الأخبار |
انتخابات «الكنيست الـ22»: الأحزاب المتنافسة كلّها «ليكود»  دينامو زغرب يقترب خطوة من دور مجموعات التشامبيونزليغ  رئيسا الأركان الروسية والأمريكية يناقشان العلاقات الثنائية للبلدين في المجال العسكري  البريطانيون يؤيدون تنظيم استفتاء على أي اتفاق للخروج من الاتحاد الأوروبي  بسبب القذارة..!! إغلاق 13 مطعماً خلال العيد في دمشق  هل يمهد سقوط خان شيخون لسقوط إدلب؟  ترامب يخطب «ودّ» يهود أميركا: تصويتكم يحدّد ولاءكم  ماكرون يلتقي مسؤولين إيرانيين لإنقاذ الاتفاق النووي  علماء يتحدثون عن أشخاص يسمعون الألوان ويبصرون الأصوات  تشكيلة «المجلس السيادي» في السودان: كفّة العسكر هي الراجحة  للجيش السوري الكلمة الفصل.. بقلم: سعيد معلاوي  روسيا تطهّر أكثر من 6.5 آلاف هكتار من الألغام بسورية  ترامب وسباق التسلح.. بقلم: دینا دخل اللـه  أغذية رائعة تمنع التجاعيد وتحافظ على الشباب  سان جيرمان يستهدف نجم ريال مدريد  جريزمان يسخر من قلقه حول عودة نيمار  سلاح الجو الإسرائيلي يستهدف موقعا غرب مدينة غزة  انتصارات الجيش شمالاً في مسار تصاعدي.. وصور «الجولاني» تُحرق  الأزمة الإيطالية تنتظر الحل: حكومة ائتلافية أو رئاسية تدعو إلى انتخابات مبكرة  بأداة إسرائيلية أو بغيرها... «الحشد» هدف دائم     

أخبار سورية

2018-08-01 13:27:04  |  الأرشيف

أكثر من 250 باحثاً يناقشون تطوير القطاع الصحي.. إحداث مراكز لإنتاج الأطراف الصناعية

بمشاركة أكثر من 250 باحثاً من مختلف الجامعات السورية والمراكز والهيئات العلمية البحثية ذات الصلة بالقطاع الصحي واصلت الهيئة العليا للبحث العلمي اليوم اجتماعاتها العلمية الخاصة بتفعيل قطاعات السياسة الوطنية للعلوم والتقانة والابتكار وذلك على مدرج الباسل في مشفى الأسد الجامعي بدمشق.
 
وتركزت المحاور العلمية البحثية المقترحة لتطوير قطاع الصحة على ضرورة إحداث مراكز ومعامل تخصصية لإنتاج الأطراف الصناعية وتأمين كافة مستلزماتها وإجراء دراسات إحصائية لتحديد الأماكن الأكثر احتياجاً لترميم المنشآت الصحية المتضررة جراء اعتداءات التنظيمات الإرهابية أو لإقامة منشآت جديدة والبحث في تفعيل وإنشاء مراكز لصيانة التجهيزات الطبية.
 
كما تضمنت المحاور العلمية البحثية المقترحة ضرورة دراسة سبل إعداد مراكز خاصة بإعادة التأهيل ومعالجة حالات الإصابات الرضية “إصابات العمود الفقري والأذيات الدماغية والإصابات العينية والأذنية والاضطرابات النفسية” ودراسة إمكانية إنشاء محطات معالجة للنفايات السائلة والصلبة الخطرة في المشافي ومعامل الأدوية والمصانع.
 
ولفت المشاركون إلى أهمية إجراء بحوث طبية حيوية حول “رعاية الوليد والأمراض الوراثية والتشوهات الخلقية” وبحوث سريرية حول “أمراض القلب والأوعية والداء السكري والأورام” وبحوث وبائية حول “اللاشمانيا والحمى المالطية والأذيات والإصابات والتغذية والصحة الفموية” وبحوث دوائية حول “الأدوية البيولوجية والرقابة على الدواء والترصد الدوائي وجودة الأدوية المنتجة محليا”.
 
 
ودعا المشاركون إلى دراسة وتحري انتشار حالات العوز الغذائي “عوز الحديد والفيتامينات” ضمن الشرائح السكانية الأكثر تأثرا ودراسة أثر التطبيقات السريرية للطب الترميمي بما في ذلك استعمال الخلايا الجذعية لترميم النسج التالفة إضافة إلى إجراء بحوث اجتماعية طبية حول “الصحة النفسية والبيئية” وبحوث حول التأمين الصحي والموارد البشرية الصحية ونظام المعلومات الصحي والسياسات والاقتصاديات الصحية.
 
وأشار الدكتور حسين صالح مدير عام الهيئة العليا للبحث العلمي إلى أن دعم السلطة التنفيذية مفتوح لإنجاز وتنفيذ الأبحاث المطلوبة وتوفير مستلزماتها كما سيكون هناك فريق مختص يتابع الأبحاث بكل مراحلها وفق برنامج وخطة زمنية محددة.
 
من جانبه دعا الدكتور حسن الجبه جي معاون وزير التعليم العالي للشؤون الصحية إلى إعطاء الأولوية لإجراء وتنفيذ الأبحاث الخاصة بمعالجة مفرزات الحرب الإرهابية التي تعرضت لها سورية.
 
وتحدث الدكتور حبيب عبود معاون وزير الصحة للشؤون الدوائية والصيدلة عن أهمية التعاون والتنسيق بين وزارتي الصحة والتعليم العالي والهيئة العليا للبحث العلمي من أجل تنفيذ الأبحاث وتوفير الأماكن المخصصة لإجرائها وإعطائها الوقت الكافي.
 
 
 
كما بين الدكتور جابر إبراهيم مدير عام مشفى الأسد الجامعي بدمشق أهمية إعادة النظر بمفهوم الدعم الطبي وإعادة توجيهه للمستحقين الحقيقيين ومنع الهدر ومكافحة الفساد وتوسيع قاعدة التأمين الصحي وهيكلة القطاع الصحي بما يسهم في تحسين الخدمات الصحية وإنصاف العاملين في هذا القطاع.
 
وكانت الهيئة عقدت خلال الأسابيع الماضية عدة اجتماعات علمية خاصة بتفعيل قطاعات السياسة الوطنية للعلوم والتقانة والابتكار ناقش المشاركون فيها المقترحات العلمية البحثية لتطوير قطاعات الزراعة والصناعة والبناء والتشييد والموارد المائية والطاقة.
 
يذكر أن الهيئة العليا للبحث العلمي أطلقت السياسة الوطنية للعلوم والتقانة والابتكار في الثامن والعشرين من آذار الماضي على مدرج جامعة دمشق.
عدد القراءات : 3357
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019