تقيم علاقات مع الجثث.. اعترافات امرأة خطيرة!

اعترفت امرأة مكسيكية تدعى جوانا من داخل السجن في كاليفورنيا بأمور خطيرة كانت تفعلها حين كانت جزءا من عصابة كارتيل حسب ما نشر موقع Daily Mail.

وقالت جوانا إنها مدمنة على الكحول والمخدرات منذ الصغر وأنها حملت في عمر الـ15 من رجل يكبرها بعشرين عام.

وعملت بالدعارة من أجل الحصول على المال لها ولطفلها إلى أن انضمت إلى عالم الكارتيل الخطير لاحقا.

كما روت عن المصاعب التي واجهتها خلال عملها لدى الكارتيل إلى ان أصبحت ذات مركز مرموق وتعودت على الأفعال الشنيعة حيث أصبحت تستحم بالدماء وتشربها.

وأضافت أنها كانت تمارس الرذيلة مع جثث مقطوعة الرأس لإمتاع نفسها.

مازالت جوانا في سجن بكاليفورنيا تنتظر أن يتم الحكم عليها.


Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018