دمشق    07 / 02 / 2016
لا زيادة على مكالمات الهاتف ودراسة لمكالمات الخليوي … 3 ملايين يورو كلفة التحول إلى الاتصالات الرقمية  الإكوادور توجه مذكرة احتجاج بعد اعتداء حرس أردوغان على ثلاث ناشطات في الإكوادور  الشمالية تُطلق صاروخها "فجراً" .. وواشنطن: "لايهددنا"  أفكار روسية جديدة في ميونيخ.. وكيري يحدد مهلة أيام ليرى جدية المحادثات  أنباء عن قرب إلغاء الفيزا التركية للسوريين  خوجة: التدخل العربي كان «ضرورياً».. واليوم أصبح «مصيرياً»..!  انخفاض جرائم الخطف في ريف دمشق من 10 حالات بالشهر إلى حالة واحدة كل شهرين  بتوجيه من الرئيس الأسد.. العماد الفريج يقوم بجولة ميدانية في بلدة عتمان بريف درعا الشمالي  اشتباكات عنيفة وغارات جوية مكثفة على معاقل «النصرة» بريف حمص  مهذبون... ولكن!.. بقلم: أمينة العطوة  خداع الذات.. بقلم: د. اسكندر لوقـا  من نهل الإبداع السوري .. بقلم: سامر يحيى  هل ما يحدث في كرتنا ثورة أم زوبعة في فنجان؟ … القيادة الرياضية على المحك والقرار من صلب اختصاصها  كيف سيطر الجيش على بلدة عتمان واستعادها خلال 48 ساعة ؟  الجيش السوري يتقدم بالغوطة الشرقية.. ومعارك حلب تشعل الاقتتال بين المسلحين  من الألف إلى الآن.. تفتيق وترقيع.. صفحة نقدية ساخرة ..إعداد: نضال خليل  سورية تتفق مع أعدائها والسعودية تطلب التدخل  رئيس اتحاد الكاراتيه: استراتيجية جديدة لتطوير لعبة الكاراتيه نحو العالمية  توصيات للأجهزة الأمنية الاردنية بإغلاق الحدود أمام الارهابيين ورفض الضغوط السعودية  مدفيديف: الحكومة لن تبخل على المواطنين وتنمية البلاد  

نجم الأسبوع

2011-06-23 02:14:15  |  الأرشيف

علم الجمهورية العربية السورية

الأزمنة262
كان أول علم لسورية كدولة مستقلة هو علم الوحدة العربية وهو العلم الحالي للأردن مع تبديل اللونين الأخضر والأبيض. بعد ذلك استعمل العلم الحالي للأردن وكانت النجمة البيضاء تشير إلى أن سورية هي أول دولة تستعمل ألوان الوحدة العربية (أحمر، أخضر، أبيض، وأسود). لكن هذا العلم لم يلبث أن استبدل من قبل الانتداب الفرنسي الذي استعمل علماً أزرق مع دائرة بيضاء في منتصفه والعلم الفرنسي في الزاوية العليا اليسرى. ولم يلبث هذا العلم إلا بضعة أشهر قبل أن يستبدل بعلم مقلم أخضر فأبيض فأخضر مع علم فرنسا في الزاوية العليا اليسرى. لبث هذا العلم حتى سنة 1933م حين استبدل بعلم مقلم طولياً أخضر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات حمراء في الشريط الأبيض. هذا العلم ظلّ مستخدماً حتى بعد الاستقلال بعد نهاية الحرب العالمية الثانية. بعد الوحدة مع مصر وتكوين الجمهورية العربية المتحدة تشاركت مصر وسورية علماً موحداً هو علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع نجمتين خضراوين في الشريط الأبيض يرمزان إلى مصر وسورية. إلا أن الخلاف مع مصر وإنهاء الوحدة أعاد إلى سورية علمها القديم وظلت تستخدمه سورية حتى كان التقارب مع العراق الذي أدى إلى أن تتشارك الدولتان العلم نفسه: علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات خضراء ترمز إلى مصر وسورية والعراق، بعدها استخدم علم لفترة وجيزة إثر اتحاد الجمهوريات الذي ضم سورية ومصر وليبيا قبل أن تعود سورية إلى علمها الحالي بعد أن غيّرت مصر علمها أيضاً إلى علمها الحالي، العلم الحالي يحمل ألوان الوحدة العربية، حيث بنيت ألوان علم سورية أساساً على علم الثورة العربية الكبرى الذي يرجع إلى فترة الحرب العالمية الأولى الذي رفعه الشريف حسين. استوحيت ألوان النطاقات أصلاً من رايات الدول الإسلامية: الأبيض للأموية والأسود للعباسية والأخضر للفاطمية بينما رمز الأحمر للثورة ودم الشهداء. أخذت ألوان العلم لاحقاً معاني أخرى لدى الشعوب العربية وهي: الأحمر: يرمز إلى دماء الشهداء، الأبيض: لون يعبر عن النقاء والصفاء،الأسود في الأسفل: يعبر عن معارك العرب وكفاحهم ضد الاستبداد والاستعمار، وهي تذكر الأجيال بهذه الأيام الصعبة التي ناضل فيها الأجداد ضد الظلم والظالمين. يربط النشيد العربي السوري اللون الأسود أيضاً برمزية بؤبؤ العيون (الشعب)، إذ يرد فيه "أما فيه من كل عين سواد ومن دم كل شهيد مداد"، الأخضر: لون حقول ووديان البلاد.
عدد القراءات : 8422

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2016
Powered by SyrianMonster - Web services Provider