بوتين: التعاون بين روسيا واليابان في المجال النووي يتوسع

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الإثنين، أن التعاون بين روسيا واليابان في المجال النووي يتوسع.
 
وقال بوتين، عقب المحادثات مع رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، على هامش منتدى الاقتصادي الشرقي: "التعاون في المجال النووي يزداد، وفي إطار التخلص من آثار كارثة "فوكوشيما-1"، فإن الاختصاصيين الروس يقومون بتطوير أجهزة كشف النيوترون للبحث وتحديد الوقود التالف. يتقدم النشاط المشترك في مجال توفير الطاقة واستعادة مصادر الطاقة بشكل ديناميكي".
 
وأضاف الرئيس الروسي، أن الشركات اليابانية تنضم إلى إنشاء بنية تحتية أساسية حديثة للنقل في روسيا: "السكك الحديدية بالتعاون مع شركائنا في اليابان شرعت في اختبار حركة الحاويات في سيبيريا، ونحن نتوقع أن إنجارها بنجاح سيسمح بزيادة كبيرة في حجم الشحنات الروسية المتجهة إلى أوروبا".
 
ويذكر أن العلاقات بين روسيا اليابان، تتطور بشكل ملحوظ، رغم قضية الجزر التي تعكر صفو هذه العلاقات، حيث تدعي طوكيو ملكيتها لجزر الكوريل الجنوبية الأربع، وهي جزر (إيتوروب، كوناشير، شيكوتان وهابوماي)، وذلك وفق اتفاق التجارة الثنائية المبرم بشأن الحدود عام 1855، وقد جعلت طوكيو من عودة الجزر الأربع، أحد شروط معاهدة السلام مع روسيا، والتي لم توقع منذ الحرب العالمية الثانية، لكن موقف موسكو يتمثل بأن جزر كوريل الجنوبية، أصبحت في حقيقة الأمر جزءاً من الاتحاد السوفييتي السابق، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وأن السيادة الروسية عليها مسجلة ضمن مواثيق القانون الدولي، بحيث لا يمكن لأحد التشكيك في صحتها نهائياً.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018