مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا: سنطبق ترتيبات أمنية جديدة

قال غسان سلامة، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا، اليوم الأربعاء، إن ترتيبات أمنية جديدة ستُطبق، في الأيام القليلة المقبلة، على الرغم من إطلاق صواريخ على المطار الوحيد العامل في طرابلس، مما أدى لإغلاقه.
 
ووفقا لوكالة "رويترز"، لم يصب أحد بنيران الصواريخ، التي أطلقت، في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء، والتي لم تصب طائرات، لكن العنف قوض هدنة هشة بين الجماعات المتناحرة في طرابلس، والتي توسطت الأمم المتحدة في التوصل إليها الأسبوع الماضي.
 
وقال سلامة خلال مؤتمر صحفي في طرابلس "وأيضا من خلال وضع ترتيبات أمنية جديدة تقوم بتحديدها لجنة ترتيبات أمنية جديدة. الترتيبات الأمنية هي جوهر البحث، بل دعني أقول إن بعضا منها قد بدأ تنفيذه، وبعضا منها سينفذ خلال الأيام القادمة، وسيفاجئكم بجذريته. الترتيبات الأمنية تأخرت، ولكننا اليوم بدأنا بتنفيذها".
 
وأضاف "نحن نعلم تماما من قام بقصف مطار معيتيقة مرتين، مرة منذ أربعة أيام ومرة مساء أمس. نحن نعلم بهذا الطرف وهو يعلم أننا نعلم. ولذلك أستفيد من هذه اللحظة لأقول له: المرة المقبلة سنسميه بالاسم".
 
وقال مسؤولون إن ليبيا أغلقت، اليوم الأربعاء، مجددا المطار الوحيد العامل في العاصمة، طرابلس، إثر إطلاق صواريخ صوبه، وذلك بعد خمسة أيام فقط، من استئناف رحلات الطيران. وكانت السلطات أغلقت المطار بسبب احتدام القتال بين عدة جماعات مسلحة متناحرة.
 
وتقاتلت فصائل متناحرة لعدة أيام في طرابلس، حتى الأسبوع الماضي، لكن الاشتباكات كانت بالأساس، في جنوب المدينة، في حين يقع المطار في الضاحية الشرقية.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018