الأخبار |
وفد من مجلس الأمن في جوبا: توصيات بلا حلول  موفدٌ أميركي في كابول... وإشارات إيجابية لـ«طالبان»  معركة الشمال السوري معارك متداخلة.. بقلم: سعد الله الخليل  10 آلاف ولادة جديدة منذ بداية العام … تثبيت 3 آلاف زواج في دوما والمهور مئة ألف مقدم ومثلها مؤخر  الجبهة الثورية والحكومة السودانية يوقعان على الاتفاق السياسي غدا في جوبا  السعادة وعلاقتها بإيجابية التفكير.. بقلم: مهرة الشحي  تفاصيل المخطط القذر لتفجير الساحة اللبنانية  مسؤولون لبنانيون: سعد الحريري اتفق مع شركائه في الحكومة على عدة قرارات إصلاحية  إيران: لا نسعى لتصنيع القنبلة النووية  جنبلاط يرفض "ورقة" الحريري ويهاجم جبران باسيل  إصابات واعتقالات خلال صدامات بين محتجين والشرطة الإسبانية بمدريد  البرلمان يستعيد المبادرة: «بريكست» نحو تمديد جديد  تعقّد المشهد في كتالونيا: مدريد على موقفها والانفصاليون منقسمون  مقتل أحد جنود النظام التركي جنوب شرق تركيا  روحاني: المقاومة هي السبيل الوحيد للتخلص من المؤامرات  الدفاع الروسية: الجيش الأمريكي مهتم بالحفاظ على معاهدة الأجواء المفتوحة  بدء إعادة إعمار حقول النفط والغاز في مثلث الرقة – حماة – حمص  الخارجية الأمريكية: ندعم حق الشعب اللبناني في التظاهر السلمي  تهجير 4 آلاف سوري إلى العراق  البرلمان المصري يستقبل سفير سورية لدى القاهرة بالتصفيق     

نجم الأسبوع

2019-05-31 14:16:51  |  الأرشيف

القدس

أسماء القدس..
* "أورشاليم": نسبة الى الإله شالم أي إله السلام لدى العموريين الكنعانيين و"أور" تعني النور
 
* "يبوس": نسبة الى اليبوسيين من بطون العرب الأوائل في الجزيرة العربية وهم سكان القدس الأصليون
 
* "روشاليموم": يرجع تاريخها الى القرنين التاسع عشر والثامن عشر قبل الميلاد، وهذه الكتابات تذكر أسماء ملوك الكنعانيين والعموريين من خصوم المصريين
 
* "إيليا": عام ثلاثة وستين قبل الميلاد هاجم الرومان المدينة وبنوا على أنقاضها المدمرة مدينة جديدة باسم إيليا، نسبة الى الامبراطور إيليوس هدريانوس.
 
"أرسلمو": يعود الى القرن الرابع عشر قبل الميلاد
 
بيت المقدس: يطلق على المدينة اليوم
 
الحرم القدسي الشريف:
-يضم المسجد الأقصى الذي جاء ذكره في القرآن الكريم في فاتحة سورة الإسراء
 
- يضم مسجد قبة الصخرة التي عرج منها رسول الله (ص) الى السماء
 
-يضم بين جنباته مساجد وزوايا وقبابًا
 
- يقع في الجهة الجنوبية الشرقية من مدينة القدس القديمة
 
-يأخذ شكل شبه المنحرف
 
-طول ضلعه 281 مترًا من الجنوب، و310 أمتار من الشمال، و462 مترًا من الشرق، و491 مترًا من الغرب
 
-يحيط به سور يشترك من جهة الشرق والجنوب مع سور المدينة القديمة
 
-للحرم خمسة عشر بابًا أكثرها في الجهتين الغربية والشمالية
 
-يضم الحرم عددًا من المساجد
 
- يضم عددًا من المدارس
 
- فيه 4 مآذن
 
أبواب القدس:
ـ باب العمود: يعرف بباب دمشق وهو في منتصف الحائط الشمالي لسور القدس تقريبًا
 
ـ باب الساهر: يقع في الجانب الشمالي من سور القدس على بعد نصف كيلومتر شرقي باب العمود
 
ـ باب الأسباط: ويسمى أيضًا باب القديس أسطفان، يقع في الحائط الشرقي، ويشبه من حيث الشكل باب الساهرة.
 
ـ باب المغاربة الذي يقع في الحائط الجنوبي للسور، وهو أصغر أبواب المدينة
 
ـ باب النبي داوود: وهو كبير ومتعرج يؤدي الى ساحة داخل السور
 
ـ باب الخليل: ويعرف أيضًا بباب يافا ويقع على الحائط الغربي من السور
 
ـ الباب الجديد: وهو أحدث أبواب القدس عهدًا، إذ فتح سنة 1898 لمناسبة زيارة الامبراطور الألماني غليوم الثاني الى القدس
 
ـ باب الرحمة: ويعرف بالباب الذهبي نظرًا لجماله ورونقه الفائقين
 
-باب التوبة: بني هذا الباب في العهد الأموي وهو يؤدي مباشرة الى الحرم القدسي الشريف
 
ـ الباب الواحد: ويسميه بعض المعماريين الباب البسيط، وتعلوه قوس واحدة
 
ـ الباب المثلث: وهو مؤلف من ثلاثة أبواب تعلو كل واحد منها قوس
 
ـ الباب المزدوج: ويسميه البعض الباب المضاعف وهو مؤلف من بابين يعلو كلًا منهما سور
 
 محاولات نسف المسجد الأقصى:
 1980: اكتشاف كمية كبيرة من المتفجرات والقنابل والأسلحة على سطح أحد المعابد اليهودية المقامة قريبًا من الحرم القدسي لنقلها إلى المسجد الأقصى
 
1983: تفكيك عبوة ناسفة ضخمة جدًا جرى زرعها بجوار حائط المسجد الأقصى
 
1984: العثور على حقيبة تضم مئة وخمسين كيلوغرامًا من المتفجرات داخل المسجد وعدد من القنابل اليدوية مخبأة في حقائب بجوار المسجد الأقصى
 
1984:  اكتشاف خطة تتمثل بقصف المسجد الأقصى ومسجد قبة الصخرة من الجو بالقنابل والصواريخ
 
1987: حاصر حراس المسجد الأقصى ثلاثة إرهابيين صهاينة حاولوا إدخال متفجرات إلى المسجد
 
 1988: الجنود الصهاينة يلقون كمية من القنابل الحارقة والخانقة داخل المسجد، وبعد أسبوع من هذه الواقعة ألقى إرهابيون صهاينة قنابل حارقة داخل المسجد بغية إحراقه
 
 1998: توقيف متطرف صهيوني مسلح حاول التسلل إلى باحة المسجد الأقصى من الجهة الجنوبية
 
 1999: كشف النقاب عن قيام الصهيوني المتطرف دميان فاكوبيتش بالتخطيط لتنفيذ عملية تفجير كبيرة تؤدي إلى نسف المسجد الأقصى
 
 
تداعيات حفريات الاحتلال تحت أساسات المسجد الأقصى:
-إلحاق ضرر بالغ ببنيانه
 
-إتلاف العديد من الأبنية التاريخية
 
-تشققات في الرواق الغربي للمسجد الأقصى
عدد القراءات : 1971

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019