الأخبار |
العقاري يسعى بالتنسيق مع المركزي لرفع سقف جميع القروض  اليمن.. مقتل عدد من مرتزقة العدوان السعودي خلال عمليات للجيش بعسير  طيران العدو الإسرائيلي يجدد انتهاكه السيادة اللبنانية  خبراء التغذية ينصحون بالإقبال على تناول الخضروات دائما  روحاني لماكرون: على أوروبا ضمان مصالح إيران المشروعة  "نيمار-ديبالا" صفقة تلوح بالأفق بين اليوفي وسان جيرمان  أمريكا تفرض عقوبات على شبكة دولية تدعي تورطها في شراء مواد نووية حساسة لإيران  غريفيث يقدم إحاطة لمجلس الأمن حول اليمن  نتنياهو: إذا اضطررنا للحرب سنتحرك بقوة هائلة وسنضمن انتصارنا  الخارجية الأمريكية: واشنطن تعتزم مواصلة الحوار بشأن الاستقرار الاستراتيجي مع روسيا  أدلة جديدة تثبت أن مرض الشلل الرعاش يبدأ من الأمعاء  خدعة شحن عبقرية يقدمها تحديث "أيفون" الجديد!  استئناف الملاحة الجوية بمطار معيتيقة في العاصمة الليبية بعد توقفها عقب ضربة جوية  الصين تدعو الولايات المتحدة لإيقاف التدخل في شؤونها الداخلية  الرئيس الجزائري يرحب بالشخصيات المقترحة لقيادة الحوار  البحرية الأمريكية تبحث عن بحار مفقود في بحر العرب  اليمن.. توصل الأمم المتحدة إلى اتفاق مع الحوثيين لاستئناف توزيع الأغذية  فونسيكا يغري هيجواين بدور البطل في روما  قرعة سهلة لمصر والمغرب.. وصدام عربي في تصفيات أمم إفريقيا 2021     

صحتك وحياتك

2018-08-09 21:08:41  |  الأرشيف

أسباب خوف الأطفال من الذهاب للمدرسة

هي ظاهرة تنتاب بعض الأطفال مع بداية خطواتهم الدراسية الأولى؛ فهو يخاف المدرسة خوفاً شديداً لدرجة كراهية الذهاب إليها والتمارض، وإن ذهب نجده يكثر من التجول في فناء المدرسة هرباً من الجلوس في الفصل، وإلا انطوى على نفسه.عن خوف الأطفال من الذهاب للمدرسة وأسبابه وطرق علاجه اليكم هذه السطور:
 
*أحد أسباب هذا الخوف يرجع إلى تعلق الطفل بأمه وألعابه وببيته، وقد يكون السبب كثرة الخلافات وظهورها بين الأم والأب وسيادة التوتر والقلق جو الأسرة
 
*قد يخاف المعلم أن يعاقبه، أو بسبب كراهية مادة بعينها، أو الخوف من الاختبار، وأحياناً يخاف الطفل المدرسة ويكره الذهاب إليها تقليداً لبعض أصدقائه الذين يخافون المدرسة فيتغيبون عنها.
 
* الاختلاف الكبير بين تعامل المدرسة مع الطفل وتعامل البيت، ومشاعره تتجه لصالح البيت طبعاً، إذن لابد من وضع اليد على السبب الحقيقي لخوفه من المدرسة وكراهيته لها بالحوار والتشجيع وبث الثقة في نفس الطفل
 
*الامتناع عن معاقبة الطفل أو سبه أو السخرية منه بسبب هذا الخوف، مع تشجيعه على الذهاب إلى المدرسة ببيان وتوضيح قيمتها وميزاتها، مع مكافأته على حديثه الطيب عنها
 
*على الوالدين الذهاب إلى المدرسة من وقت لآخر ومقابلة الإداريين والمعلمين والتعرف على أحوال الابن الدراسية والسلوكية، ومن المحبب إخبار الابن عن ذكريات جميلة مرت بأحد الوالدين بالمدرسة، وحلمه أن يعود إليها من جديد.
 
*البعد عن الضرب والقسوة الشديدة إذا أصر الابن على خوفه وكرهه للمدرسة، باستخدام تجاهل أساليب تمارض الابن أحياناً، وعدم السماح له بالغياب واستخدام أسلوب الحرمان من الثواب.
 
*حاولي إيجاد صديق أو قريب يكون معه في نفس المدرسة، ليشجعه شرط أن تحسني اختيار هذا الصديق، مع الحرص على عدم التهويل من شأن المدرسة وقيمتها في حياة الفرد لدرجة التخويف، وفي الوقت نفسه عدم تهوين أمرها.
 
*من المفيد أن يرافقه أحد عند ذهابه إلى المدرسة وعند عودته منها، خاصة في أيامه الأولى.
 
*على الآباء ألا يحاولوا جعل الفرق كبيراً بين أيام الإجازة وأيام الدراسة؛ ويتم ذلك بإيقاظه في الإجازة مبكراً لتناول الإفطار، وتقليل ساعات مشاهدة التليفزيون بالبدائل المناسبة كالنزهات الأسرية، والزيارات العائلية وإعداد لعبة مسابقات علمية.
عدد القراءات : 350
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019