ارتفاع الليرة السورية مدعومة بلقاء الأسد و بوتين

 واصل الدولار تراجعه أمام الليرة السورية بعد أن سادت الأوساط السياسية حالة من التفاؤل عقب لقاء الرئيسان الأسد وبوتين في سوتشي.

ووصل سعر صرف الدولار، اليوم الخميس في السوق السوداء بدمشق إلى 458 ليرة، حسب صفحات متخصصة بسعر صرف الدولار في سورية على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما بلغ سعر العملة الأجنبية في سوق العاصمة دمشق 462 ليرة للمبيع.
وألقى اجتماع بوتين والأسد بظلاله على الأسواق المالية، لما يحمله بين طياته من دلالات سياسية بانحسار المخاطر الجيوسياسية المتعلقة بالأزمة السورية واقتراب إيجاد مخرج سياسي لها، لا سيما بعد تصريحات بوتين بأن "الشعب السوري يقترب تدريجيا من هزيمة الإرهابيين، التي هي نتيجة حتمية".

إضافة إلى ذلك، عانى الدولار مؤخرا من انخفاضه أمام سلة العملات الرئيسية، وخسارته معظم مكاسبه ليسجل أدنى مستوياته في نحو أربعة أسابيع مع موعد اقتراب اجتماع مجلس الاحتياطي الفدرالي الأمريكي الذي أظهر مخاوف من تباطؤ مستويات التضخم، واحتمال تشديد السياسة النقدية خلال العام المقبل.
واستمرت المخاوف على الأسواق حول تمرير مجلس الشيوخ في الكونغرس برنامج الإصلاح الضريبي الذي يمثل خطة مخالفة للخطة التي أقرها مجلس الشيوخ الأسبوع الماضي مما يزيد من حالة الغموض بشأن العملة الأمريكية.


Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018