الأخبار |
الهلال يزور عدداً من التشكيلات العسكرية العاملة في الحسكة: النصر على الإرهاب حتمي  التميير العنصري في الهند.. السلطات الهندية تمنع مسلمي كشمير من الاحتفال بالمولد النبوي الشريف  رئيس مجلس الوزراء يوافق على تخصيص 10 مليارات ليرة سورية لإقامة مشاريع تنموية صغيرة ومتوسطة في المحافظات  ريال مدريد يظهر في خطة نيمار للعودة إلى برشلونة  دورتموند يتحرك لخطف هدف بايرن أنطوني جوردون  رئيس مجلس الشعب لوفد إيراني: اعتداءات الكيان الإسرائيلي المتكررة على سورية تؤكد تناغمه مع أدواته من الإرهابيين  غوتيريس: اليونسكو تلعب دورا محوريا دفاعا عن النهج التعددي بالعالم  الروائي سليمان الصدي: الرواية أقدر على إيصال الفكرة من غيرها من الأنواع الأدبية  تحالف "القوى العراقية": على الحكومة تنفيذ مطالب المتظاهرين  من هو "القنبلة الموقوتة" الذي اغتالته "إسرائيل" في غزة؟  عدوان اسرائيلي المخرج لحل ازمة التشكيل الوزاري!!  إيران تدين التدخل الأميركي في شؤون بوليفيا  إصابة كريستيانو تخيف يوفنتوس  شهداء وجرحى خلال احتجاجات على دخول دورية تركية قرية قرب عين عرب  العراق... العبادي يدعو لانتخابات مبكرة بقانون منصف ومفوضية مستقلة  الاتحاد الأوروبي يدعو الإسرائيليين والفلسطينيين للتهدئة ويؤكد دعمه لجهود مصر لوقف التصعيد  تمرين بسيط مدته لا تتخطى 40 دقيقة يعالج مشاكل الذاكرة  تعقيبا على الاعتداء الإسرائيلي على غزة.. طهران: ضرورة مقاضاة ساسة الاحتلال الإسرائيلي في المحاكم الدولية  حكومة أردوغان تصدر قرارات بملاحقة من ينتقد الوضع الاقتصادي  اعتصام أمام السفارة الفرنسية في بيروت رفضاً للتدخل في شؤون لبنان     

نجم الأسبوع

2015-01-03 06:04:19  |  الأرشيف

نشأت التغلبي (1914- 1995)

من مواليد دمشق عام 1914، تلقى تعليمه الابتدائي في مدرسة البحصة والثانوي في المدرستين الإيطالية ثم اللاييك، وفي اللاييك استطاع أن يتقن الفرنسية وينال شهادتها بدأ ممارسة العمل الصيفي مبكراً وفي عام 1932 عمل محرراً في جريدة الاستقلال العربي، ثم انتقل إلى جريدة الجزيرة، وفي العام 1936 انتقل إلى جريدة القبس حيث عمل فيها محرراً ثم مديراً لإدارتها ثم سكرتيراً للتحرير، وفي عام 1942 أسس الفرنسيون أول إذاعة بدمشق وكانت بقوة نصف كيلو واط ولا تسمع إلاّ في حدود مدينة دمشق وكان مقرها بساحة النجمة بدمشق وعين سامي الشمعة مديراً لها وكان نشأت التغلبي معاوناً له، وعندما استقال سامي الشمعة بعد عشرة أيام من تسلمه الإدارة حل نشأت التغلبي مديراً مكانه لكنه قرر أن يتضامن مع الثوار ضد الفرنسيين فقام مع زميله الأستاذ يحيى الشهابي الذي كان يعمل مذيعاً في الإذاعة بتحطيم أجهزة الإذاعة وهربا متوارين عن الأنظار.
وبعد مدة أستأنف العمل الصحفي وعمل مجدداً سكرتيراً لتحرير جريدة القبس.
في العام 1945 شارك بجريدة الأخبار فجدد في تحريرها وإخراجها، في ا لعام 1947 دعا إلى تأسيس رابطة لمحرري الصحافة وأصر على انتقاء المبدعين منهم, وبعد ذلك استطاع الحصول على ترخيص بإصدار مجلة أسبوعية تحت اسم "عصا الجنة" وعقب انقلاب حسني الزعيم عام 1949 وفي الثلاثين من آذار أسندت إليه من جديد مديرية الإذاعة التي كان مقرها بشارع بغداد آنذاك ثم تم نقلها إلى شارع النصر كما أسندت إليه رئاسة تحرير مجلة الجندي لعدة سنوات.
في الستينيات أقام أخارج سورية متنقلاً بين القاهرة ولندن حيث كان يكتب في مجلة الحوادث اللبنانية مقالاً أسبوعياً يدور حول السياسة العربية توفي عام 1995.
والجدير بالذكر أنه عمل ممثلاً في فيلم تحت سماء دمشق في العام 1931 وكان هذا ثاني فيلم سينمائي يتم إنتاجه في سورية.
عدد القراءات : 10154

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3502
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019