الأخبار |
الدفاع الروسية: الهدف من إنشاء "شركة البناء العسكري" بأمر من الرئيس هو إخراج البناء العسكري من القطاع التجاري  اللاعب الألماني الشاب كاي هافرتز يشعل الصراع بين برشلونة وسان جيرمان  إبراهيموفيتش يثير الغموض حول وجهته الجديدة  جوارديولا على رأس خطة ميلان لاستعادة الأمجاد  أنقرة تتهم القوات الكردية بخرق اتفاق وقف إطلاق النار بشمال سورية  زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأمريكي: سحب قواتنا من سورية خطأ استراتيجي يهدد الأمن الأمريكي  العراق.. لجنة التحقيق بأحداث التظاهرات أوشكت على إنهاء أعمالها  أردوغان: المشكلة لا تكمن في الشعوب العربية وإنما في بعض حكامها  لجنتان أمميتان تحضان فرنسا على حماية عائلات مسلحي "داعش" في سورية  مناورات عسكرية سرية للناتو في ألمانيا تتضمن سيناريو حرب نووية  السيد نصرالله: على جميع اللبنانيين تحمل مسؤولياتهم أمام الوضع الخطير الذي يواجهه البلد  وحدة من الجيش تتصدى لمحاولة تسلل لمرتزقة النظام التركي باتجاه نقاطها شمال غرب تل تمر بريف الحسكة  تواصل الاحتجاجات وقطع الطرقات في عدد من المناطق اللبنانية  "قسد" تطالب واشنطن بالضغط على أنقرة للالتزام باتفاق وقف إطلاق النار  ساسة ألمان يدعون لفرض تدابير عقابية على أردوغان جراء عدوانه على الأراضي السورية  كوبا تدين عقوبات واشنطن الجديدة وتصفها بأنها مظهر عجز  جائزة نوبل وإخوة يوسف.. بقلم: عيد عبد الغفار  منطقة سورية آمنة.. أم احتلال تركي آمن؟.. بقلم: نظام مارديني  آلاف البريطانيين إلى الشوارع اليوم للمطالبة باستفتاء جديد  بروكسل بصدد استعادة "الدواعش" البلجيكيين من سورية     

فن ومشاهير

2019-10-05 08:45:17  |  الأرشيف

ميريام عطا الله لـ الأزمنة: لا أؤيد فكرة الأجزاء بالدراما والتقديم التلفزيوني ليس هدفي.

لا شك في أن الفنانة السورية ​ميريام عطا الله​ تتمتع بقاعدة جماهيرية كبيرة وخصوصا بعد أن دخلت عالم التمثيل وقدمت العديد من الاعمال المهمة التي حازت على حضور جماهيري مهم . موقع مجلة الأزمنة التقى عطا الله فكان لنا معها الحوار الآتي :

مرحباً بك عبر موقع مجلة الأزمنة ؟

أهلاً بكم وبموقع مجلة الأزمنة

كيف تقرئين المشهد الدرامي السوري اليوم ؟

رغم كلّ الحصار و الضغط إلا أننا دائما وفي كل عام نحظى بأعمال رائعة خصوصا من يتابع قنواتنا السورية الخاصّة و العامّة ... كما أنني أتمّنّى أن تزول كل الضغوطات و المعوّقات و نرى الأعمال السوريّة كما السابق على جميع القنوات العربية مع العلم أنّ في الموسم الماضي(2019 ) كانت الدراما السورية مطلوبة من مختلف الفضائيات العربية .

هناك تخوف كبير من موسم 2020 ما سبب برأيك؟

لا أعتقد أن هناك تخوف من موسم 2020 _ وأنا لا احتك كثيرا بالكواليس و لكن متأكّدة سيكون انتاجات تستحق المتابعة.

