دولة فلسطين

 جزء من بلاد الشام..اغتصب أراضيها الصهاينة في عام 1948 .. وتم إعلان دولة فلسطين مرتين خلال ستين عاماً أولها كانت عبر حكومة عموم فلسطين وهي حكومة تشكلت في غزة عام 1948، وذلك خلال حرب تقسيم فلسطين 1948 برئاسة أحمد حلمي عبد الباقي.. والثانية أعلنت رسمياً باسم دولة فلسطين في عام 1988 في الجزائر العاصمة، حيث تم إعلان قيام دولة فلسطين من المنفى خلال اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني التاسع عشر الذي أقيم في الجزائر، حيث أعلَن دولة فلسطين على الأرض الفلسطينية وعاصمتها القدس.. وتم إعلان الاستقلال الفلسطيني من جانب واحد.
منظمة التحرير الفلسطينية لم تمارس أي سيطرة على الأرض، وبدأت تفاوض الكيان الصهيوني رسمياً منذ 1994 على إنشاء الدولة الفلسطينية على حدود الأراضي المحتلة عام 1967 وهي الضفة الغربية وقطاع غزة .. حيث القدس الشرقية عاصمة لهذه الدولة.. وفي حال حصل عليها الفلسطينيون فعلياً ستكون بمساحة 22% من أرض فلسطين التاريخية ويسكنها 3.9 ملايين فلسطيني.. وفي عام 1974 عيّنت القمة العربية منظمة التحرير الفلسطينية عضواً فيها باعتبارها "الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني وتأكيد حقه في إقامة دولة مستقلة، وكان لمنظمة التحرير الفلسطينية صفة مراقب في الأمم المتحدة كدولة غير "كيان" منذ 1974، التي تخولها أن تتحدث في الجمعية العامة للأمم المتحدة ولكن ليس التصويت.. واعترفت الجمعية العامة للأمم المتحدة رسمياً بعد التصويت باستخدام اسم "فلسطين" بدلاً من "منظمة التحرير الفلسطينية".
 واليوم من حق الشعب الفلسطيني أن يُعترف بدولته حدودها وعاصمتها.. وأن يحيا على أرضه حراً، حيث أعد صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح ورقة بعنوان "خطة العمل والإجراءات واجبة الاتباع للاعتراف بدولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية" والاعتراف بعضوية دولة فلسطين في مجلس الأمن، وسورية كعادتها هي الحاملة لهموم الأمة العربية اعترفت فوراً بدولة فلسطين واعتمدت سفارة لها في دمشق، وللعلم فقد اعترف بدولة فلسطين 131 دولة على حدود 67 ولكن الأمم المتحدة لم تعترف بفلسطين، وتعدّ دولة فلسطين عضواً مراقباً في الأمم المتحدة.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018