أسرار تنشر للمرة الأولى عن النعجة دوللي

تعتبر النعجة دوللي أول حيوان مستنسخ في العالم، والتي بدأت حياتها عام 1996، وتوفيت منذ 14 عاما.
أثيرت بعض الشكوك بعد وفاة دوللي، حيث اعتبر البعض أن الاستنساخ يؤدي إلى الشيخوخة وما يتعلق، بحسب ما نشرت صحيفة "مترو" البريطانية.

وبعد وفاتها بحوالي 14 عاما، اكتشف العلماء أن إصابة دوللي بتسارع التهاب المفاصل بسبب الشيخوخة المبكرة، لا أساس له من الصحة، وذلك بعد الكشف على هيكل النعجة بالأشعة السينية.

استنسخت دوللي من خلايا أغنام بالغة، منذ حوالى 21 عاما، وانتشر وقتها مزاعم بأن عملية الاستنساخ تسببت في إصابتها بالشيخوخة المبكرة وما يتعلق بها من أمراض، وخاصة بعد وفاتها في 14 فبراير عام 2003، وكان عمرها 6 أعوام فقط.

 



وبعد فحص هيكل دوللي بالأشعة السينية لم يجدوا أي دليل على إصابتها بالشيخوخة المبكرة، أو التهاب المفاصل التنكسي.



وبعد فحص هيكل دوللي بالأشعة السينية لم يجدوا أي دليل على إصابتها بالشيخوخة المبكرة، أو التهاب المفاصل التنكسي.

ا

وصرح البروفيسور ساندرا كور، من جامعة غلاسكو، قائل "خلصنا إلى أن المخاوف الأصلية بشأن الاستنساخ والتي تسببت في الموت المبكر لدوللي، لا أساس لها من الصحة، بعدما وجدنا أن التهاب المفاصل التنكسي مماثل لذلك الذي لوحظ لدى الأغنام الطبيعية".

وانتهت حياة دوللي قبل أن تبلغ 7 سنوات، وذلك بعد أن أصيبت بانتفاخ الرئة، المرض الأكثر شيوعا بين الأغنام.


Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018