الأخبار |
الدفاع التركية: اتفقنا مع واشنطن على بذل جهود لإقامة منطقة آمنة بسورية  المعارضة السودانية: مشاورات أديس أبابا ليست لتقسيم المقاعد  عقوبات أمريكية جديدة على شركة حكومية صينية  المهندس خميس لأعضاء نقابة المحامين: مشروع قانون النقابة الجديد على طاولة مجلس الوزراء الأسبوع القادم  دعموش: الاستهداف الأميركي للمقاومة لن يغير من عزيمتها  ترامب: نريد مساعدة باكستان للخروج من أفغانستان  القضاء الإيران: تنفيذ حكم الإعدام بحق جواسيس المخابرات الأمريكية قريبا  الجيش اليمني يقضي على مرتزقة للعدوان السعودي في تعز وجيزان وعسير  وكالة الطاقة العالمية: نتابع باهتمام تطورات الأحداث في مضيق هرمز  رسول: لم يحدث أي انسحاب للقوات الأمريكية من الأنبار  ظريف: سنيئس الأمريكيين 40 عاما أخرى  العدو الإسرائيلي يواصل خرقه السيادة والمياه الإقليمية اللبنانية  الخارجية الروسية: انتخابات الرادا الأوكرانية الأخيرة بمثابة "تصويت أمل"  ترامب: تبادلنا رسائل إيجابية مع كوريا الشمالية في الآونة الأخيرة  إرهابيو (النصرة) يتسلمون حفارات أمريكية عبر تركيا لحفر أنفاق بإشراف مهندسين عرب في إدلب وريف حماة  التجاري يرفع الحد الأعلى للقرض الشخصي إلى 15 مليون ليرة  كردستان العراق: اللجنة المشتركة ستبدأ قريبا في حل الخلافات بين أربيل وبغداد  وزير الخارجية البريطاني يهدد إيران بوجود عسكري ضخم في الخليج  عبد المهدي وروحاني يبحثان تطور الأوضاع وسبل حل الأزمة في المنطقة  مسؤولون أمميون: هدم منازل الفلسطينيين يتنافى مع القانون الدولي     

أخبار سورية

2018-09-05 02:48:37  |  الأرشيف

في السويداء النساء يفضلن الولادات القيصرية.. وكذلك بعض الأطباء ولكلٍ أسبابه

بات إجراء عمليات الولادة القيصرية ضرباً من التفنن أو نوع من الرفاهية لدى كثير من النساء.
وأظهر تقرير أعدته مديرية صحة السويداء عن ارتفاع في نسبة إجراء عمليات الولادات القيصرية خلال النصف الأول لعام 2018 فقد وصلت عدد الولادات القيصرية إلى 866 ولادة في المشفى الوطني بالسويداء وحسب الإحصائيات وصلت الولادات الطبيعية إلى 1371 ولادة طبيعية لذات الفترة كما سجل مشفى سالي في النصف الأول من العام الحالي 51 عملية قيصرية.
مدير مشفى خاص أخصائي بالعقم والأمراض النسائية والتوليد وجراحتها جمال مسعود أشار إلى أن كثيراً من النساء الحوامل يفضلن الولادة القيصرية لأسباب مختلفة أهمها الخوف من آلام المخاض والولادة الطبيعية والخوف على صحة الجنين وصحة الأم من اختلاطات الولادة الطبيعية، مبيناً أن بعض الأطباء يفضلون إجراء العمليات القيصرية لاختيار الوقت الأنسب والأسرع للولادة ونقص الخبرة في فن التوليد والتعامل مع حالات الولادة المعقدة وخوف الأطباء من المسؤولية القانونية الواقعة على عاتقهم أمام أي مشكلة قد تحصل خلال الولادة إضافة لنقد الأهل وإلقائهم اللوم على الطبيب جراء المشاكل الصحية التي قد تصيب الأم والمولود وسهولة إجراء الجراحة القيصرية وكون أجور العملية القيصرية أكبر من أجور الولادة الطبيعية
وأكد مسعود أن قرار العمل الجراحي يجب أن يُتخذ من قبل فريق أطباء بإشراف الطبيب الخبير أو رئيس قسم المكلف الأشراف وأن ترفع أجور الولادة الطبيعية للطبيب لتساوي أجور العمليات القيصرية وذلك لما تتطلبه الولادة الطبيعية من وقت طويل وجهد كبير يتحمله الفريق الطبي لإتمام الولادة الطبيعية وبأوقات غير مناسبة وغالباً في الليل.
مشيراً إلى أن الولادة الطبيعية تجعل الأم في حالة صحية جيدة وقادرة على رعاية المولود والإرضاع الطبيعي بدون مساعدة أحد، بينما الولادة القيصرية تحتاج الأم لرعاية كبيرة سببه الجرح والرض العلاجي والألم بعد القيصرية مبيناً أن أهم عامل هو تطبيق قانون وزارة الصحة/ المريض مريض مشفى/ فلا يجوز لطبيب واحد اتخاذ القرار الجراحي وتنفيذه منفرداً والصحيح هو القرار الجماعي بإشراف رئيس القسم المختص ، علماً أن نسبة القيصريات لا تتجاوز عالميا 22% إلى 34% ولادة.
مدير المشفى الوطني في السويداء الدكتور فندي جمول أكد أن إجراء الولادة القيصرية في المشفى الوطني يتم ضمن شروط أهمها وضع الحامل صحياً ومدى حاجتها للعمل الجراحي إضافة إلى أن كثيراً من النساء الحوامل من يقصدن المشفى الوطني يتم إجراء قيصرية لهن نظراً لأن الولادات السابقة كانت قيصرية.
عدد القراءات : 3457

التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019