الأخبار |
«لقاءات إسطنبول» تحل عقدة الانتخابات: جدول تنفيذي للمصالحة ينتظر التصديق  شرطة لندن: المشتبه في قتله شرطيا يبدو أنه أطلق النار على نفسه  مصر تستعد للإعلان عن كشف أثري كبير خلال أيام  إصابات في حادث طعن أمام المقر القديم لجريدة شارلي إبدو في باريس  “Theguardian” تكشف الدور “الخفي” الذي تلعبه السعودية لإقناع دول بالتطبيع.. مقابل طائرات فتاكة ومكانة خاصة في واشنطن  إنهم “يحجون” إلى اسرائيل.. على جثث اهلهم!.. بقلم: طلال سلمان  زيادة حالات إفلاس الشركات في العالم بمقدار الثلث  سرقة قطرات من دم البابا الراحل بولس الثاني في إيطاليا  رغم كثرة الورشات.. تطوير مناهج “المدارس الدامجة” لايزال حبراً على ورق!  مايا الجلاد: الرياضة دعمت شخصيتي وجعلتني أكون قوية وهادئة  البيت الأبيض يغسل قذارة نتنياهو  واشنطن لبغداد: التطبيع مع إسرائيل مقابل الانسحاب  مايك بومبيو يتوجه إلى اليونان بالتزامن مع أزمة شرق المتوسط بين أثينا وأنقرة  المصالحة الفلسطينية.. الإعلان النهائي عن التوافق الوطني قبل مطلع أكتوبر  موسكو: الحملة ضد اللقاح الروسي تأخذ أبعادا غير مسبوقة  إيران و«الحرب الصامتة»: لن نمنح ترامب ورقة رابحة  مادورو يدعو دول العالم للتحرك ضد عقوبات واشنطن  واشنطن تهدّد بإغلاق سفارتها: أوقفوا استهداف مصالحنا  بيلاروسيا.. لوكاشنكو يؤدّي اليمين: واشنطن وأخواتها ينزعون شرعيّته     

مال واعمال

2019-12-08 03:12:38  |  الأرشيف

هل يمنع التلاعب والفساد في توزيع المشتقات؟ … الحكومة توسع دائرة ذكاء «محروقات» بمشروع لأئمتة العمليات من المصب إلى المواطن

الوطن
وافق رئيس مجلس الوزراء عماد خميس مؤخراً على توصية اللجنة الاقتصادية المتضمنة المصادقة على العقد المبرم بين الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية «محروقات»، ومؤسسة الإسكان العسكرية، لمشروع أتمتة المستودعات البترولية في الشركة وربطها مع مركز تحكم ومراقبة مركزي لنقل المعلومات ومراقبة حركة المشتقات النفطية والمواد البترولية.
وفي تصريح لـ«الوطن» بين مدير مسؤول في شركة «محروقات» أن فكرة هذا العقد قديمة وطرحت خلال فترة الحرب على سورية، لافتاً إلى أن مشروع الأتمتة سوف يشمل كامل العمليات، بدءاً من المصب، وصولاً إلى المواطن، بمعنى أن الأتمتة سوف تتم عند استلام المشتقات النفطية من المصفاة، ومن ثم إلى عدادات الخروج والدخول، ثم إلى مستودعات تخزين «محروقات»، ومن ثم الصهريج الذي يخرج من المستودعات، وكذلك المزراب الذي يعبئ الصهريج ستتم أتمتته، ومن ثم إلى محطة الوقود التي تصلها المشتقات النفطية، والتي أصبحت مؤتمتة وتعمل على البطاقة الذكية، وبالتالي ستخرج المادة من المحطة مؤتمتة وستصل إلى المواطن.
وبين أن هذا المشروع سوف يضبط موضوع التلاعب بالكيل وليس له علاقة بنوعية وجودة المادة النفطية، وهو عبارة عن مشروع لضبط القيود، لافتاً إلى أنه خلال الحرب على سورية كان هناك تعديات على خطوط ضخ المشتقات النفطية، ولم تكن تعرف الكمية التي هدرت ونقصت، وبالتالي، بعد تطبيق المشروع فإن أي تعد على خطوط الضخ التي تضخ المشتقات النفطية سوف تتضح فوراً الكمية التي نقصت بين عداد الدخول والخروج.
ولفت إلى أن توقيت الموافقة على هذا المشروع جيد لأنه جاء في وقت يتم فيه الحديث عن تأهيل خطوط النقل، مشيراً إلى أنه بعد تأهيل خطوط النقل سيتم البدء بتنفيذ هذا المشروع، منوهاً بأن تنفيذ هذا المشروع يحتاج إلى أجهزة ومعدات مكلفة.
عدد القراءات : 4121

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020