الأخبار |
لافروف يتحدث عن توافق شبه نهائي حول مخرجات مؤتمر برلين بشأن ليبيا  أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي يؤدون اليمين تمهيداً لمحاكمة ترامب  7 نواب أميركيين يدعون إلى استعادة الكونغرس لسلطة إعلان الحرب  لأول مرة منذ 8 سنوات.. خامنئي يصعد المنبر ويؤم المصلين  فيروس غامض يؤدي لثاني حالة وفاة في الصين  السيد خامنئي للعرب: مصير المنطقة يتوقف على تحررها من الهيمنة الأميركية وتحرر فلسطين  عدد سكان الصين ينمو إلى 1.4 مليار شخص  مسؤول أمريكي: السعودية دفعت أول 500 مليون دولار مقابل نشر قواتنا  نشاط دبلوماسي كثيف قبل «مؤتمر برلين» الليبي... بومبيو يؤكد حضوره رسمياً  فرنسا ستنشر «شارل ديغول» لدعم عمليات جيشها في الشرق الأوسط  استنفار أميركي لإفشال «مليونية بغداد»  الجيش يعدّ لعملية واسعة في ريف حلب الغربي  «العذراء» أطفأت «الشاشة» ولم يبق إلا الحنين: ماجدة آخر رومانسيات الأبيض والأسود  تونس.. صراع داخل «النهضة»: أبعد من الأزمة الحكومية  قرارات الاغتيال الأميركي تُظهر الوجه الإجرامي للولايات المتحدة.. بقلم: ربى يوسف شاهين  الملياردير الفقير!.. بقلم: رشاد أبو داود  روحاني: ما من قيود على مشروعنا النووي ومستوى التخصيب يرتفع  وفاة ممثل سوري بشكل مفاجئ أثناء التصوير  تطورات سياسية وعسكرية سريعة.. هل اقترب موعد فتح أوتوستراد حلب – دمشق الدولي؟  إعادة توزيع السلطات: بوتين يقرّر شكل المرحلة مِن بعده     

مال واعمال

2018-07-21 09:55:53  |  الأرشيف

الحرب التجارية تخيّم على اجتماع قادة المال بمجموعة العشرين

يعقد وزراء مالية مجموعة العشرين (G20) اجتماعا في بوينس آيرس للبحث في التهديدات، التي يواجهها النمو الاقتصادي العالمي، وخصوصا خطر اندلاع حرب تجارية وحدوث أزمة في الدول النامية.
 
وتخيّم على الاجتماع، الذي يُختتم غدا الأحد، الحرب التجارية التي أشعل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فتيلها.
 
وهذا أول اجتماع لمجموعة العشرين التي تأسست عام 1999، بعد فرض ترامب رسوما جمركية إضافية على منتجات دول في المجموعة.
 
واستهدفت الرسوم الأمريكية دولا في الاتحاد الأوروبي، إضافة إلى كندا، والمكسيك، والصين، وهو ما ردّت عليه هذه الدول بالمثل عبر فرض رسوم إضافية.
 
وسيكون توتر العلاقات التجارية بين أعضاء المجموعة، الموضوع الرئيس في جدول أعمال اجتماع وزراء المالية ورؤساء البنوك المركزية في المجموعة المكونة من أقوى عشرين اقتصاد في العالم.
 
ويرغب رؤساء أسواق الأعمال حول العالم في أن يتخذ أعضاء مجموعة العشرين موقفا حازما تجاه السياسات التجارية "الحمائية"، على خلاف مواقفهم خلال الفترات الماضية.
 
ويعتبر موضوع اتخاذ أعضاء المجموعة موقفا مشتركا من السياسات "الحمائية"، من أهم النقاط التي تشغل المراقبين للاجتماع.
 
وحذّرت رئيسة صندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، الأربعاء الماضي، من أن الاقتصاد الأمريكي "معرّض بشكل خاص للضرر" من الحرب التجارية العالمية، مشددة على أن هذه الحرب يمكن أن تؤدي إلى فقدان مئات مليارات الدولارات من إجمالي الناتج المحلي العالمي.
 
وتضم المجموعة الاتحاد الأوروبي، و19 دولة، هي: الولايات المتحدة الأمريكية، المكسيك، كندا، البرازيل، أستراليا، تركيا، الأرجنتين، بريطانيا، فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، روسيا، الصين، الهند، إندونيسيا، اليابان، كوريا الجنوبية، جنوب أفريقيا، والسعودية.
 
وإلى جانب ممثلي الدول الأعضاء في مجموعة العشرين، سيشارك في الاجتماع ممثلو منظمات دولية، مثل: صندوق النقد الدولي، والبنك الدولي، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.
 
ويسيطر أعضاء المجموعة على نحو 85% من الاقتصاد العالمي، وتتولّى الأرجنتين حاليا الرئاسة الدورية للمجموعة.
عدد القراءات : 2879
التصويت
هل يتجاوز لبنان عقبة تشكيل الحكومة ومخاوف الانهيار الاقتصادي والانفلات الأمني؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3507
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020