دمشق    22 / 09 / 2018
جدار ترامب يصل إلى الصحراء الكبرى  مساع أميركية لتقسيم الكنيسة الأرثوذكسية  مقتل وإصابة عدد من عسكريي نظام بني سعود ومرتزقته بقصف صاروخي يمني  كيف تستردُّ سورية سيادتها على أجوائها؟.. بقلم: د. وفيق إبراهيم  النصرة تنفذ إعدامات جماعية في إدلب  كيف ستؤثر الانتخابات النصفية على حكم ترامب؟  حرب ترامب على «سوخوي» و«أس 400».. بكين غاضبة... وموسكو تهدّد الدولار  «معاريف»: العلاقة مع السعودية عمرها عشرات السنين  موسكو تؤكد «مرحليته»... وأنقرة تحشد شعبياً وسياسياً.. انتهاء مشاورات «اتفاق إدلب» الفنية  الجيش يسحق الحرفيين بسباعية في افتتاح الدوري السوري  عباس: مستعدون لمفاوضات سرية مع إسرائيل  ترامب يتّجه بالأمور نحو العنف.. بقلم: بسام أبو شريف  الأمم المتحدة: اليمنيون يهلكون جوعا جماعات وفرادى  بومبيو: سنرد على أي هجوم من طهران حتى لو كان عبر وكلائها  هيومن رايتس تتهم الرياض بمحاولة إلغاء تحقيق بجرائم حرب باليمن  الملك عبد الله الثاني للإسرائيليين: هذه شروط السلام  الدفاع التركية: رسمنا مع الوفد الروسي حدود المنطقة منزوعة السلاح بإدلب  الجيش يواصل عملياته لتحرير بادية السويداء ويضيق الخناق على بؤر إرهابيي داعش في تلول الصفا  بومبيو: سنتخذ إجراءات ضد فنزويلا خلال أيام  

تحليل وآراء

2018-08-10 08:02:34  |  الأرشيف

نادي المحافظة المثالي.. بقلم: صفوان الهندي

على قدر القول والرهان والتحدي والطموح دائماً.. هذا هو نادي المحافظة الذي نخشى عليه من (عين الحسود) وهذا هو النادي (المثالي) الذي يستمد صفات اسمه من كل المعاني التي ارتبطت بأدائه ونتائجه وإنجازاته على صعيد الرياضة السورية فاللقب الذي ارتبط به لم يدعيه لنفسه ولم يمنحه له أحد وإنما استحقه استحقاقاً ولعل أهم سمة في سمات تلك المثالية أنّ جميع كوادره من إدارة النادي برئاسة السيد محمد السباعي إلى الفرق الرياضية وأقسام مشروع (بكرا إلنا) ومواهبه إلى القاعدة الجماهيرية جميعاً يتفانون في المحافظة على هذا المكان وتلك المكانة ولا يتنازلون عنها مهما كانت الظروف.
الكلام الحلو يحلى.. ويخرج طبيعياً من دون تكلف في مثل هذه الحالات.. عندما ينجح النادي وبدعم مطلق من د.بشر الصبان محافظ دمشق في إطلاق المرحلة الرابعة من مشروع بكرا إلنا في احتفالية رائعة بمناسبة غالية على قلوبنا ذكرى تأسيس الجيش العربي السوري شهدت تنظيماً وإخراجاً يفوق الوصف كما شهدت إقبالاً رفيع المستوى وحضوراً جماهيرياً حاشداً ليواصل مشروع (بكرا إلنا) حرق المراحل على طريق بناء جيل واع ومثقف ومؤمن بقضاياه عبر تنمية المواهب وتنشئتها رياضياً وثقافياً وفنياً واجتماعياً وفق أفضل الرؤى العلمية وضمن أحسن الظروف.
المشروع الذي انطلق كفكرة عام 2013 وعندها بدأت المرحلة التأسيسية في ظروف صعبة للغاية بذلك الوقت بهدف إخراج الأطفال من أجواء الأزمة لتذهب المرحلة الثانية في البحث عن مواهب الأطفال وكانت المرحلة الثالثة اختصاصية بكل معنى الكلمة عبر تطوير مواهب كل طفل في الجانب الذي يمتلك فيه إبداعاً فيما تأتي المرحلة الرابعة الأن لتستكمل هذا المشروع الوطني الذي ليس له حدود بل يشمل كل أطفال الوطن لتحقيق الأهداف السامية للمشروع في ترسيخ حب الوطن والحفاظ على خيراته واحترام رموزه مع التأكيد على مبدأ التلاقي والحوار والتعاون لبناء أسرة سورية موحدة لأنّ أفضل وأبقى وأعظم استثمار هو ذاك الذي يتم على صعيد (البشر) باكتساب العلم والمعرفة والتأهيل والتدريب واستيعاب التجارب والخبرات وكشف المواهب الكثيرة التي يذخر بها بلدنا الحبيب ومتابعة رعايتها.. 
الشكر مستحق لمحافظة دمشق وناديها المجتهد والمحترف بالعمل والإدارة على هذا المشروع الرائد الذي يدشن مرحلته الرابعة بأفكار وطرق جديدة وكل عام وأنتم بخير..
 
 
عدد القراءات : 4424

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider