الأخبار |
وجدوا جثتها عارية.. غموض يلف وفاة "جميلة إنستغرام"  بايدن واللحظة الدولية.. بقلم: عبد الحسين شعبان  غانتس يهدد بفض ائتلاف الحكومة بإسرائيل وإجراء انتخابات مبكرة  السعوديّة تضغط لترحيل الخلاف: بوادر «مواجهة شاملة» في الجنوب  دولار بدل الخدمة بـ2550 ليرة  في اجتماعات اليوم الثاني للجنة الدستورية.. الوفد الوطني يركز على الملف الإنساني ورفع العقوبات  زيت الزيتون.. لقلة الإنتاج وارتفاع الأسعار يغادر “بيت المونة”  الناتو: سنتخذ قرارا حول مهمتنا في أفغانستان في فبراير 2021  ارتفاع عدد قتلى حادث الدهس.. والشرطة الألمانية تكشف هوية منفذ الجريمة  كورونا.. مشرعون أمريكيون يقترحون مشروع قانون إغاثي بقيمة 908 مليارات دولار  الوفد الوطني يركز خلال اجتماعات لجنة مناقشة الدستور على الملف الإنساني ورفع العقوبات غير القانونية المفروضة على الشعب السوري  هل يغض مجلس الأمن الدولي الطرف عن مقتل فخري زاده؟.. دبلوماسيون يجيبون  التربية تصدر أسماء الطلاب الأوائل مستحقي المكافأة المالية في الشهادات العامة  بادين يسمي وزيرة الخزانة الأميركية.. فمن هي؟  عن الصواريخ التي تَحرِم قادة إسرائيل من النوم: رسالة فريدمان إلى «عزيزه» بايدن  الإعلامية الجزائرية "ليلى بن فرحات": الرياضة العربية مريضة بمرض القوانين التي تسيّرها  ساركوزي ينفي أمام محكمة تهم الفساد  امرأة في ريف دمشق تصور أفلام خلا عية وترسلها للخارج مقابل حوالات مالية  شاعر كرة القدم.. بقلم: موسى برهومة  لاعب كمال أجسام يتزوّج دمية!     

ثقافــــة

2015-09-07 16:04:06  |  الأرشيف

الباحث د.نبيل طعمة.. العداوة يجب أن تكون لمن يعتدي على أرضنا وكرامتنا

سانا
ركز الباحث الدكتور /نبيل طعمة/ في محاضرته بعنوان /العداوة والتسامح/ على الأسباب النفسية الايجابية والسلبية التي تصنع العداوة بين صنوف البشر عبر أسلوب فلسفي أراد من خلاله أن يدعو إلى المحبة بين أبناء الشعب السوري معتبراً أن العداوة يجب أن تكون لمن يعتدي على حقوق الإنسان وعلى أرضه وكرامته0
وبيّن د. طعمة في محاضرته التي ألقاها ظهر اليوم في ثقافي أبو رمانة بالتعاون مع الأمانة العامة للثوابت الوطنية أن العداوة تعني الكره والخصام وهي لا تنحصر في أليات التعدي على الحقوق التي نقول عنها أو نقيمها بالعدوان0
ورأى رئيس تحرير مجلتي /الباحثون/ و/الأزمنة/ أن المرء يحضر إلى الحياة تحت مسمى واحد وهو الوليد لا اسم له ولا دين فمجتمعه يمنحه كل شيء ابتداء من الاسم وانتهاء بالدين وينمي به المحبة أو الكراهية والثقافة وهذا ما هو محسوب على الأسرة والمجتمع مبينا أننا كثيراً ما نكون مقيدين بالإرث الذي لم نختره مما يصنع لنا الأعداء دون دراية أو بدراية منا0
وذهب د.طعمة إلى حث المثقفين والمجتمع على العمل بفكر منطقي ودين حقيقي من أجل معرفة العدو وتحديد أبعاده بدقة ورسم معاني العداوة وتحديد سلوكيات الانسان مع ذاته ومع الأخر بما يخدم مجتمعه ووطنه وبما يحقق له التطور ومواكبة الحضارة
وقال د.طعمة إن الكراهية تتطور بالكراهية وتتضاءل بالتسامح والمحبة ثم تنتهي وتزول وهذا أهم المعاني التي جاء بها الانبياء والأديان والرسل والكتب السماوية وغير ذلك مصنوع ممن يكيدون لنا ولوجودنا ولحضارتنا 0
ودعا مدير دار الشرق للنشر والتوزيع إلى قراءة الذات وتصحيح اخطائها ما يؤدي إلى مجتمع سليم تسوده المحبة وتنسحب منه العداوة ويبقى حضاريا أصيلا كما كان سابقا فلا بد من التفاهم على مواطن الصح والخطأ حتى لا نبقى ضعفاء ويطمع بنا الأخر 0
وفى مداخلته رأى الاعلامي نضال زعبور أن هناك موروثات مغلوطة دخلت في الفكر الديني عند بعض الإسلاميين الذين لا يذهبون في الاتجاه الصحيح فسبب هذا الإرث العداء بين المسلم والمسلم ولا يمكن لهذا العداء ان يزول إلا بالتسامح والتفاهم والوعي 0
اما الكاتب صياح عزام فأشار إلى أن المحاضرة ركزت على بناء الإنسان ونبذ مفهوم العداوة لافتا إلى ضرورة الوقوف فى وجه كل من يتأمر على الوطن والأرض وكل من يبيح العدواة بيننا ويحاول أن يفرق بين أطياف السوريين0
يشار إلى ان الباحث د.نبيل طعمة له العديد من المؤلفات الادبية والفلسفية والبحثية وأهمها فلسفة التكوين الفكري ونال العديد من الجوائز العالمية والعربية وساهم في نشر الفكر التنويري في العديد من كتبه والكتب المنشورة في دار الشرق للطباعة والنشر والتوزيع
عدد القراءات : 11432

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تتوقع تغيرات في السياسة الخارجية الاميركية مهما كان الفائز في الإنتخابات الرئاسية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3535
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020