روسيا والصين تعرقلان طلبا أمريكيا بمنع تصدير مشتقات النفط إلى بيونغ يانغ

عرقلت كل من روسيا والصين طلبا أمريكيا في مجلس الأمن الدولي بشأن وقف تصدير جميع مشتقات النفط إلى كوريا الشمالية.

 
 وبحسب وكالة "رويترز" فإن "روسيا والصين طالبتا بمنحهما المزيد من الوقت للنظر في الطلب الأمريكي حول وقف تصدير جميع مشتقات النفط إلى كوريا الشمالية…".
وأشارت الوكالة إلى أن الطلب قدم إلى لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي.
 
وكان البيت الأبيض الأمريكي قد أعلن، يوم 22 حزيران/ يونيو الماضي، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مدد العقوبات على كوريا الشمالية لعام آخر.
 
وفرضت العقوبات من خلال سلسلة من المراسيم التنفيذية من عام 2008، 2010، 2011، 2015، 2016، 2017. وهي موجهة ضد البرنامج النووي والصاروخي لكوريا الشمالية، فضلا عن عدد من الانتهاكات المزعومة الأخرى لبيونغ يانغ، بما في ذلك وغسل الأموال، والهجمات الإلكترونية، وانتهاكات حقوق الإنسان.
 
وكان الرئيس ترامب، قد عقد لقاء قمة مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، في سنغافورة، وصف بالتاريخي، وأعلن ترامب عقب القمة، توقيع وثيقة مفصلة مع كوريا الشمالية، مؤكدا أن عملية نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية سيبدأ تنفيذها بشكل سريع جدا.
 
ومن جانبه وصف كيم جونغ أون التوقيع على الوثيقة الختامية للقاء مع ترامب بـ"الانطلاقة الجديدة" في العلاقات بين الدولتين، بل وتعهد بأن المستقبل سيشهد "تغييرات كبيرة ".

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018