دمشق    24 / 11 / 2014
لافروف: «منطق منحرف» لواشنطن بشأن سورية  أوباما يدعو السعودية الى تطبيع العلاقات مع ايران والانفتاح عليها  «داعش» تتوعد بقطع رؤوس تجار الموصل بالسيف!  بهدوء | المالكي يتحدى؛ الانشقاق العراقي على الملأ  الجيش السوري يُحضّر لمعركة «بداية النهاية» بقيادة «النَمِر»  إنشقاق وإعادة تموضع في “قيادة الغوطة الموحدة”  مصادر: إنتحاريون يتحضرون لإقتحام نبل والزهراء!  ما الأساطير التي تدفع الشباب الى أحضان داعش ؟  كيف قُتل أبو مصعب الزرقاوي !؟  أسرار المرحلة المقبلة في سورية: مرونة سعودية.. وتقنين لنفوذ ايران  نسف مقر أجناد الشام بجوبر.. وعلوش ينعى اثنين من كبار قادته...الجيش يطوق حلب نارياً.. ونبل والزهراء صامدتان  بوتين لن يسمح بهزيمة حلفائه.. وبرلين لن ترضخ في أوكرانيا  واشنطن تمهّد لفتح سفارتها في دمشق قبل الربيع..لافروف يتقدّم اليوم بمشروع الحلّ الوسط في فيينا  مفاوضات الايراني النووي إلى التمديد  من رواد الصحافة السورية...كامل البني وعقدة الذنب  فشل هجوم كبير لطرق ابواب دمشق.. وتنظيم “الدولة الاسلامية” يعلن الحجر الاسود امارة تابعة له  المواطن السوري تجاوز مرحلة التقشف بمراحل عدة..ووزير المالية مازال عندها.. مطالباً المواطنين الآن بالتقشف  ختام مشاركاتها في العام 2014 جاء مسكاً..الرياضة السورية تبصم في فوكيت بذهبية وفضية وست برونزيات  في خطوة غير مسبوقة...الطب الشرعي يخترع برنامجاً خاصاً للتعرف إلى الجثث المجهولة دون الاعتماد على DNA  بغداد تحذر من داعش وطهران تؤكد انتصار دمشق  

نجم الأسبوع

2011-06-23 02:14:15  |  الأرشيف

علم الجمهورية العربية السورية

الأزمنة262
كان أول علم لسورية كدولة مستقلة هو علم الوحدة العربية وهو العلم الحالي للأردن مع تبديل اللونين الأخضر والأبيض. بعد ذلك استعمل العلم الحالي للأردن وكانت النجمة البيضاء تشير إلى أن سورية هي أول دولة تستعمل ألوان الوحدة العربية (أحمر، أخضر، أبيض، وأسود). لكن هذا العلم لم يلبث أن استبدل من قبل الانتداب الفرنسي الذي استعمل علماً أزرق مع دائرة بيضاء في منتصفه والعلم الفرنسي في الزاوية العليا اليسرى. ولم يلبث هذا العلم إلا بضعة أشهر قبل أن يستبدل بعلم مقلم أخضر فأبيض فأخضر مع علم فرنسا في الزاوية العليا اليسرى. لبث هذا العلم حتى سنة 1933م حين استبدل بعلم مقلم طولياً أخضر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات حمراء في الشريط الأبيض. هذا العلم ظلّ مستخدماً حتى بعد الاستقلال بعد نهاية الحرب العالمية الثانية. بعد الوحدة مع مصر وتكوين الجمهورية العربية المتحدة تشاركت مصر وسورية علماً موحداً هو علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع نجمتين خضراوين في الشريط الأبيض يرمزان إلى مصر وسورية. إلا أن الخلاف مع مصر وإنهاء الوحدة أعاد إلى سورية علمها القديم وظلت تستخدمه سورية حتى كان التقارب مع العراق الذي أدى إلى أن تتشارك الدولتان العلم نفسه: علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات خضراء ترمز إلى مصر وسورية والعراق، بعدها استخدم علم لفترة وجيزة إثر اتحاد الجمهوريات الذي ضم سورية ومصر وليبيا قبل أن تعود سورية إلى علمها الحالي بعد أن غيّرت مصر علمها أيضاً إلى علمها الحالي، العلم الحالي يحمل ألوان الوحدة العربية، حيث بنيت ألوان علم سورية أساساً على علم الثورة العربية الكبرى الذي يرجع إلى فترة الحرب العالمية الأولى الذي رفعه الشريف حسين. استوحيت ألوان النطاقات أصلاً من رايات الدول الإسلامية: الأبيض للأموية والأسود للعباسية والأخضر للفاطمية بينما رمز الأحمر للثورة ودم الشهداء. أخذت ألوان العلم لاحقاً معاني أخرى لدى الشعوب العربية وهي: الأحمر: يرمز إلى دماء الشهداء، الأبيض: لون يعبر عن النقاء والصفاء،الأسود في الأسفل: يعبر عن معارك العرب وكفاحهم ضد الاستبداد والاستعمار، وهي تذكر الأجيال بهذه الأيام الصعبة التي ناضل فيها الأجداد ضد الظلم والظالمين. يربط النشيد العربي السوري اللون الأسود أيضاً برمزية بؤبؤ العيون (الشعب)، إذ يرد فيه "أما فيه من كل عين سواد ومن دم كل شهيد مداد"، الأخضر: لون حقول ووديان البلاد.
عدد القراءات : 5755

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2014
Powered by Ten-neT.biz & SyrianMonster - Web services Provider