أخبار عربية ودولية

لجنة التحقيق الأممية تحذر من استخدام الأسلحة المحرمة دوليا في إدلب

هجوم كيماوي
 
حذرت اللجنة الأممية للتحقيق الخاصة بسورية من استخدام الأسلحة المحرمة دوليا في أي هجوم محتمل على الجماعات المسلحة في محافظة إدلب، معلنة رصد ارتكاب جرائم حرب من جانب كافة الأطراف.
 
وقال مسؤول اللجنة، بابلو بنهيرو، بمؤتمر صحافي في جنيف، اليوم الأربعاء، "تمت الإشارة إلى ارتكاب جرائم حرب من قبل الجهات الحكومية وكذلك المعارضة".
 
وكرر بنهيرو الدعوة لـ"تجنب استخدام الأسلحة الممنوعة دوليا" في أي هجوم على محافظة إدلب، محذرا من أن "الهجوم الأعمى وتدمير البنية التحتية سوف يتسبب في مزيد من الانتهاكات لحقوق الإنسان".
 
وأكدت اللجنة أنها رصدت استخدام صواريخ مملوءة بمادة الكلور في هجمات في سورية.
 
وقال هاني مجلي، عضو اللجنة، في سياق المؤتمر الصحافي، "ما تعرفنا عليه هو قذائف صاروخية صنعت في إيران وتم تعديلها في سورية لكي يتم ملؤها بالكلور واستخدامها في تلك الهجمات"."حسب زعمه"
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018