آدم وحواء

إتيكيت إنشاء مجموعة على "واتساب"

ظهرت مواقع التواصل الإجتماعي لتقريب المسافات بين الناس واعتمادها أوسع منبر يُستخدم من قبل الجميع صغاراً وكباراً لتبادل آرائهم حول موضوعات مختلفة. من جهة أخرى وُجدت الهواتف الذكية لتسهّل هذا الأمر على المرء من خلال وجود العديد من التطبيقات على سبيل المثال الـ«واتساب»، الذي يساعد على تبادل المعلومات بين الاشخاص في إطار إجتماعي أو حتى مهني. ولكن حتى الـ«واتساب» وجد له قواعد و«إتيكيت» يجب إتّباعها، خصوصاً عند
 
إنشاء مجموعة على هذا التطبيق.
 
من هنا ذكر خبراء الـ«إتيكيت» أهمّ هذه القواعد التي جاءت على الشكل التالي:
 
• إعلام الأشخاص المُراد ضمَّهم الى المجموعة، ويُطلق مَن أنشأ المجموعة اسماً عليها
• يجب أن يكون كلُّ الأفراد في المجموعة على معرفة ببعضهم البعض. وفي حال كانوا لا يعرفون بعضهم، يترتّب على مَن أنشأ المجموعة أن يسأل الأشخاص عن رغبتهم بالانضمام إلى المجموعة قبل ذلك
• في حال طلب أحد المشاركين في المجموعة، رقم هاتف شخص معيّن، يجب مشاركته على انفراد
• يحقُّ لأيّ شخص مغادرة المجموعة، وبالمقابل، لا يحقّ لأحد أن يعيد إضافة مَن انسحب، إلَّا إذا طلب هذا الأخير ذلك
• ترسل الرسائل لأفراد المجموعة المهنيَّة، في الوقت الذي يعملون فيه (دوام الموظَّفين)
• إذا كان هناك خلاف مع شخص في المجموعة، يُفضَّل التحدُّث إليه على انفراد
• يُفضَّل أن تُكتب الأفكارُ باختصار
• لا يُحبَّذ إرسال كمٍّ هائل من الصور والفيديوهات عشوائيّاً
• لا يجب إرسال مقالات فيها نوع من التجريح بل التأكُّد من المضمون لعدم إيذاء أحد. 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018