الأخبار |
بعد إنجازات الجيش السوري … هل بات المسلحون عبئاً على تركيا؟  في شهر واحد… 1577 تزوجوا… 472 تطلقوا و610 ولدوا في ريف دمشق  آب شهر البنزين؟ … «محروقات»: الطلب على مادة البنزين ينخفض في أيلول ثم يعود للارتفاع في آذار  هزائم «السلطان» وزيارة موسكو.. بقلم: موفق محمد  سلاح الجو اليمني المسير يجدد استهدافه لمرابض الطائرات الحربية في قاعدة الملك خالد  الاحتلال يعتقل 23 فلسطينياً بالضفة الغربية  عبودية التسليم .. بقلم: ميس الكريدي  «غزوة بياريتس» الإيرانية: ترامب يتجاهل مفاجأة ظريف  سليماني قائد "فيلق القدس": عمليات إسرائيل الجنونية ستكون آخر تخبطاتها  مارياني يزور سورية مجدداً غداً مع نواب أوروبيين  "الدفاع" تطالب بعقد جلستين طارئتين للبرلمان والحكومة للرد على القصف الإسرائيلي على العراق  الجيش يصلي إرهابيي معرة النعمان ناراً حامية.. واشتباكات ضارية على محاور التمانعة  النمسا تحذر من مخاطر عودة الإرهابيين إلى أوروبا  مفاوضات «هادئة» حول الأسرى الأردنيين في إسرائيل: نحو صفقة لنقل السجن؟  ترامب نجم «قمة السبع»: الأوروبيون عاجزون عن المواجهة  من القاهرة إلى أسوان: إفراغ البلاد من أهلها  إعلام: إسرائيل تقصف قاعدة عسكرية للجبهة الشعبية على الحدود اللبنانية السورية  افتتاح أنيق لدورة ألعاب المتوسط الشاطئية.. كرة القدم تدشن المنافسات والدلفين الذهبي صالح محمد يسبح في مياه باتراس  جونسون لتوسك: سنغادر الاتحاد الأوروبي 31 أكتوبر مهما كانت الظروف  مجلس السيادة السوداني يعلن حالة الطوارئ في بورتسودان     

أخبار سورية

2019-02-12 12:44:59  |  الأرشيف

إصابة جنديين بمواد غازية سامة نتيجة استهداف الإرهابيين لهم بريف إدلب

الإرهابيون الأجانب يحولون منزوعة السلاح في إدلب إلى مزرعة متخمة كيماوي
 
أصيب جنديان اثنان نتيجة استنشاق مواد غازية سامة بعد استهداف الإرهابيين منطقة شم الهوى بريف إدلب الجنوبي الشرقي بقذائف صاروخية تحمل غازات سامة.
 
وأكد مراسل وكالة "سبوتنيك"، إصابة جنديين اثنين من وحدات الجيش العربي السوري نتيجة استنشاق مواد غازية سامة، مشيرا إلى أن الإصابة حدثت بعد استهداف المجموعات الإرهابية المسلحة منطقة "شم الهوى" الواقعة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، بقذائف صاروخية تحمل غازات سامة.
 
وكانت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قد أعلنت بتاريخ 7 شباط/ فبراير الجاري، أن الإرهابيين في إدلب يواصلون تخزين المواد السامة وهدفهم السيطرة على "منطقة خفض التصعيد".
 
وأضافت زاخاروفا: "علاوة على ذلك، يستمر الجهاديون في تخزين المواد السامة على طول خط التماس مع القوات السورية".
 
وبتاريخ 2 فبراير ذاته، كشفت مصادر خاصة في إدلب أن مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي قاموا بنقل شحنة من أسطوانات غاز الكلور من جسر الشغور إلى ريف إدلب الجنوبي بالتعاون مع عناصر من "الخوذ البيضاء" وخبراء أوروبيين.
 
وأكدت المصادر لوكالة "سبوتنيك" أن مسلحي "هيئة تحرير الشام" التي يتخذها تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي واجهة له في الشمال السوري، قاموا بنقل عدة أسطوانات تحوي غاز الكلور من أحد المقرات التابعة لتنظيم (الحزب التركستاني "الصينيون") في مدينة جسر الشغور باتجاه  بلدة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.
 
وأشارت المصادر إلى أن الشحنة المذكورة مكونة من خمس أسطوانات تم نقلها بواسطة سيارتي إسعاف تعودان لتنظيم "الخوذ البيضاء"، وبإشراف ثلاثة خبراء أجانب من الجنسيتين البريطانية والبلجيكية، موضحة أنه تم تخزين هذه الأسطوانات في "خزان تبريد" بخان شيخون، وهي برادات تجارية تستخدم لحفظ الخضروات والفواكه في أحد أحياء البلدة.
عدد القراءات : 3411
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019