الأخبار |
نتنياهو يستخدِم بن سلمان في معركته الانتخابيّة.. و((تل أبيب)): العلاقات مع السعوديّة والبحرين تفوق الخيال والدول الخليجيّة قبِلت بإسرائيل أنْ تكون قائدةً لها ومنحتها التفويض  ليتوانيا تفرض عقوبات على الفريق السعودي الذي قتل خاشقجي  أهداف الرياض من إعادة العلاقات مع قطر؟  نقاش بالكونغرس حول آفاق سحب الثقة من ترامب  ماي تعلن تأجيل التصويت على اتفاق "بريكست"  صباغ خلال لقائه السفير الأندونيسي: توطيد وتعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين  أردوغان: بعد "السترات الصفراء" لن تعطونا دروسا في الديمقراطية بعد الآن  ولايتي: إنهاء العدوان على اليمن مسؤولية العالم الإسلامي  ماي تعتزم إلغاء تصويت البرلمان البريطاني على "بريكست"  ميركل: حل مشكلة الهجرة غير الشرعية يكمن بالتعاون على المستوى الدولي  المركزي الفرنسي: الاحتجاجات تقود نمو الاقتصاد إلى ما يقارب الصفر  تسريبات حول هاتف "Honor View 20" المنتظر  كريستيانو: أهنئ مودريتش.. لكني أستحق الكرة الذهبية كل عام  الأردن .. إطلاق حركة "الشماغات الحمر" على غرارا "السترات الصفراء"  أخطر أسباب "تخدر" الأطراف وفقدان الشعور بها  التربية تصدر قرارات تعيين 2146 مدرّسا  ما هي أهداف “اسرائيل ” من وراء مزاعمها حول أنفاق حزب الله؟  مسؤول روسي لوزير الخارجية الفرنسي: أنتم لا تحترمون شعبكم  سورية تدين أعمال التنقيب غير الشرعية عن الآثار التي تقوم بها القوات الأمريكية والفرنسية والتركية في مناطق واقعة تحت احتلالها     

تحليل وآراء

2018-09-12 03:26:24  |  الأرشيف

فجور أميركا لن يمنع استعادة إدلب.. بقلم: ميسون يوسف

بكل وقاحة وفجور تقول أميركا وتركيا ومن معها من دول العدوان على سورية إنها لن تسمح للجيش العربي السوري وحلفائه بالدخول إلى إدلب، وتتصرف هذه القوى العدوانية كما لو أن إدلب قطعة من أراضي دولها أو أنها ليست أرضاً سورية وجزءاً أساسياً من الدولة التي تقوم حكومتها الشرعية بقيادة الرئيس بشار الأسد بممارسة السيادة الكاملة عليها.
تظن دول العدوان بقيادة أميركا أن التهديد والتهويل سيمنع سورية من الانطلاق في عملية استعادة إدلب وريفها واجتثاث الإرهاب منها لإعادتها إلى كنف الدولة والتفرغ بعدها إلى الملف الميداني الأخير القائم شرقي الفرات حيث تحاول أميركا تشكيل حالة انفصالية كردية هناك مدعومة بشكل مباشر من قوى عسكرية توزعت على 13 قاعدة أقيمت بشكل غير مشروع على الأرض السورية وتشكل احتلالا يستوجب المواجهة والمعالجة لتحرير الأرض منه.
سورية وحلفاءها يدركون مناورات قوى العدوان وألاعيبها وتلفيقاتها ومنها ما يعدّ من مسرحية استعمال الكيميائي لتبرير العدوان على سورية مرة أخرى، وهي بكل ثقة بالنفس وثقة بالحلفاء ماضية قدما في عملية استعادة إدلب التي تخوضها بكل أشكالها الممكنة، وهاهي تفتح المعابر الآمنة للمدنيين للتفلت من قبضة الإرهابيين، وتفتح الأبواب أمام من يريد من المسلحين العودة إلى حضن الوطن، وفي الوقت ذاته بدأت قواتها المسلحة الإجراءات الميدانية التمهيدية للانطلاق في العمل العسكري الملائم لهذه العملية. وعلى قوى العدوان أن تفهم جيداً ما معنى عمليات التمهيد الناري الثقيل التي تنفذها القوات الجوية السورية مدعومة من القوات الجوية الروسية وتستهدف مراكز الإرهابيين ومواقع تحشداتهم في إدلب ومحيطها مع اتخاذ أقصى تدابير الوقاية للمدنيين.
أما تهديد أميركا بجهوزية 220 صاروخ توماهوك لقصف سورية، أو تهويل تركيا بمزيد من الحشد العسكري باتجاه إدلب أو تسريب ألمانيا بأنها تدرس إمكانية التدخل العسكري في إدلب رداً على استعمال محتمل مزعوم للكيميائي، فإن كل هذا لن يلقى لدى سورية وحلفائها إلا مزيداً من الإصرار على استعادة إدلب ومزيداً من جهوزية القوى التي أعدت لتنفيذ العملية وستحمل الأيام المقبلة ما يسر حلفاء سورية وأصدقاءها بكل تأكيد.
 
عدد القراءات : 3678

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3463
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018