حوادث وكوارث طبيعية

إندونيسيا تسابق الزمن لإنقاذ 140 راكبا بعد انقلاب عبارة

جزيرة بالي
 
قال مسؤولون إن السلطات في إندونيسيا كثفت جهودها لإنقاذ نحو 140 راكبا من عبارة غرقت قبالة ساحل جزيرة سولاويسي، وهو الحادث الذي أودى بحياة أربعة أشخاص على الأقل.
 
ووفقا لوكالة "رويترز"، وقعت الكارثة في أعقاب غرق عبارة أخرى مكتظة بالركاب الشهر الماضي في بحيرة توبا بجنوب شرق البلاد والتي تعد من أعمق البحيرات البركانية في العالم، وتسبب ذلك الحادث في موت حوالي 200 شخص.
 
وأكد مسؤول محلي لمحطة "تي.في وان"، وفاة أربعة أشخاص في الحادث.
 
وذكرت وسائل إعلام أن العبارة كانت تنقل أيضا سيارات عندما انقلبت في الماء وغرقت، وكانت قريبة من الشاطئ وقت الحادث.
 
ولم يتضح بعد عدد الذين تم إنقاذهم فيما أظهرت لقطات تلفزيونية عشرات المسافرين العالقين بجسم العبارة أو طافين على السطح بمساعدة سترات النجاة.
 
وتعاني إندونيسيا من تكرار حوادث غرق السفن في ظل تجاهل قواعد الأساسية السلامة وتكدس العبارات في كثير من الأحيان.
 
وبعد حادث الشهر الماضي الذي يعد الأكبر من حيث عدد الضحايا خلال عشر سنوات تم العثور على العبارة الغارقة على عمق 450 مترا بعد جهود بحث استمرت أسبوعين وكان بداخلها ضحايا محاصرون لم يستطيعوا النجاة لكن صعوبات فنية حالت دون انتشال العبارة.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018