الأخبار |
لإنصاف المستهلك.. المطلوب خطة تسويقية للحمضيات تلحظ احتياجات السوق المحلية  لجنة رباعية لمفاوضات «النهضة»: عودة التنسيق المصري - السوداني  الاعتراف البشع: قتلت 3 أشخاص وطهوت قلب أحدهم مع البطاطا  وفاة الممثل الكويتي مشاري البلام متأثرا بكورونا  بايدن يسجل رقمًا قياسيًا جديدًا في تاريخ رؤساء أميركا  خسارات ثقافية مضاعفة.. هل يمكن إنقاذ ما بقي من الحرف التقليدية السوريّة؟  إعادة فرض حظر التجوال الكلي.. ما تأثيراته الاقتصادية على الأردن وما خيارات الحكومة لمواجهة الأزمة؟  انتحار مدرب فريق الجمباز الأمريكي في أولمبياد 2012 بعد اتهامه بإساءة معاملة اللاعبات  "رويترز: الولايات المتحدة نفذت ضربة جوية استهدفت هيكلا تابعا لفصيل مدعوم من إيران في سورية  الحياة أجمل بأهدافها.. بقلم: ميثا السبوسي  فرضية التأقلم.. بقلم: مناهل ثابت  نتنياهو يقايض لقاحات كوونا بفتح سفارات في القدس  ياسمين محمد: عرض الأزياء حلم أية فتاة منذ طفولتها  الخارجية الأميركية: صبر واشنطن على إيران له حدود  الإرهابيون واصلوا احتجاز المدنيين في «خفض التصعيد».. وترقّب وحذر في الممرات الإنسانية … الجيش يدمي دواعش البادية و«الحربي» يكثف غاراته ضدهم  الاحتلال التركي ومرتزقته واصلوا اعتداءاتهم على محيط «عين عيسى» والطريق «M4» … دورية روسية في منطقة بدأ الاحتلال الأميركي بإنشاء قاعدة له فيها  ترشيح غوتيريش رسمياً أميناً عاماً للأمم المتحدة لولاية ثانية  في طريقنا لهزيمة كورونا.. السوريون اكتسبوا حماية بإصابة 30 بالمئة منهم والموجة الثانية «خفيفة» … الحايك: موجات «كورونا» موسمية «جيبية» التواتر.. وما يحدث راهناً مجرد «كريب»  لتخفيض أسعار العقارات.. خبير يدعو إلى استثمار عشرات آلاف الأبنية على الهيكل وقروض ميسرة للبناء  برد.. دافئ.. بقلم: رشاد أبو داود     

فن ومشاهير

2021-01-14 06:24:05  |  الأرشيف

التونسية سماح شعبان : كلما زاد جمال روح الإنسان زاد جماله الخارجي

سماح شعبان.. اسم يعرّف عن نفسه من بين خبيرات التجميل في تونس والوطن العربي, إنسانة بسيطة لا تحب التكلف أو التصنع وتتعامل مع الناس كما تحب أن يعاملوها ,تتمتّع بذوق رفيع وأنامل سحرية احترافية وخبرات غنيّة , درست طرق التجميل الحديثة والعناية بالبشرة في ألمانيا وترى أنّ فن التجميل هو موهبة وإصرار. 
في حوارها معنا تلقي سماح الضوء على كيفية تعبيرها عن شخصيتها من خلال موهبتها وفي إدارتها ل" كلينيكا أوسكار " أهم مركز عربي للتجميل الطبي .. تابعوا معنا: 
 
*- كيف بدأت رحلتك في عالم التجميل؟  
بدأت رحلتي في هذا المجال الشيق منذ عام 2016 حيث أسست مركز " كلينيكا أوسكار " للتجميل الطبي وشرعت في تضخيم هذا المولود بأحدث الدراسات والاختراعات والتقنيات وعلى مستوى عالمي يضاهي مستوى أكبر المنتجعات التجميلية بالعالم . 
 
*- كيف تعرفين الجمال؟ 
يعتمد الجمال على جوهر الإنسان، فكلما زاد جمال روح الإنسان زاد جماله الخارجي  
 
*- فن التجميل موهبة أم يمكن تنميته بالممارسة؟  
فن التجميل هو موهبة أولاً وإصرار ثانياً حيث درست طرق التجميل الحديثة والعناية بالبشرة في ألمانيا واخترت أن أنقل تلك التقنيات المبتكرة إلى الشرق الأوسط للعناية بجمال المرأة العربية، ومن ثم أصبح مركزي الأول في تونس وبالتحديد بعاصمة الجنوب صفاقس " كلينيكا أوسكار " والذي يشارك أكبر الأطباء الجراحين بتونس من أشهر مراكز التجميل في المنطقة وبإضافتي لطرق ومواد جديدة إلى الأساليب التجميلية التقليدية تصدرت المراتب الأولى تونسياً ومن ثم عربياً لتكون على رأس مجال التجميل الطبي. 
 
*- وكيف كانت ردود من حولك؟  
كانت ولا زالت الانطباعات جيدة للغاية والحمد لله لمدى حرفية كامل الطاقم الطبي وما من زائر تمتع بخدماتنا إلا وأخذ مركزنا عنواناً له ولأحبائه للمصداقية . 
 
