تحت مسمى الغش والتدليس في حال ضبط أي حالة تلاعب بمواصفات المشتقات النفطية بحيث تقوم التموين بأخذ عينات من المشتقات النفطية في المحطات المخالفة ويتم تحليلها وفي حال ثبت ارتكاب مخالفة غش يتم تحويل هذه المخالفة إلى القضاء ويتم فرض غرامة مالية على صاحب محطة الوقود أو فرض عقوبة قد تصل للسجن وقد يتم إيقاف المحطة عن العمل لمدة معينة، لافتةً إلى أن التموين هو المسؤول عن رقابة محطات الوقود.
واليوم بعد اتخاذ قرار إلغاء الترخيص للمحطة التي ترتكب مخالفة باتت العقوبات رادعة أكثر وهذا القرار هو قرار صائب، لافتاً إلى أنه لم يتم إلغاء ترخيص أي محطة وقود سابقاً.
وفيما يخص التلاعب بآلية عمل البطاقة الذكية بينت المصادر أن هذا النوع من التلاعب يتم من خلال لجوء عامل المحطة إلى تسجيل كمية أكبر من الكمية المعبأة على جهاز البطاقة الذكية الموجود في المحطة، لافتةً إلى ضرورة أن يتم تركيب جهاز البطاقة الذكية على المضخة وعند التعبئة يتم إعطاء كمية التعبئة الصحيحة.
هذا وكان قد أقر مجلس الوزراء في جلسته أمس الأول إلغاء ترخيص أي محطة وقود تتلاعب بمواصفات المشتقات النفطية وكذلك التلاعب بآلية عمل البطاقة الذكية.
عدد القراءات : 4267

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019