دمشق    23 / 09 / 2018
أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  النص الكامل لمؤتمر وزارة الدفاع الروسية الخاص بكشف ملابسات إسقاط إيل 20 الروسية  تنظيم حراس الدين يرفض اتفاق ادلب .. ورفاق الجولاني يمنحونه مهلة لإعلان موقفه  لماذا تذهب 8 من قوات حلف شمال الأطلسي إلى أوكرانيا كوجهة نهائية؟  المثليون في سورية يخرجون إلى العلن  زعيمة المعارضة الإسرائيلية: نتنياهو رئيس وزراء سيء وقد حان الوقت لاستبداله  الجيش الإسرائيلي يقول إنه عرض نتائج التحقيق في حادثة الطائرة "إل 20" على المسؤولين الروس  ليبيا.. اشتباكات طرابلس متواصلة وحصيلة القتلى في ارتفاع مستمر  بعد تقرير الدفاع الروسية... الكنيست يهاجم نتنياهو  أهلنا في الجولان السوري المحتل يطالبون المنظمات الدولية بالضغط على سلطات الاحتلال لفتح معبر القنيطرة  بيسكوف:بمقدور روسيا استكمال بناء خط أنابيب السيل الشمالي2 بمفردها  هايلي: الولايات المتحدة لن ترغم الرئيس الأسد على الرحيل  هايلي: إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب "خطوة في الاتجاه الصحيح"  مجلس الشورى الاسلامي الإيراني يحمل الحكومة الأمريكية ورعاة الإرهاب مسؤولية الاعتداء الإرهابي في الأهواز  "داعش" ينشر فيديو لثلاثة يقول إنهم في طريقهم لتنفيذ هجوم بإيران  ليبيا... مقتل 115 وإصابة 383 في اشتباكات طرابلس  

تحليل وآراء

2018-07-25 03:02:57  |  الأرشيف

تحت الطلب..!.. بقلم: سعاد زاهر

إنها لحظة لاتنسى.. ولكن رنين هاتفك يخطفها منك, إنها مكالمة ضرورية ولابد من الاجابة ولكنك تفقد متعة تلك اللحظة..
إن لم تفعل أو أغلقت هاتفك وانصرفت الى شؤونك.. فهو خطأ لايغتفر عند البعض.. يجب أن تكون تحت الطلب..!‏
رسائلك الإلكترونية.. تداهمك في أي وقت عبر الايميل أو الماسنجر.. أو الواتس.. أصبح لزاما عليك الاجابة عنها, حتى لو كانت مجرد رسائل لامعنى لها على الاطلاق.. يضيع مرسلوها الوقت, والا أنت مغرور أو متكبر.. او لاتهتم بمن تحب..!‏
الالعاب الإلكترونية التي تدخل اليها وتمضي وقتا طويلا وانت تتعارك معها, وحين تنتهي منها, تكتشف المعنى الحقيقي.‏
هاتفك الذكي بين يديك ماان تدخل عبره الى أحد مواقع النت.. حتى ترى انك دخلت الى آخر.. ومن ثم الى آخر.. كأنك داخل متاهة.. لاتنتشل ذاتك منها بسهولة..!‏
تقلق.. تتوتر.. تحبط.. ولاتستطيع الاقلاع عنها, تحيل كل اضطراباتك الى ظروف خارجية.. اما الشاشات فهي بريئة..‏
خلال كل هذه الافعال الرقمية.. لاتكتشف مدى التشتت الذي تعيشه وينعكس توترا على حياتك.. الى ان تقرر الابتعاد بصعوبة بالغة.. موقف ما.. حالة معينة.. لحظة غضب.. والاهم قناعة ذاتية.. تبعدك عن شاشاتك اللامعة, لفترة من الزمن, ربما ستكتشف حينها الوقت القيم الذي تضيعه هباء..!‏
قد تفكر بالعودة الى كتبك, الى حميمية اللحظة مع أصدقائك, ستشعر أنك كنت رهينة أجهزة وشاشات, ولكن رهينة بلا نفع..‏
كل الاجهزة الإلكترونية المحيطة بنا.. حين تبتعد عنها, تدرك انها تتحكم بك وبحياتك وبأوقاتك وتختطف منك افضل لحظاتك.. وانت بين يديها تتغير, ويتغير ايقاع حياتك..‏
لن نتمكن من ابطال مفعولها الى الأبد, من زجها الى العالم, أذكى من أن يتركنا نفعل ذلك, ولكن على الاقل لنعلن أننا لن نكون بعد اليوم تحت الطلب دائما وأبدا..!‏
 
عدد القراءات : 3553

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider