دمشق    28 / 07 / 2014
التحقيق مع قاضٍ بريطاني نام أثناء نَظَر قضية اغتصاب طفل  توسع «الدولة لاسلامية» في سوريـا وإستراتيجية الاندفاع القوي على الارض  السيد نصرالله بحث مع جنبلاط الاوضاع وتأكيد على ضرورة الاسراع في إنتخاب رئيس للجمهورية  حقل الشاعر قادر غلى العمل بنسبة 75 %.. المسلحون حرقوا أكبر أباره  إطلاق العمل بقسم جراحة الوجه والفم والفكين بمشفى القطيفة  قرار استراتيجي روسي يبشر بانتهاء الحرب في سورية.. فما هو ؟  داعش وفخّ التوسّع  وفاء عامر: ما شاهدناه على شاشة رمضان «بلاوي» وليس إغراء!  "كارثة" تتهدد طرابلس بعد اشتعال النار في خزان للوقود بسبب المعارك  لورين غودجير مستاءة من تسريب فيديو جنسي لها  نزيف غزة.. وطريق النصر الآتي  داعش.. «الجوكر» في لعبة شطرنج؟.. بقلم: د.صياح عزام  غورو- هولاند الخ...بقلم: د. اسكندر لوقا  ممارسة الجنس مع رجال مطهرين يخفض خطر انتقال الإيدز بنسبة 15%  الجيش السوري يستعيد المبادرة في الحسكة ومعارك داخل الفوج 121  هدنة مقابل هدنة..إسرائيل ترفض تهدئة المقاومة إلا بشروط وجيشها سيغادر غزة  عمليات مكثفة للجيش في عدة مناطق... المسلحين يتلقون خسائر فادحة في الحسكة  إلين خلف تحتفل بعيد زواجها الأول  الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك في جامع الخير بدمشق.. خطيب العيد: سورية انتصرت وأسقطت المؤامرة  بالتخوين.. دول عربية و مشايخ الكفر تطعن غزة في الظهر  

نجم الأسبوع

2011-06-23 02:14:15  |  الأرشيف

علم الجمهورية العربية السورية

الأزمنة262
كان أول علم لسورية كدولة مستقلة هو علم الوحدة العربية وهو العلم الحالي للأردن مع تبديل اللونين الأخضر والأبيض. بعد ذلك استعمل العلم الحالي للأردن وكانت النجمة البيضاء تشير إلى أن سورية هي أول دولة تستعمل ألوان الوحدة العربية (أحمر، أخضر، أبيض، وأسود). لكن هذا العلم لم يلبث أن استبدل من قبل الانتداب الفرنسي الذي استعمل علماً أزرق مع دائرة بيضاء في منتصفه والعلم الفرنسي في الزاوية العليا اليسرى. ولم يلبث هذا العلم إلا بضعة أشهر قبل أن يستبدل بعلم مقلم أخضر فأبيض فأخضر مع علم فرنسا في الزاوية العليا اليسرى. لبث هذا العلم حتى سنة 1933م حين استبدل بعلم مقلم طولياً أخضر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات حمراء في الشريط الأبيض. هذا العلم ظلّ مستخدماً حتى بعد الاستقلال بعد نهاية الحرب العالمية الثانية. بعد الوحدة مع مصر وتكوين الجمهورية العربية المتحدة تشاركت مصر وسورية علماً موحداً هو علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع نجمتين خضراوين في الشريط الأبيض يرمزان إلى مصر وسورية. إلا أن الخلاف مع مصر وإنهاء الوحدة أعاد إلى سورية علمها القديم وظلت تستخدمه سورية حتى كان التقارب مع العراق الذي أدى إلى أن تتشارك الدولتان العلم نفسه: علم مقلم طولياً أحمر فأبيض فأسود مع ثلاث نجمات خضراء ترمز إلى مصر وسورية والعراق، بعدها استخدم علم لفترة وجيزة إثر اتحاد الجمهوريات الذي ضم سورية ومصر وليبيا قبل أن تعود سورية إلى علمها الحالي بعد أن غيّرت مصر علمها أيضاً إلى علمها الحالي، العلم الحالي يحمل ألوان الوحدة العربية، حيث بنيت ألوان علم سورية أساساً على علم الثورة العربية الكبرى الذي يرجع إلى فترة الحرب العالمية الأولى الذي رفعه الشريف حسين. استوحيت ألوان النطاقات أصلاً من رايات الدول الإسلامية: الأبيض للأموية والأسود للعباسية والأخضر للفاطمية بينما رمز الأحمر للثورة ودم الشهداء. أخذت ألوان العلم لاحقاً معاني أخرى لدى الشعوب العربية وهي: الأحمر: يرمز إلى دماء الشهداء، الأبيض: لون يعبر عن النقاء والصفاء،الأسود في الأسفل: يعبر عن معارك العرب وكفاحهم ضد الاستبداد والاستعمار، وهي تذكر الأجيال بهذه الأيام الصعبة التي ناضل فيها الأجداد ضد الظلم والظالمين. يربط النشيد العربي السوري اللون الأسود أيضاً برمزية بؤبؤ العيون (الشعب)، إذ يرد فيه "أما فيه من كل عين سواد ومن دم كل شهيد مداد"، الأخضر: لون حقول ووديان البلاد.
عدد القراءات : 5181

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2014
Powered by Ten-neT.biz & SyrianMonster - Web services Provider