*- من أكثر شخص أثر في حياتك ؟  
هو الشخص الذي ساعدني كثيراً للوصول إعلامياً إلى ما أنا عليه الأن وبهذه المناسبة أوجه تحية كبيرة لمستشارتي الإعلامية سهام بن عبد الله على ما قدمته لي طيلة سنتين من حرفية ومصداقية والأهم علاقة المحبة التي تجمعنا. 
 
*- ما الذي يميزكِ عن غيركِ في عالم التجميل؟  
المصداقية أهم ميزة لدينا  
 
*- جديدك على الساحة التجميلية ؟  
عينت مؤخراً كسفيرة تونس للتجميل الطبي بالوطن العربي وقد وقع الاختيار عليّ من بين 80 شخصاً من خبراء التجميل من مختلف الدول لأنال اللقب على مستوى العالم العربي تقديراً لدوري في ابتكار طرق جديدة للتجميل، ولأن أسلوبي حظي بإعجاب المئات من مختلف أنحاء المنطقة العربية كما أحضر خلال الأشهر القليلة القادمة لمشروع شراكة بإحدى أهم الدول العربية . 
 
*- ما هي الخدمات التي تميز مركزكم عن بقية المراكز الأخرى؟  
العديد من التقنيات مثل "تريكوسكار" وهي إعادة إنبات الشعر بصفة طبيعية وبدون جراحة وتقنية إعادة الشباب بصفة طبيعية وبدون اللجوء إلى حقن مادة البوتوكس ولا الفيلر وتقنية الدارموسكار وبفضلها وجدنا حلولاً لبقع البرص والبهاق وهذه التقنيات من اختراعي وهذا مايميز مركز كلينيك أوسكار 
 
*- هل يصلح المكياج ما أفسده الدهر؟ 
بالطبع لا، كي يكون المكياج بأفضل حلة وأفضل مظهر، يجب أن نحرص على أن تكون بشرتنا صحية، لأن المكياج ليس أداة سحرية، نعم هو يخفي البثور وما يشابه ذلك، لكنه لا يخفي التعب والأرق وقلة الاهتمام بصحة البشرة والجسد ككل. 
 
*- من أهم المشاهير الذين تعاملت معهم؟ وما انطباعك؟  
كثيرون من نجوم الفن والرياضة والإعلام قصدوا مركزي وهذا يعد فخراً كبيراً لي كما أنهم لا يترددون في نشر صورهم وهم يعتنون بجمالهم على مواقع التواصل الاجتماعي وأذكر منهم الإعلامي أحمد المجالي من الأردن ، الإعلامي عيسى حسين من العراق ، اللاعب كريم بن عمر ، الفنان عماد عزيز ، الإعلامية إنصاف اليحياوي ، الممثلة منال عبد القوي .. وبكل صراحة جميع المشاهير الذين تعاملت معهم كانوا لطيفين ولا أفضل أحداً على الآخر. 
 
*- ماذا عن أحلامك وطموحاتك الشخصية والمهنية؟ 
إضافة إلى عملي كخبيرة تجميل أنا مدربة معتمدة محترفة في مجال التجميل الطبي منذ عام2016 هذا وأمتلك علاقات دولية كبيرة وواسعة بغية الحصول على مهارات واسعة في مجال التجميل الطبي الذي لا حدود له ,أحلامي لا حدود لها وعطائي سيكون مستمراً في مجالي وطموحي يقاس بنوعية الأهداف والحمد لله أهدافي كثيرة حققت جزء منها ومازلت أسعى لتحقيق البقية إن شاء الله والهدف الأكبر بكل تأكيد أن نكون من كبار الخبراء في العالم العربي وأساهم بجزء كبير في تطوير بلدي ورفع رايته عاليا و تشريفه في المحافل الدولية ومواكبة التطور السريع لعالم التجميل الطبي. 
ولأن الجمال الداخلي مهم للمرأة كانت أم رجل ومدى فعاليته وأن له تأثير قوي على الإنسان والعارض ووجود ميزات معينة عن البعض تجعلهم جذابين للآخرين وأشير إلى أنّ الوجه الجميل يعود للشخص أكثر من أي شيء فمهمتنا إبراز الجمال والتعبير عنه ليسمح للظهور والتألق. 
 
*- كيف تصفين علاقتك بالرياضة؟ 
جيدة وجميلة، خصوصاً إذا سمحت لي ظروف عملي ووقتي، وأمارس رياضة المشي، لما فيها من فوائد كثيرة وكبيرة , كما إنني أحرص على متابعة مباريات المنتخب التونسي 
 
*- كيف توفقين بين عملك الخاص والاهتمام ببيتك وعائلتك؟ 
التوفيق بين العمل والعائلة سهل في أغلب الأوقات, أحاول ألا أضغط نفسي في جدول الأعمال، وعائلتي هي الداعم الأكبر لي فهذا الشي الذي يدفعني ان أبدع وأوازن أكثر. 
 
*- ما أهم نصائحك للمرأة العربية؟ 
" لكل امرأة...أحبّي ما تفعلينه ".. النصيحة التي أقدمها لكل سيدة هي أن تؤمن بأن لديها مزايا خارجية خاصة بها وأن تعتني بها وأن يكون المكياج هو إضافة لإبرازها 
وأن تجدد دائماً إيمانها بأنه لا يوجد أي عائق يمكن أن يقف في وجه أحلامها. 
صفوان الهندي 
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏وقوف‏‏‏
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏وقوف‏‏‏
 
 
 
  
عدد القراءات : 3913

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3542
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021