الأخبار |
حالات الإصابة بفيروس كورونا حول العالم تتجاوز 13 مليونا  تسجيل 23 إصابة جديدة بفيروس كورونا و10 حالات شفاء و3 وفيات  الصحة: ضرورة تعاون الجميع والالتزام بإجراءات الوقاية للحد من انتشار العدوى بكورونا  إيران.. ارتفاع ضحايا كورونا إلى أكثر من مئتي حالة وفاة خلال 24 ساعة  "الصحة العالمية": أزمة كورونا قد تسوء "أكثر فأكثر"  رحلة جوية لإجلاء السوريين من أربيل إلى دمشق خلال أيام  إحباط هجوم إرهابي كان يستهدف العاصمة العراقية  الخارجية: قرار منظمة الأسلحة الكيميائية حول سورية يمثل تسييساً واضحاً لأعمالها وجاء نتيجة الضغوط والتهديدات الغربية  العرّي يدوس بأقدامه حرمة الأماكن المقدّسة.. ابن سلمان يحوّل السعودية إلى دارٍ للبغاء  حريق هائل في سفينة تابعة للبحرية الأمريكية في سان دييغو  هل يشتري المال السعادة؟.. دراسة تنهي عقوداً من الجدل  هبة أبو صعب: الجودو .. ضرورية للفتاة أكثر من الشباب  هل من حروب ستشتعل قبل نهاية العام.. أين ولماذا؟!  وفاة عروس في موسكو أثناء حفل زفافها لسبب لا يخطر على بال  مقتل 4 جنود باكستانيين في اشتباك مع مسلحين  ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات والانهيارات جنوب غرب اليابان إلى 70 شخصا  الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يقضي بإعفاء مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية الداخلة في صناعة الأدوية البشرية من الرسوم الجمركية  "سورية ما بعد الحرب"..“تراجع المؤشرات التعليمية وتغير التركيبة العمرية” أهم نتائج دراسة حالة السكان  وفق ما تقتضي المصلحة الوطنية.. بقلم: سامر يحيى     

مال واعمال

2019-10-24 03:10:17  |  الأرشيف

فجوة التواصل بين هيئة المواصفات والتجار تفسح المجال لمخالفات الأسواق..!

 ريم ربيع
لم يعد مستغرباً الكم الهائل من المواد المخالفة في الأسواق اليوم، حيث إن لقاء قصيراً بين التجار وهيئة المواصفات والمقاييس كان كفيلاً بكشف الشرخ الحاصل بين الجهتين، وانعدام كافة وسائل التواصل بينهما؛ فكرسي اتحاد غرف التجارة الذي نص القانون على وجوده في مجلس إدارة هيئة المواصفات والمقاييس تحول إلى قطعة أثاث لشغوره معظم الوقت وغياب التجار عن اجتماعات الهيئة، وفي المقابل بدت أيضاً غرفة تجارة دمشق متفاجئة بكل ما لدى الهيئة من شكاوى لعدم اطلاعها عليها، وانكفاء الهيئة عن مراسلة الغرفة. أما المنتجات في الأسواق فقد أفسحت الفجوة بين الطرفين المجال لها لتكون على أهواء التاجر والصناعي ليصبح الالتزام بأية مواصفة أمراً مستبعداً، على اعتبار أن الهيئة تصدر المواصفة ولا تلزم أحداً بالتطبيق.
في ندوة الأربعاء التجاري أمس عاتبت هيئة المواصفات عبر مديرة الدائرة الغذائية فيها ميساء أبو الشامات غرفة التجارة لتغيبها عن أية مشاركة فاعلة، فالمواصفة تعمم دون تلقي أي رد، ثم يأتي التاجر بعد فترة ليقول لم تقبل البضائع في السوق؛ لأن لا علم له بالمواصفة، والكثير من المنتجات في السوق ليس للتجار علم بأن لها توصيفاً، فضلاً عن أن الهيئة تتلقى مقترحات من الغرفة بمشاركة تجار في لجان متخصصة، ثم لا يحضرون الاجتماعات.
فيما جاء رد غرفة التجارة على لسان مديرها عامر خربطلي ليبرر أن الهيئة لا تعلمهم عند تغيب التاجر عن الحضور، وكون الأخير ليس من مجلس الإدارة فلا تعلم الغرفة بهذا التغيب، مؤكداً أنه يتم سنوياً وضع مقترحات للهيئة، وأهمها وضع أولويات للمواصفات، فمن المفاجئ مثلاً أن يكون هناك مواصفة للـ”قرنبيط” على حساب منتجات أخرى، في حين يجب أن يكون شعار المواصفة على المنتج إلزامياً وليس اختيارياً؛ ليعرف الزبون المصداقية، متسائلاً عن سبب غياب نسب المواد الحافظة المستخدمة في المنتجات الغذائية.
مديرة المديرية الفنية في الهيئة ثراء قبيلي بينت أن أي منتج ملزم أن يحصل على المواصفة، ولكن الشعار “اللوغو” اختياري، فيما رفعت الهيئة عدة كتب لوزير الصناعة لجعله إلزامياً بحيث يتاح للهيئة الرقابة بناءً عليه، في الوقت الذي يبقى دورها الرقابي حالياً محيداً. وأشار مدير المديرية الغذائية في الهيئة نضال عدرا إلى وجود فوضى بالمضافات على المواد الغذائية، ولا يوجد التزام بالنسب، والكثير من المصنعين لا يعلم النسب أساساً، مؤكداً أنه لكل مضاف غذائي مواصفة وفق النسب العالمية، والكثير لا يلتزمها، فيما تم إصدار مواصفات لـ10 منتجات مختلفة عن السوق العالمية، وأصبحت تتداول عربياً كالحلويات العربية و”الشنكليش” والقهوة المرة السائلة.
البعث
عدد القراءات : 5704

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3522
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020