اعتقال مهاجم برازيلي سابق لاغتصابه أربع مراهقات

القت الشرطة البرازيلية الخميس القبض على مهاجم فريق بوتافوغو السابق لكرة القدم “جوبسون” لياندرو بيريرا المتهم باغتصاب اربع فتيات بين 12 و14 عاما.
واوقف جوبسون (28 عاما) على ذمة التحقيق من قبل شرطة ولاية بارا الامازونية في شمال البلاد، وذلك بعد القاء القبض عليه في ممتلكاته الواقعة في ولاية توكانتينس المجاورة.
بدأ التحقيق قبل اسبوع عندما اشتكت احدى الضحايا البالغة 13 عاما لدى الشرطة. قالت ان صورا لها في “وضعيات اباحية” تدور على وسائل التواصل الاجتماعي، بحسب بيان من شرطة بارا.
واوضحت ان جوبسون، الذي حمل الوان الاتحاد السعودي في 2014، دعاها الى حفلة في منزله مع ثلاث مراهقات حيث تعرضن للاغتصاب بعد تعاطي الكحول والمخدرات.
وشرح مفوض الشرطة رودريغو داموتا: “يتعلق الامر باربع مراهقات، احداهن ستبلغ الثالثة عشرة، واحدة بلغت الثالثة عشرة واثنتان بعمر الرابعة عشرة.. كان يجذب المراهقات لتنظيم حفلات مليئة بالكحول والمخدرات”.
وتم فحص المراهقات من قبل خبراء طبيين وقدمن شهاداتهن للشرطة.
واشارت المراهقتان اللتان تبلغان 14 عالما انهما وافقتا على ممارسة الجنس، لكن مع التشديد ان ذلك حصل تحت تأثير المخدرات والكحول.
ولا يحمل المهاجم البرازيلي راهنا الوان اي ناد بعد ايقافه حتى عام 2019 بسبب رفضه الخضوع لفحص منشطات في المملكة العربية السعودية.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018