أنزور للأزمنة : " رجل الثورة " هو بمثابة الرد على جميع الأخبار المفبركة التي تخص الأحداث السورية.

تحت رعاية السيد وزير الثقافة انطلق مساء اليوم الخميس عرض الفيلم السينمائي للمخرج الكبير / نجدة إسماعيل أنزور / رجل الثورة بحضور السادة وزراء الثقافة والسياحة والسادة أعضاء مجلس الشعب وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي والسفراء المعتمدين بدمشق وبعض من الفنانين السوريين. 
 
وتدور أحداث الفيلم الذي كتبه حسن م يوسف حول صحفي يدخل إلى سورية بطريقة غير شرعية بهدف التقاط صور وفيديوهات عن الحرب في سورية بقصد الشهرة وتحصيل الجوائز العالمية وبعد إخفاقه في الوصول إلى مبتغاه يلجأ إلى مساعدة الإرهابيين في فبركة استخدام الكيميائي وتشويه الحقيقة وليجعل من صورته حدثاً عالمياً. 
 
شارك في العمل كل من سيف الدين سبيعي وخلدون قاروط وميرفا قاضي ورام يوسف ويارا الدولاني وأحمد الخطيب ومجد مقبل ولبابة صقر ونبيل فروج وعبد اللـه السيار.
 
مخرج الفيلم نجدت أنزور تحدث لموقع صحيفة الأزمنة عن الرسالة التي يحملها "رجل الثورة " وهي الرد على جميع الأخبار المفبركة التي تخص الأحداث السورية. وأضاف أنه علينا الدفاع على بلدنا وجيشنا الذي يتصدى للإرهاب على مساحة الوطن وخاصة فيما يخص الملف المفتعل "الملف الكيماوي" ونثبت بالدليل القاطع على تورط العديد من الجهات الدولية بالحرب على سورية . 
 
وحول مدى تأثير "رجل الثورة " بالمجتمع السوري يشير " أنزور" بأن الفيلم يدحض كل الأكاذيب وإثبات لا يقبل الشك بأن الهدف من هذه الحرب التي تشن علينا هو  تدمير سورية والنيل من كرامتها وسيادتها لذلك يجب أن نركز في أفلامنا على ما يخدم قضية استقلال بلدنا والدفاع عنها بكل الوسائل المتاحة. 
 
ورأى مخرج فيلم "رجل الثورة" بأن السينما السورية لم تتوقف عن العطاء منذ تأسيس المؤسسة العامة للسينما إلى يومنا هذا ولكن الظروف لعبت دور بانخفاض الكم بالإنتاج لكن خلال سنوات الأزمة لم تتوقف عن الإنتاج وتم رفد المؤسسة بإمكانيات ولو إن كانت بسيطة لكن على الأقل قمنا بأداء واجبنا وتقديم أفلام سينمائية تحاكي الأزمة. 
 
تجدر الإشارة إلى أن الفيلم من إنتاج المؤسسة العامة للسينما وشركة أنزور للإنتاج الفني. 
 
دمشق – الأزمنة – محمد أنور المصري
 
 
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018