بوتين: المنتدى الاقتصادي الشرقي منصة مهمة للحوار المباشر

أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الاثنين، أن المنتدى الاقتصادي الشرقي يعد منبرا مهما للحوار بين السياسيين والشخصيات العامة ورجال الأعمال والخبراء.
 
وقال الرئيس الروسي، في برقية ترحيب بالضيوف المشاركين في أعمال المنتدى الاقتصادي الشرقي الرابع: "خلال الفترة الماضية، تحول المنتدى إلى منصة مهمة للحوار المباشر بين السياسيين والشخصيات العامة ورجال الأعمال والخبراء. ومن الملاحظ أن هذا العام سيجمع ممثلي وفود من أكثر من ستين دولة في العالم".
 
ونقل المكتب الصحفي للكرملين عن الرئيس الروسي تأكيده أن عنوان هذا المنتدى "الشرق الأقصى: توسيع حدود الإمكانيات". بذلك هو يعكس الرغبة في تكامل أوثق لروسيا في نظام العلاقات الاقتصادية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، "من أجل تعزيز المبادرات التجارية في مناطق الشرق الأقصى، أنشأنا أراضي التنمية ذات الأولوية مع تفضيلات كبيرة للشركات لإطلاق صناعات جديدة. وأنشأنا منطقة الميناء ذي نظام خاص للضرائب والجمارك — ميناء فلاديفوستوك الحر".
 
كما لفت بوتين إلى أن روسيا تنفذ برامج اجتماعية وبنية تحتية وتعليمية وعلمية واسعة النطاق، ومشروعات تهدف إلى دعم الصادرات والتحديث التكنولوجي، مشيراً إلى أن "كل هذا يفتح آفاق واسعة للشراكة، والتجارة، والاستثمارات طويلة الأجل، من أجل إتقان أشكال ونماذج التعاون الحديثة الفعالة — بما في ذلك في إطار هياكل متعددة الأطراف مثل الاتحاد الأوراسي ومنظمة شنغهاي للتعاون ومنظمة آسيان.
 
وتستضيف مدينة فلاديفستوك الروسية في الفترة ما بين 11- 13 سبتمبر/أيلول، وللمرة الرابعة، أعمال المنتدى الاقتصادي الشرقي، وذلك بمشاركة وفود من أكثر من 60 دولة، وبمشاركة قادة الدول الأجنبية.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018