دمشق    31 / 10 / 2014
(ثقافة الدلال) بالغت في الحماية و”التغنيج” تعلّم الخطوات الأولى لصناعة أطفال فاعلين أسوياء ومتّزنين!  غادة عبد الرازق تخضع لجلسة تصوير جديدة  بوتين: روسيا منفتحة على الحوار باحترام وعلى أساس متساو في القضايا الإقليمية والدولية  إخماد حريق بمعمل قطنيات بضاحية حرستا ولا إصابات بشرية  الفنانة الشابة ناديا نعيم.. ألوانها ولوحاتها نوافذ تطل على إشراقة الحياة  أمسية أدبية للشاعر أسعد الديري والقاص نور الدين الموعد في ثقافي المزة  مجزرة مروعة ترتكبها لداعش: إعدام 238 سُنياً و 600 سجين شيعياً!  صد هجوم لـ “جبهة النصرة” على تلّ إستراتيجي مشرف على “دير عطية” بالقلمون  ((داعش)) حاولت اقتحام مطار التيفور العسكري بريف حمص..فماذا حصل..؟!  قوات النمر تبدأ تقدمها للسيطرة على ريف إدلب الجنوبي  هكذا فضحت عريسها يوم الزفاف!  زهران علوش يقوم بإعدام «مليونير الغوطة»  تنظيم «داعش» يختطف رئيس عشيرة في العراق.. من هو؟  زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يعدم مسؤولين شاهدوا مسلسلات تلفزيونية  تعرفوا بالصور المدهشة على الفراولة الزرقاء  هولندا.. مصادرة جوازات 8 أشخاص للاشتباه برغبتهم القتال في سورية  سوزان نجم الدين تدرس الزواج من مصري  صور.. شعر طبيعي لفتاة أمريكية يصل إلى متر ونصف  العلاقات الأميركية التركية على موعد مع "الهاوية" .. ماذا نبشت "الأزمة السورية" ؟  أمريكا تُنعش تُركيا "الميّتة" بورقة "الجيش الحر" .. فهل يحييها ؟؟  

2010-10-26 15:54:44  |  الأرشيف

القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي في سوريا تحل قيادات الفروع والشعب وتدعو للانتخابات

أصدرت القيادة القطرية قرارا بحل قيادات الفروع والشعب الحزبية القائمة، وتشكيل لجان مؤقتة لهذه المؤسسات تسير العمل الحزبي، وتشرف على الانتخابات ولا يحق لها الترشح.
القرار الموقع من الأمين القطري المساعد للحزب محمد سعيد بخيتان، والذي يحمل الرقم 480، والمؤرخ في 24/ 10/2010 قضى في الفقرة الثانية من مادته الأولى بإجراء انتخابات حزبية وفق صيغة ضعف العدد، بالنسبة لقيادات الشعب والفروع، أما فيما يخص الفرق فيجري اعتماد مبدأ الكتلة الواحدة، عبر انتخاب مجموعة يتراوح عددها بين 11 و15 عضوا، يتم تعيين قيادة الفرقة من ضمنهم، في حين يكون الباقون أعضاء متممين لمؤتمر الشعبة.

أما الفقرة الثالثة من المادة الأولى أناطت مهمة تعيين أمناء الفروع والشعب بالقيادة القطرية، التي تختارهم من بين أعضاء المؤتمرات الحزبية "وفق شروط تحددها القيادة القطرية".

 وتطرقت المادة الثانية لنسب التمثيل، موضحة أن الفرقة الواحدة تنتخب أعضاء مؤتمرها بمعدل عضو واحد عن كل 10 أعضاء عاملين، على ألا يقل عدد المنتخبين عن 11 ولا يزيد عن 15 عضوا.

في حين ينتخب مؤتمر الشعبة ضعف العدد لقيادة الشعبة، إضافة إلى عدد من الأعضاء كممثلين لمؤتمر الفرع، وبمعدل عضو لكل 75 عضوا عاملا، كما ينتخب مؤتمر الفرع ضعف العدد لقيادة الفرع.
وأوردت المادة الثالثة من القرار شروط انتخاب القيادات الحزبية والمتممين، ومن أبرزها أن لا يكون قد مضى على المرشح في المهمة القيادية الواحدة 3 دورات متتالية، فيما عرضت المادة الخامسة شروط القدم الحزبي، والتي تنص على أن يكون العضو قد أمضى 5 سنوات في العضوية العاملة ليحق له الترشح إلى قيادة الفرقة، و7 سنوات للمرشح إلى قيادة الشعبة، و10 سنوات للمرشح إلى قيادة الفرع، ويتم تخفيض القدم الحزبي المطلوب إلى سنتين بالنسبة لطلاب الفروع في الجامعات، الذين يترشحون لقيادات الفرق، و3 و4 سنوات بالنسبة للطلاب المترشحين لقيادات الشعب والفرق، على التوالي.

ويأتي قرار القيادة القطرية بحل قيادات الفروع والشعب، وإجراء انتخابات حزبية، كمؤشر على قرب انعقاد المؤتمر القطري الحادي عشر، الذي ألمح الرئيس بشار الأسد إلى إمكانية انعقاده قبل نهاية العام الجاري أو مطلع العام المقبل، كما صرح بذلك لصحفيين سوريين رافقوه في جولته إلى أمريكا اللاتينية خلال حزيران الفائت.

 

عدد القراءات : 4189


Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2014
Powered by Ten-neT.biz & SyrianMonster - Web services Provider