دمشق    23 / 09 / 2018
ميليشيا «لواء القريتين» أكدت خروجها إلى الشمال … الجيش يواصل تقدمه في البادية الشرقية وباتجاه «التنف»  أكثر من 4.3 ملايين صوتوا في انتخابات «المحلية»  355 عراقياً عادوا من «الهول» إلى الموصل … إنقاذ عشرات المهجرين السوريين من الغرق مقابل عكار  «إيل-20» لم تَسقُط بالصواريخِ السورية.. ولا تُهادن الأفعى فتلدغك  هآرتس: إسرائيل تخشى أن يقوم بوتين بـ "قصّ جناحيها"  من يبدأ بالحرب القريبة؟.. بقلم: عباس ضاهر  انتخابات غرف الصناعة على نار هادئة حتى الآن.. والشهابي يدعو للترشح … 19 مترشحاً لغرفة دمشق وريفها و15 لحلب و8 لحماة  اقتراب موعد تفكيك قاعدة “التنف” الأمريكية بسورية !!  مستوردات سورية 2017 … ماذا ومن أين؟  "بعد فلورنس".. إعصار "كيرك" يهدد أمريكا  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  الحُديدة ومعركة كسر العظم  

تحليل وآراء

2018-04-14 05:12:21  |  الأرشيف

دوما بين كذبة الظلم ونصر الحق.. بقلم: مها الشعار

مع كل اقتراب لبشائر النصر وإعلان تطهير أي مدينة من مخلفات الإرهاب تبدأ كالعادة مسرحية الكيماوي والتي أصبحت مملة وغير مقنعة كما وصفها مصدر في الخارجية السورية ليستعد مجلس الأمن وكعادته بالإسراع لعقد إجتماع طارئ يبحث فيه ما فبركه الأمريكي وأدواته بأن هناك هجوم كيماوي على مدينة دوما. ويوماً ما ربما سنجد إسم مجلس الأمن موجوداً في موسوعة غينيس لأسرع قرارات يتخذها المجلس وخاصة إن كان الأمر متعلقاً بسورية مع غض الطرف المتعمد عن جرائم إسرائيل وخاصة ماحصل مؤخرا من انتهاكات في يوم الأرض وفي كل فصل من فصول الفبركات يأتي غاز السارين في بطولة الإدعاءات ولكن هذه المرة لعبوا بمفرداتهم وضخموا كذبهم ليخرج أحد الارهابيين ويصرح بأن هناك أكثر من عشرات القتلى في دوما ويعتقد أنهم قتلوا بغاز سام يرشح بأن يكون غاز الاعصاب ... هم أرادوا زخماً للسيناريو الذي يكتبونه في كل مرة بأياديهم ولكن في كل جلسة تتجه عيوننا نحو كلمة الجعفري وعلى الفيتو الروسي الصيني الذي يعلن فيه دحر كل ما يقدمونه ظلماً للحكومة السورية . المندوب الروسي صرح مؤخراً بأنهم وجدوا بالقرب من دوما معملاً لتصنيع الكيماوي وبأن هناك تقارير أثبتت بأن الأمريكي قام بتدريب أشخاصاً على الدعايات الكاذبة وأوضح أيضاً بأنهم جمعوا عينات للموقع المزعوم ولم يجدوا أي أثر لاستخدام الكيماوي . كل ما جرى يأتي في سياق اللعب بالوقت فربما يستطيع جيش الإسلام الإرهابي البقاء في دوما وخاصة بعد أن نشر البعض من مسلحي ادلب فيديوهات مصورة يهددون فيه عناصر جيش الإسلام بالإغتيال في حال قدومهم إلى المدينة ولكن القرار السليم كان باستمرار العمليات العسكرية في دوما وبوتيرة أشد ليرضخ الإرهاب تحت أقدام الجيش ويعلن الإستسلام والموافقة على كافة البنود والمتضمنة إخراج كافة المخطوفين والذي لعب ربما غدرهم بالأرقام ليكونوا ورقة دعم للتفاوض على أن يخرج ارهابي جيش الإسلام باتجاه مدينة جرابلس هذا الانتصار جعل أمريكا تصاب بالجنون فالأموال التي خسرتها باهظة وخاصة بأن أمالهم معلقة بهذا التنظيم الإرهابي وهذا حال من يصاب بالهزيمة فقامت بتنفيذ ضربة لمواقع سورية في مطار التيفور لتنفي بعد ذلك ضلوعها في هذا العمل الإجرامي وربما خوفاً من التصريح الروسي بأن أي احتكاك بنا سيؤدي الى عواقب وخيمة وكان الرد اوجع عندما تصدت المضادات الارضية السورية لصوراريخ الغدر وليوضح الجعفري بأن من قام بهذا العمل هي اسرائيل فربما زجت بها أمريكا لتجعلها كبش فداء يحميها من التهديدات ولكن كل هذا لن يمنعنا من ان نحتفل بالنصر وستعود دوما أرضا طيبة كما كانت وسيعود العنب الدوماني الذي تتدلى منه عناقيد الأمل مروية من دماء طاهرة ولنضم صوتنا مع الجعفري ونقول لهم كما قال( نقول لتركيا وقطر إننا قضينا على ذراعهم الإرهابية في الغوطة .فيلق الرحمن والنصرة ونقول للسعودية إننا قضينا على ذراعهم الإرهابية في الغوطة الشرقية ونقصد .جيش الإسلام) هذا هو الحق مهما طال غيابه سيعود لأصحابه.

عدد القراءات : 3607

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider