دمشق    28 / 05 / 2015
معارك الأنبار في يومها الثاني: تقدُّم ميداني يمهّد لانتصارات استراتيجية؟  لا إعدام لمرسي وقيادات «الإخوان» في «الولاية الأولى» للسيسي  اميركي يقر امام القضاء بتقديم دعم الى تنظيم "داعش"  ضابط طاجيكي يتوجه إلى سورية ويعلن انضمامه إلى تنظيم “داعش” الإرهابي  «داعش» و«النصرة» يتموّلان بتسهيل أميركي ــ خليجي  «الذئاب المنفردة»... جيش داعش الجديد المنطلق من «ولاية» خراسان  برلمانيون اميركيون يزورون كوبا: متفائلون برفع الحظر  جهاد الـ “سكس”: “داعش” يضع سعراً لزوجة أوباما!  الرئيس الاسد يصدر المرسوم التشريعي رقم 26 لعام 2015 الناظم لعمل المؤسسة العامة للاسكان  آخر استطلاع للرأي في تركيا قبيل الانتخابات: حزب اردوغان سيخسر الأغلبية البرلمانية  السلطات العراقية تنتشل 470 جثة من مقابر جماعية على مشارف تكريت  بوتين: الولايات المتحدة تحاول "منع اعادة انتخاب بلاتر"  معركة جرود عرسال ..«حزب الله» أنجز الترتيبات  موقع إسرائيلي: نقاشات عسكرية حول احتمال اندلاع مواجهة واسعة مع حزب الله في الشمال  معارك عنيفة في محيط حقول النفط وسط سورية  سعوديون من نجران لسلطات الرياض: “أنتم تكذبون”  قوة نارية روسية كبيرة تحتشد قرب الحدود مع أوكرانيا  حزب الله العراق: سننسق أمنياً مع سورية لمحاربة "داعش"  أردوغان يتحدى الدستور..ويقود حملة "العدالة والتنمية"  المالكي يبحث مع سفير امريكا دعم العراق في محاربة الجماعات الارهابية  

2010-08-28 01:05:33  |  الأرشيف

عاشقة أنا ... بقلم ليال غازي عياش

لي ربٌّ..

 

 في أعالي السَّماءِ أعبُدُه

 

و لي حبيبٌ..

 

   سكنَ مُهجَتي حتَّى بِتُّ أعشَـقهُ

 

فيا ربُّ أدِم لي خِلّاً أحبَبتُهُ فيكَ و بحفظِكَ أودَعتُهُ

 

   

 

يا ربُّ ارحم قلبي و اغفِر لروحي,

 

فما اعتادا على الصِّيام

 

صامَت أوصالي عنِ المعاصي

 

و امتنعَ ثَغري عنِ الشَّرابِ و الطّعام

 

أسدَلتُ جفني حفظاً لناظري

 

من كلِّ مشـهدٍ يُخِلُّ بأخلاقِ الكرام

 

إلا أنَّ الحُبَّ ما فتِئَ يزداد,

 

و القلبُ ينبِضُ في كلِّ لحظةٍ ليُقرأهُ السَّـلام

 

ناشراً في الكون عَبَقَ الغرام

 

و كيف للحبِّ أن ينتهي و ما حرَّمتَ ربي الحُبَّ

 

بل شرَّعتَهُ لكلِّ العِباد

 

و جعلتَهُ مُقدَّسـاً مُترفِّعاً عن العيون

 

ساكناً في الأرواحِ لا في الأجساد

 

حتَّى إذا ما فَنِيَ الجسـدُ و ابتلا,

 

بقيَ العِشقُ يُحلّقُ مع الرّوحِ في السّـماء

 

   

 

أحبّهُ يا ربّي أحبّه..

 

أوليسَ الطُّهرُ يشـعُّ في هذهِ الأيّام ؟

 

و إني و اللهِ لي قلبٌ طاهرٌ

 

زادَ من صفائِهِ عِشقٌ لا يحتويهِ الكلام

 

أحبّهُ يا ربّي أحبّه..

 

أوليسَ الحبُّ من صفاتِ رمضان ؟

 

فإني و اللهِ تسري في جوارحي محبَّتكَ

 

مثلما تسري مخافتكَ و رهبتكَ معاً في آن

 

   

 

في هذا الشّهرِ نحبُّ الدُّنيا

 

نحبّ الأهل

 

نحبُّ العباداتِ و الإيمان

 

نحبّكَ يا إلهي أكثرَ و أكثرَ و أكثر

 

و نشعرُ بطمأنينةِ القربِ منكَ في رمضان

 

نحبُّ أن نختتمَ نهارنا بالدّعاء,

 

كما نحبُّ أن نملأَ أيامَنا بما حَسُـنَ منَ الكلام

 

نحبُّ الملائكةَ التي تحيطُ بنا

 

لتباركنا و تنقلَ استغفارنا

 

شكرنا و دعاءنا

 

إلى اللهِ الملكِ القدّوسِ السَّلام

 

نحبُّ قلوبَنا الخاشعة..

 

نحبُّ عقولنا المُضيئة..

 

نحبُّ أيدينا المكرَّمَةَ بحَملِ القرآن

 

نحِب .. أجل نحِب

 

و هل بعدَ كلِّ هذا يتجرَّؤونَ فيقولوا الحُبُّ حرام ؟!

 

أحبّه يا إلهي أحبّه..

 

فالحمدُ لكَ يا ربّي يا ذا الجلال و الإكرام

 

احفظهُ لي يا ربّي و اهدِني إيَّاه

 

فهو لي أميرُ الدُّنيا و لا مثيلَ لهُ في الأنام

 

 

عدد القراءات : 5522


alazmenah.com - All rights reserved 2015
Powered by SyrianMonster - Web services Provider