"أنصار الله": الأمم المتحدة فشلت أو أفشلت تأمين سفر وفد الجماعة إلى جنيف

اعتبر الناطق باسم جماعة أنصار الله "، محمد عبد السلام، أن الأمم المتحدة فَشلت أو أُفشلت في استخراج الترخيص اللازم لانتقال وفد صنعاء جنيف للمشاركة في مشاورات كان مقررا إجراؤها هناك برعاية أممية.
 
وقال عبد السلام، في تصريحات نقلتها قناة "المسيرة" الناطقة باسم الجماعة، اليوم الأحد، "أبدينا موافقة على طائرة تغادر صنعاء مباشرة إلى جنيف برفقة مرضى وجرحى". وأضاف "لم تقدم لنا أي جهة ضمانة بسلامة الوفد وعودته من جنيف بما فيهم بعض سفراء الدول الدائمة العضوية".
 
وتابع "المجتمع الدولي لا يثق في تحالف [التحالف العسكري العربي الداعم للرئيس اليمني ضد الجماعة] ليس في حرب معه، فكيف لنا أن نثق به ونحن في حرب معه". وأشار عبد السلام إلى أن "العدوان لا هو أتاح للجرحى والعالقين أي رحلة، ولا فتح لهم مطار صنعاء".
 
كما اعتبر الناطق باسم جماعة "أنصار الله"، "إعادة فتح مطار صنعاء أولويةً إنسانية قبل أي اعتبار آخر"، لافتا إلى أن "تقرير الخبراء يقر بعدم قانونية إغلاق مطار صنعاء إطلاقا"، وأن "الأمم المتحدة كما المجتمع الدولي أمام اختبار تاريخي".
 
وأكد أن "الشعب اليمني لن يبقى مكتوفَ الأيدي، ولن يقبل تحت أي ظرف من الظروف أن يظل قابعا في معتقل كبير". وتوعد عبد السلام التحالف بالقول: "سيطرةُ التحالف الأرعن على المنافذ اليمنية البرية والبحرية والجوية لن تمر بدون ثمن باهظ".
 
وكان من المقرر أن تنطلق الخميس الماضي، مشاورات بين الأطراف اليمنية في جنيف، إلا أن جماعة أنصار الله اتهمت التحالف [العسكري العربي الذي تقوده السعودية وتشارك به الإمارات] بعرقلة وصول وفدها، من خلال عدم التصريح لطائرة عُمانية بنقل الوفد وجرحى وعالقين على متنها، وهو ما نفته الحكومة اليمنية على لسان وزير إعلامها.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018