حوادث وكوارث طبيعية

على سطح القمر وبملايين الدولارات.. طلب الزواج الأكثر جنوناً في العالم

عندما غنّت فيروز “حبيبي بدّو القمر” في العام 1967، لم تكن أول من يغني لوصول الحبيب إلى القمر، إلّا أن أغنيتها الشهيرة هذه، من فيلم “سفر برلك،” رسمت في أذهاننا على مدى السنوات تخيلاً واضحاً – وإن كان غير واقعياً – للطريقة الأنسب لجلب القمر وإهدائه للحبيب.
حتى اليوم، كان إهداء هذه الأغنية بين العشّاق – أو غيرها من أغاني القمر الكثيرة – تعتبر أحد أقصى طرق التعبير عن الحب والرومانسية والجمال.. ولكن، يبدو أن على العشّاق في يومنا الحالي إعادة النظر في طرق تعبيرهم عن حبّهم لنصفهم الآخر، مع توفر طريقة حقيقية لإيصال القمر إلى الحبيب، بل حتى للسفر مع الحبيب إلى القمر.
وتوفر شركة “أبوتيو سوربرايز” المختصة بتنظيم مفاجآت التقدم للزواج، خدمة جديدة كلياً، وخيالية بعض الشيء، تسمح فيها للحبيب بالتقدم لزواج حبيبته من على سطح القمر – فعلياً – ابتداء من العام 2022.
وتسمى التجربة الرومانسية الفضائية “حول القمر،” وتقوم بتطبيق كلمات أغنية فرانك سيناترا الشهيرة حرفياً، “طر بي إلى القمر،” حيث يسافر الثنائي إلى القمر على متن مركبة فضائية بسرعة تتعدى 38 ألف كيلومتر في الساعة، لمدة أسبوع، وطلب يد الحبيبة لحظة الوصول إلى القمر، بالطريقة الأكثر رومانسية على الإطلاق.
ومن المقرر، أن تتبع المركبة الفضائية مساراً مشابهاً لمسار مهمة “أبولو 8،” التي وصلت إلى القمر في العام 1968. وستنطلق المركبة من مركز كنيدي للفضاء في “كيب كانافيرال،” بولاية فلوريدا الأمريكية.
وتقول الوكالة الباريسية، التي تشتهر بتنظيم أحداث طلب الزواج الفاخرة في باريس، إن هدفها من هذه التجربة هو توفير فرصة “تقديم طلب الزواج الأجمل والأكثر جنوناً منذ الـ13.8 مليار سنة الماضية.”
ولا شك بأن تجربة كهذه تأتي بسعر خيالي يناسب جنون التجربة، فتكلف الرحلة لشخصين 125 مليون يورو، أي حوالي 147 مليون دولار، متضمنة تدريب بدني وتقني ونفسي يستمر لمدة ثلاثة أشهر على يد مختصين في مجال الطيران، من أجل تجهيز المسافرين قبل الرحلة.
كما سيتوفر على متن الرحلة أيضاً العديد من المصورين الفوتوغرافيين المحترفين، لتخليد لحظة تقدم طلب الزواج على سطح القمر، على أنغام أغنية سيناترا الأيقونية.
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018