وزارة “السياحة” تفتتح رؤيتها لتطوير واقع الشركات المشتركة.. تجديد فندق الشام بدمشق ومنتجع الشاطئ الأزرق باللاذقية

افتتحت وزارة السياحة رؤيتها التي أعدّتها لتطوير واقع الشركات المشتركة والارتقاء بسوية خدماتها المقدمة وزيادة عائداتها، باجتماع لوزير السياحة المهندس بشر يازجي مع رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للمنشآت السياحية الدكتور عثمان العائدي بحضور أعضاء مجلس الإدارة والمدراء المعنيين في الوزارة. إذ تمّ مناقشة التفعيل الأمثل للشركة والتجديد التدريجي لفندق الشام بدمشق ومحيطه بما ينسجم مع أهمية المنطقة، إضافة إلى تجديد تدريجي لمنتجع الشاطئ الأزرق باللاذقية، إلى جانب تكليف لجنة من أجل ترميم فندق فرات الشام في دير الزور.
وأكد يازجي على تقديم كافة التسهيلات اللازمة لإعادة الألق لهذه الشركة وفق الضوابط والمعايير ورؤية وزارة السياحة لجميع الشركات المشتركة بما يتناسب مع مصلحة الدولة كشريك، وبما يحقّق الجودة في الخدمات المقدمة ولاسيما بعد عودة الأمن والأمان. في سياق موازٍ، وبهدف تنشيط السياحة الداخلية إلى جانب السياحة الخارجية، في ظل التعافي السياحي مع ارتفاع الطلب بنسبة تتجاوز 40%، وكذلك تحفيز المؤسسات وتحريك الاقتصاد الوطني، انطلقت أمس فعاليات مهرجان بلودان السياحي، والتي تستمر حتى الخامس من الشهر الجاري، إضافة إلى إقامة مهرجان أرواد في محافظة طرطوس ما بين 16 و18 من الشهر نفسه.
يُشار هنا إلى أن المنشآت السياحية في ريف دمشق، بدأت بالعودة للعمل من الصيف الماضي وخاصة في منطقة بلودان، حيث دخلت خلال فترة العيد 6 منشآت سياحية جديدة للعمل بعد أن قام أصحابها بترميمها، ومنها فندق بلودان الكبير، ليصل عدد المنشآت السياحية التي عادت للعمل في المنطقة إلى نحو 30 منشأة.
وفي سياق آخر تتابع وزارة السياحة تحضيراتها للمشاركة في الدورة 60 لمعرض دمشق الدولي لعام 2018، حيث اجتمع الوزير يازجي مع المدراء المعنيين في الوزارة، تمّ خلاله مناقشة استعدادات الفنادق وجودة الخدمات المقدمة للمشاركين وزوار المعرض والخدمات المقدمة في المعابر الحدودية، والبرامج السياحية خلال فترة المعرض، إضافة لمناقشة الفعاليات والأنشطة المرافقة، ومشاركات الحرف التقليدية، والفعاليات السياحية، والتدريب والتأهيل السياحي والفندقي، وذلك بما يحقق مشاركة فعالة ومميزة للقطاع السياحي خلال موسم معرض دمشق الدولي.
تحضيرات لفعاليات كان قد سبقها تكثيف العمل الرقابي للوزارة على المنشآت السياحية للتأكد من تقيدها بالشروط والتعليمات الصحية، وخصوصاً المتعلق منها بالمواد الغذائية وطرق حفظها واستخدامها وتوفر شروط النظافة ومستوى جودة الخدمات المقدمة والتقيد بالأسعار، حيث قامت لجان الضابطة العدلية خلال جولاتها الرقابية في النصف الأول من عام 2018 بتنظيم 474 ضبطاً و93 إغلاقاً بحق المنشآت السياحية المخالفة في مختلف المحافظات، وذلك لعدم العناية بالنظافة وتقاضي أسعار زائدة وعدم الإعلان عن الأسعار، ومخالفة أصول الترخيص الممنوح لها، كما بلغ عدد الشكاوى المقدمة خلال النصف نفسه 145 شكوى.
 
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018