الجيش يستعيد السيطرة على تل الحارة الاستراتيجي في ريف درعا ويحرر قرية مسحرة وتل مسحرة بريف القنيطرة

أعلن مصدر عسكري أن وحدات من الجيش العربي السوري استعادت السيطرة على تل الحارة أهم النقاط الحاكمة في الجبهة الجنوبية.
 
وأفاد المصدر  بأن وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع قواتنا الرديفة حررت قرية مسحرة وتل مسحرة بريف القنيطرة بعد القضاء على العديد من الإرهابيين وتدمير أسلحتهم وعتادهم.
 
وفي وقت سابق أعلن المصدر ف تحرير 4 قرى بريف درعا الشمالي الغربي بعد القضاء على آخر تجمعات التنظيمات الإرهابية فيها.
 
وأفاد المصدر أن وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت عملية عسكرية بريف درعا الشمالي الغربي تم خلالها “تحرير قرى كفر شمس وأم العوسج والطيحة وزمرين بعد القضاء على أعداد كبيرة من الإرهابيين وتدمير أسلحتهم وعتادهم”.
 
وفي تفاصيل عملية السيطرة بين مراسل سانا الحربي من درعا أن وحدات الجيش بدأت خلال الساعات القليلة الماضية تمهيدا مدفعيا وصاروخيا على تجمعات التنظيمات الارهابية المنتشرة فيما تبقى من مساحة جغرافية بريف درعا الشمالي الغربي قرب الحدود الادارية لمحافظة القنيطرة تلاه تقدم وحدات المشاة في هجوم قوي تميز بالسرعة والتكتيك المتناسب مع طبيعة المنطقة الزراعية والمساحات الممتدة بين التجمعات السكنية فيها.
 
ولفت المراسل إلى أن العمليات العسكرية مستمرة في المنطقة على اتجاه تل الحارة الاستراتيجي بعد وصول طلائع وحدات الجيش إلى مشارفه وسط حالة من الانهيار تعيشه فلول التنظيمات الارهابية نتيجة التقدم المطرد لوحدات الجيش والخسائر الكبيرة في صفوف الإرهابيين.
 
وتتابع وحدات الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة عمليتها العسكرية الرامية إلى إنهاء الوجود الارهابي في محافظة درعا حيث حررت خلال الأيام الماضية عشرات القرى والبلدات ما عجل في استسلام المسلحين وانضمام عدد من القرى والبلدات إلى المصالحة.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018