شاركتِ بعدد من الأعمال السورية اللبنانية المشتركة .. كيف تنظرين لنوعية هذه الأعمال ؟

الأعمال التي عملت بها كـ الهيبة الجزء الأوّل أو طريق من الأعمال الّتي حققت رواجا و شهرة و بالتأكيد و إن القصة بأحد الأعمال لم تلامس أفكار أو مجتمع مُعيّن و لكن كانت متفوّقة بالتأكيد من كل النواحي سواء من الناحية الإخراجية أو الحبكة الدرامية ومشاركة نجوم مميزين في هذه الأعمال .

برأيك هل الشللية أيضاً أصبحت تحكم العمل بالأعمال المشتركة ؟

 ليس موضوع الشلليّة و إنّما الأدوار الأولى تأتي بطلب من القنوات التي تطلب أسم فلان أو فلان لتوكل إليهم أدوار البطولات الأولى و بالدرجة الثانية مفهوم الكاست بالوطن العربي غير وارد لذلك نرى نفس الوجوه تتكرر و حتّى بنفس تركيب الشخصية و الاستسهال أو التعوّد على نفس الوجوه و الممثلين يختصر على المخرج تعب في التعامل و بناء جسور عمل جديدة بحكم أنّ العمل الدرامي شاق و يستنفذ وقت.

هناك ترحيب من البعض بهذه الأعمال من الجانب اللبناني والبعض الأخر يتهم الفنان السوري بأنه أخذ مكان الفنان اللبناني ؟

 أبدا الأعمال السورية و الممثلين السورين كانوا على الساحة الدراميّة أوّلا و بحكم الوضع الراهن بالبلد و التوجّه إلى الإنتاج العربي المشترك سحب البساط من السوريين و ليس العكس.

شاركتِ بالهيبة ... هل أنتِ مع سلسلة الأجزاء التي باتت تحكم أعمال الدراما بشكل عام ؟

شخصيا لا أؤيد فكرة الأجزاء .

اتجه معظم الفنانين لتقديم البرامج الفنية _ لماذا لم تفكرين بخوض هذه التجربة ؟ كان لي تجربة بسيطة بأحد أعياد الأضحى و سجلت ثلاث سهرات للفضائية و سوريا دراما .. تجربة لطيفة و لكنّها ليست هدف.

من لفت نظرك من زملائك الفنانين بظاهرة التقديم ؟

باسم ياخور حاليا ب أكلناها حضوره لافت و لطيف و الفنان أيمن زيدان قدّم بشكل رائع سابقا ب وزنك دهب و حاليا قدّم برنامج ذو قيمة فكرية مُلفتة.

أين أنتِ اليوم في المهرجانات السورية الغنائية ؟

لا تعليق؟؟؟؟؟!!!!!

هل أبعدك العمل الدرامي عن الغناء ؟

لا أبدا .. أحيان نشعر أننا نريد هُدنة و صياغة جديدة لحياتنا و الوقت و يحكمنا ما يدور حولنا.

برأيك هل المطرب السوري اليوم في بلده مظلوم ؟

أعتقد لا .. نرى نجومنا السوريين و خاصة الشباب موجودين ، من الطبيعي أن هناك أشخاص تأخذ مساحة أكثر من أشخاص و لكن هناك ظروف تتكاتف ليكون المطرب بالصف الأوّل و من أهمّ المقومات الإعلام المرئي و تعدد الشاشات السورية يخلق تنوع و فرص أكبر ليقدّم الفنان نفسه ( طبعا على المستوى السوري )

ماذا لديك من ارتباطات جديدة درامية أو غنائية ؟

بالدراما حاليا لم أقرر شيء غنائيا أحضّر لعدّة سفرات و هناك مجموعة حفلات ببلاد عربية و أوروبية سأعلن عنها قريبا؟

كلمة أخيرة تقوليها عبر موقع مجلة الأزمنة ؟

أشكر استضافتكم و اهتمامكم و أتمنّى لكم الصدارة بعدد القُرّاء و المتابعين .

دمشق _ موقع مجلة الأزمنة _ محمد أنور المصري

عدد القراءات : 3317


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019