دمشق    28 / 08 / 2016
أول دولة أوروبية تعلن إيقاف استقبالها للاجئين  تركيا.. جرابلس عربون مصالحة مع دمشق أم حلم تركي قديم؟!  التفرقة انهيار .. بقلم: سامر يحيى  الرسائل النارية من همدان إلى حلب..  الحكومة اليمنية تدعم خطة واشنطن لتسوية الأزمة في البلاد  استشهاد اللواء شرف آصف خيربك قائد كلية المدفعية في حلب  أردوغان يقامر و "قسد" تنتحر  بغداد تطلب من الرياض استبدال السفير السعودي ثامر السبهان  مقاتلات تركية ترتكب مجزرتين خلال ساعات في جرابلس !  الولايات المتحدة تفي بتعهدها في استقبال 10 آلاف لاجئ سوري قبل نهاية 2016  إعدام آلاف الدجاج في توغو للحد من تفشي إنفلونزا الطيور  هل تستخدم الوحدات الكردية صواريخ «جافلين» الامريكية ضد المدرعات التركية؟  ما بعد الحرب.. واشنطن تحلق لحية التعصب  التربية تحدد موعد امتحانات الدورة الثانية الاستثنائية لشهادتي التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية  وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك يعفي مدير فرع درعا للمخابز ومديري مخبزي درعا الأول وإزرع من مهامهم  هل يستطيع بوتين تحقيق السلام في فلسطين؟  وفاة بنيامين بن أليعازر أحد مخطّطي غزو لبنان  البطولات الأوروبية : فوز ريال مدريد وتشلسي ومانشستر يونايتد وأرسنال وتعادل توتنهام مع ليفربول  استهداف مطار ديار بكر التركي بأربعة صواريخ ولا ضحايا  ما هي خلفيّات احتمال إلغاء الفيزا التركية للسوريين؟  

نجم الأسبوع

2011-06-23 02:14:15  |  الأرشيف

علم الجمهورية العربية السورية

الأزمنة262
كان أول علم لسورية كدولة مستقلة هو علم الوحدة العربية وهو العلم الحالي للأردن مع تبديل اللونين الأخضر والأبيض. بعد ذلك استعمل العلم الحالي للأردن وكانت النجمة البيضاء تشير إلى أن سورية هي أول دولة تستعمل ألوان الوحدة العربية (أحمر، أخضر، أبيض، وأسود). لكن هذا العلم لم يلبث أن استبدل من قبل الانتداب الفرنسي الذي استعمل علماً أزرق مع دائرة بيضاء في منتصفه والعلم الفرنسي في الزاوية العليا اليسرى. ولم يلبث هذا العلم إلا بضعة أشهر قبل أن يستبدل بعلم مقلم أخضر فأبيض فأخضر مع علم فرنسا في الزاوية العليا اليسرى. لبث هذا العلم حتى سنة 1933م حين استبدل بعلم مقلم طولياً أخضر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات حمراء في الشريط الأبيض. هذا العلم ظلّ مستخدماً حتى بعد الاستقلال بعد نهاية الحرب العالمية الثانية. بعد الوحدة مع مصر وتكوين الجمهورية العربية المتحدة تشاركت مصر وسورية علماً موحداً هو علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع نجمتين خضراوين في الشريط الأبيض يرمزان إلى مصر وسورية. إلا أن الخلاف مع مصر وإنهاء الوحدة أعاد إلى سورية علمها القديم وظلت تستخدمه سورية حتى كان التقارب مع العراق الذي أدى إلى أن تتشارك الدولتان العلم نفسه: علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات خضراء ترمز إلى مصر وسورية والعراق، بعدها استخدم علم لفترة وجيزة إثر اتحاد الجمهوريات الذي ضم سورية ومصر وليبيا قبل أن تعود سورية إلى علمها الحالي بعد أن غيّرت مصر علمها أيضاً إلى علمها الحالي، العلم الحالي يحمل ألوان الوحدة العربية، حيث بنيت ألوان علم سورية أساساً على علم الثورة العربية الكبرى الذي يرجع إلى فترة الحرب العالمية الأولى الذي رفعه الشريف حسين. استوحيت ألوان النطاقات أصلاً من رايات الدول الإسلامية: الأبيض للأموية والأسود للعباسية والأخضر للفاطمية بينما رمز الأحمر للثورة ودم الشهداء. أخذت ألوان العلم لاحقاً معاني أخرى لدى الشعوب العربية وهي: الأحمر: يرمز إلى دماء الشهداء، الأبيض: لون يعبر عن النقاء والصفاء،الأسود في الأسفل: يعبر عن معارك العرب وكفاحهم ضد الاستبداد والاستعمار، وهي تذكر الأجيال بهذه الأيام الصعبة التي ناضل فيها الأجداد ضد الظلم والظالمين. يربط النشيد العربي السوري اللون الأسود أيضاً برمزية بؤبؤ العيون (الشعب)، إذ يرد فيه "أما فيه من كل عين سواد ومن دم كل شهيد مداد"، الأخضر: لون حقول ووديان البلاد.
عدد القراءات : 9379

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2016
Powered by SyrianMonster - Web services Provider