باقري: هجومنا الأخير على الإرهابيين في كردستان العراق حقق أهدافه الكاملة

قال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، اللواء محمد باقري، إنه تم تحقيق كامل الأهداف من الهجوم الصاروخي الأخير على مقر الإرهابيين في كردستان العراق.
 
ودعا باقري الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان العراق لتسليم الإرهابيين إلى إيران، وذلك بحسب ما أفادت وكالة "فارس" الإيرانية.
 
ونقلت الوكالة عن رئيس الأركان قوله "الإرهابيون كانوا قد وعدوا بأن لا ينفذوا عمليات في إيران، إلا أنهم نكثوا عهدهم بتحريض من أمريكا ودول بالمنطقة وقاموا بتنفيذ عمليات لا يمكن تحملها وقد تم تحذيرهم مرارا".
 
وتابع اللواء باقري: "أقول الآن أيضا إنه على الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان العراق ألا يسمحا بإيجاد مقرات تؤدي إلى زعزعة الأمن في إيران وفي الواقع عليهما أن يسلموهم لإيران".
 
وأضاف: "إن لم يكونا قادرين على تسليمهم فعليهما طردهم من البلاد، وفيما لو تكررت أحداث مزعزعة للأمن في إيران، فإن الأجراء الذي قضى على العناصر الإجرامية وقادتهم المجرمين يمكن أن يتكرر. هذا حق الدفاع عن النفس ولا ينبغي أن تتكرر حالة زعزعة الأمن".
 
كما أكد أن "دقة العمل الاستخباري والقيادة الصاروخية مضت بدقة وحققت جميع الأهداف، وإن إصابة الصواريخ مكان الاجتماع من هذه المسافة ليس صدفة ويبين قدرة الشعب الإيراني".
 
وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن مسؤوليته عن هجوم صاروخي على من وصفهم بـ"منشقين أكراد" في قضاء كويسنجق بإقيلم كردستان".
 
من جانبها، أدانت وزارة الخارجية العراقية القصف الإيراني على قضاء كويسنجق بإقيلم كردستان، مشددة على رفضها خرق السيادة العراقية.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018