“سورية الرقم الصعب”.. كتاب يتضمن مجموعة مقالات لكاتب كويتي تكشف حجم المؤامرة على سورية

يتضمن كتاب “سورية الرقم الصعب” للإعلامي والكاتب الكويتي فخري هاشم السيد رجب مجموعة من المقالات الفكرية والرؤى الإنسانية التي كتبها خلال الحرب على سورية ونشرها في صحف عربية وعالمية مبيناً فيها حجم المؤامرة التي تستهدف هذا البلد.

ويرى السيد رجب خلال كتابه أن بعض السوريين الذين خانوا وطنهم ووضعوا أنفسهم تحت تصرف أعدائه باتوا كبش فداء لدى العدو الصهيوني يستخدمهم متى وكيفما يريد مشيرا إلى ان الذين يسمون أنفسهم معارضة الخارج هم خونة الوطن ومرتكبو جرائم ومرتزقة استعانوا على شعبهم بالغريب ليصبح تاريخهم أسود مليئا بجرائم القتل والاستباحة.

وجاء في الكتاب إن سورية أم العروبة والقومية لن تنحني أمام الضغوط الأمريكية الصهيونية والخونة ولا سيما أنها مرت منذ عقود من الزمن بأزمات عانت فيها الكثير حتى وقفت على قدميها وتطورت وسابقت الزمن خلال فترة قياسية مذهلة.

وكتب السيد رجب في مقال كانت نشرته صحيفة المستقبل الكويتية إن “المؤامرة على سورية أكبر مما نتصور ويجب عدم الوقوف في الفخ الصهيوني الأمريكي الرامي إلى تفكيك الدول العربية” منتقدا قرار الجامعة العربية حيال سورية التي تعد أبرز الدول المؤسسة للجامعة مستغرباً سرعة صدور قرار تعليق عضويتها فيها والذي يعبر عن هيمنة السياسة الصهيوأمريكية على انظمة عربية معتبراً أن هذا القرار لم يستند إلى الشرعية القانونية المتمثلة بالإجماع العربي.

وأكد الكاتب أنه يحق لكل الدول الدفاع عن أمنها متسائلاً هل ستقف أي دولة عربية متفرجة في حال احتلت مجموعات مسلحة وزارة أو حياً أو بلدة أم أنها ستدافع عن قانونيتها وسلطتها باستخدام قوة السلاح.

ولفت السيد رجب في كتابه إلى أن بن لادن كان صديق عائلة بوش وهو مدرب أصلاً من قبل الأمريكان باعتراف هيلاري كلينتون بأنه صناعة أمريكية.

وعن سبب استهداف سورية كتب السيد رجب إن هذا البلد معروف بمواقفه الشريفة منذ القدم تجاه كل القضايا العربية وهو يرفض دون كلل وملل أي تنازل عن شبر واحد من الحقوق العربية المغتصبة كما يقاوم التدخل الخارجي بالشؤون العربية ويتصدى لكل المكائد التي تهدف إلى تصدع البناء العربي الموحد ويحمل راية القومية العربية.

ورأى السيد رجب أن سورية هي الشوكة الوحيدة الباقية في مواجهة جرائم العدو الصهيوني تجاه فلسطين ولبنان بسواعد رجالها وشجاعة قادتها داعياً المثقفين السوريين أن يتشبثوا بوطنهم ويقاتلوا من أجله.

وقال الدكتور نبيل طعمة مدير دار الشرق للطباعة والنشر والتوزيع إن الكاتب الكويتي فخري هاشم السيد يثبت مدى إيمانه بسورية وحبه لها ولا ينسى وقوفها إلى جانب بلاده فيما ألم بها من محن ليصل إلى أنها الرقم الصعب في معادلة الشرق الأوسط والأمة العربية وهي التي تتصدى لتشظي الأمة العربية والإسلامية وغايتها الانتصار لهما.

يشار إلى أن كتاب سورية الرقم الصعب صادر عن دار الشرق للطباعة والنشر ويقع في 150 صفحة من القطع المتوسط.

محمد خالد الخضر

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018