مدونة م.محمد طعمة

عن المدونة.. بقلم: المهندس محمد طعمة

سامسونغ تتجه إلى نظام تشغيل Tizen..


من الصعب أن يمر خبر مثل: إعلان سامسونغ عملاق الإلكترونيات عن اتجاه عام للشركة لإنتاج هواتف بنظام تشغيل جديد، هو Tizen، أقول من المستحيل أن يمر هذا الخبر مرور الكرام.
وحتى يمكننا تحليل الخبر بوضوح، يجب أن نقوم بتشريح عاملين أساسيين:
أولاً: الأندرويد
حققت سامسونغ خلال 2012 نجاحاً منقطع النظير عبر هواتف وتابلت بنظام الأندرويد، إلى درجة وضعتها كواحدة من أكثر الشركات العالمية بيعاً للهواتف المحمولة، متفوقة على آبل ونوكيا وكل الأسماء العملاقة الأخرى، مما يجعل قرار الاتجاه إلى نظام تشغيل آخر مخاطرة غير محسوبة، ربما تكون مرتبطة بعوامل أخرى ستكون محور النقاش في النقطة الثانية.
هذا النجاح الباهر الذي ربط اسم سامسونغ مع الأندرويد، رغم أنه منح الشركة الكورية نصف النجاح، كون النظام مملوكاً لغوغل، مع الإقرار بكونه مفتوح المصدر، إلا أنه يمثل نقطة ضعف لكيان سامسونغ بكل تأكيد، فالسوق الذي تتفوق أنت فيه ولكنك لا تملك فعلياً سوى نصف أوراقه، هو سوق لا يمكن أن يمنحك الفرصة لتخطيط واستمرار بعيد المدى.
ثانياً: تحالف غوغل – موتورولا
ظلت صفقة استحواذ غوغل على موتورولا أشبه بصفقة (الخلية النائمة) طوال عام ونصف تقريباً، قبل أن تكشف غوغل عن عزمها التعاون مع حليفتها الجديدة لإطلاق هاتف ذكي وجهاز تابلت، لتختلف قواعد اللعبة في سوق الأندرويد على الفور.
فلا يمكن لعاقل أن يقنعني أن غوغل لن تميز حليفتها عندما تقرر أن تنتج معها هواتف ذكية بالأندرويد، ولو حتى بصورة غير معلنه، وهو الأمر الذي يجعل المنافسة في سوق الأندرويد المفتوح، عرضه للخلل وعدم الاتزان، ولو بعد حين، وهو الأمر الذي أحسنت سامسونغ قراءته مبكراً، وأعتقد كان له أبلغ الأثر في قرار الشركة البدء في التعامل مع نظام تشغيل جديد.
على كل الأحوال، هذا هو تحليلي المبدئي للأمور، تفاصيل النظام الجديد وآلية تنفيذه، ومدى استعداد غوغل للتخلي عن شركاء أقوياء في سوق الأندرويد لوقف تغوّل آبل، ستحدد سياسات سوق أنظمة التشغيل للهواتف الذكية في الفترة القادمة.
آراؤكم تهمني.
تواصل مع الكاتب عبر تويتر أو فيسبوك

غوغل تدعم أصحاب الاتصالات الضعيفة بالإنترنت في مكالمات الفيديو لغوغل بلَسْ


تواصل غوغل عملها الدؤوب من أجل أن تصل منتجاتها وبرامجها المختلفة للجميع، بغض النظر عن موقع البشر الجغرافي أو سرعة الإنترنت المتفاوتة بين دول العالم، غوغل تريد أن تصل للجميع.
اليوم أعلنت غوغل في الحساب الرسمي لشبكة غوغل بلَسْ أنها أضافت ميزتين جديدتين لمكالمات الفيديو Hangouts من أجل تدعيم أصحاب الاتصال الضعيف بشبكة الإنترنت حول العالم.
بداية من اليوم لو وددت في إجراء مكالمة بالصورة عبر غوغل بلَسْ ستشاهد:
• وضع جديد للصوت فقط Audio-only mode يمكنك الانتقال إليه واستقبال وإرسال مكالمة صوتية فقط، وسيتاح لمستقبل المكالمة رؤية صورة ملفك الشخصي فقط وسماع صوتك بجودة عالية.
• التحكم في الباندويث أثناء المكالمة عبر زر جديد سيظهر لك أعلى المكالمة Bandwidth slider لضبط تفضيلاتك حتى تتم المكالمة حتى لو في منطقة بطيئة في سرعة الإنترنت.
ومن المفترض أن يكون قد تم بث المزايا الجديدة صباح اليوم لكل المستخدمين.

صمم غطاء تابلت سيرفس بنفسك


قالت مايكروسوفت إنها ستتيح لزبائنها تصميم واقي خاص بجهازها اللوحي الشهير سيرفس، عند الذهاب إلى أي من متاجرها الخاصة، مقابل 50 دولاراً فقط.
وتأتي هذه الفكرة ربما لبث مزيد من الحيوية لمبيعات الجهاز اللوحي الذي يحمل اسم عملاق البرمجيات للمرة الأولى، والتي سيتم طرح نسخة احترافية (برو) منه، في أقرب وقت ممكن، بأسعار تبدأ من 900 دولار.
لو كنت من هؤلاء الذين يودون منح شكل خاص لمقتنياتهم الإلكترونية، ستعجبك هذه الفكرة بكل تأكيد.



Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018