حوادث وكوارث طبيعية

شاب يغتصب 14 طفلاً.. والقضاء يطلق سراحه بعد 17 يوماً فقط

بثَّ أب سوري همه وحزنه لباقي أفراد الشعب السوري، مشتكياً لهم “فساد قضاء” أطلق سراح مغتصب ابنه، بعد سبعة عشر يوماً فقط على احتجازه، فبكى مصيبته بحرقة.
وفي التفاصيل، قام المواطن شادي يونس جري بنشر مقطع فيديو على صفحات التواصل الاجتماعي، متحدثاً عن قضية أرقته وأرقت ذوي 14 طفلاً، تم اغتصابهم على يد المدعو (ز _ع)، فتحدث شادي عن قيامه بالإدعاء على (ز_ع) بعد علمه بقيامه باغتصاب طفله (م _ج) تحت تهديد السلاح الأبيض “السكين”.
وأضاف شادي أنه وبعد تقديم شكوى بحق (ز_ع)، قامت الشرطة بتوجيه دورية إلى مكان تواجده وإلقاء القبض عليه، فاعترف بجريمته، وقام بتمثيلها في مكان الاغتصاب بحضور مدير الناحية وأهالي القرية وبحضور أمناء الفرق الحزبية.
وأكد شادي بأن ابنه لم يكن الضحية الوحيدة، فبحسب ماذكر فقد اعترف المجرم بقيامه باغتصاب 14 طفلاً آخرين.
ونوّه شادي لقيام القاضي بإطلاق سراح المتهم بعد 17 يوما فقطً مقابل مبلغ 4 مليون ليرة تقاضاها كرشوة، على حد قوله.
شادي ناشد الجهات المسؤولة بإعادة فتح تحقيق في ملابسات الحادثة، ومحاسبة القاضي “الفاسد”، والمجرم “مغتصب الأطفال”.
يذكر أن الجريمة قد وقعت في طرطوس وتحديداً في منطقة كرتو.
يشار إلى أن المجرم يبلغ من العمر 18 عاماً فقط.
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018